اتصالات وتكنولوجيا

تأكيدا لـ «المال» .. «مواصلات مصر » تبدأ الاستحواذ على «هاي جيت »

سيتم عرض الأمر علي مجلس إدارة الشركة للموافقة علي القرار بشكل نهائي

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور هشام طه الرئيس التنفيذي لشركة مواصلات مصر إن شركته انتهت من الفحص النافي للجهالة للاستحواذ علي شركة “هاي جيت” العاملة في النقل السياحي، وخلال الفترة المقبلة سيتم عرض الأمر علي مجلس إدارة الشركة للموافقة علي القرار بشكل نهائي، لتشعل خدمة النقل الذكي بين المحافظات.

جاءت تصريحات رئيس مواصلات مصر، خلال توقيع عقد شراكة مع شركة أورنج مصر ، لتقديم حزمة من الخدمات.

ويأتي ذلك تأكيدا لما نشرته ” المال ” في صدر ملحق النقل منذ أيام حول دراسة الشركة الاستحواذ على “هاي جيت” ضمن خطتها للتوسع في المحافظات .

وكانت بداية عمل “مواصلات مصر” فى عام 2016، عندما استحوذت «Emirates National Group» الإماراتية على 70% من «المصرية المتطورة للنقل الجماعى»، من خلال زيادة رأسمال الأخيرة من 5 إلى 32 مليون جنيه تحملها الجانب الإماراتى بالكامل.

وكان الدكتور هشام طه، الرئيس التنفيذي لشركة “مواصلات مصر” العاملة فى النقل الذكي، قال في تصريحات سابقة إن شركته وبعد مرور عامين من العمل فى السوق المحلية إلا أنها حققت خسائر، وأنها تراهن على 2020 لتحول للربحية، لاسيما أنها تستهدف نقل 35 مليون راكب فى العام المقبل، مقارنة مع 9 ملايين راكب فى2019.

ومقرر أن تقييم مواصلات مصر مؤتمر صحفي نهاية الربع الأول من العام الحالي، للإعلان عن إجمالي إيرادات الشركة، وحجم الخسائر التي تكبدتها نتيجة تنفيذ البنية الأساسية لمنظومة النقل الذكي في الوقت الحالي.

وإجمالي الاستثمارات الحالية لمواصلات مصر تتراوح بين 850 مليونا إلى مليار جنيه، ومستهدف الوصول إلى نحو 3 مليارات بنهاية عام 2023.

وأطلقت مواصلات مصر، خلال الفترة الماضية، مشروع النقل الجماعي المستدام، من مدينة الشيخ زايد لجامعة القاهرة، ومن 6 أكتوبر لموقف التحرير، وتذكرة الرحلة في 12 جنيها، داخل الكارت الذكي، و20 جنيها خارج الكارت.

محمود جمال ومدحت إسماعيل

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »