اقتصاد وأسواق

تأخـــــر وصـــــول الإقـــــــرارات الضـــــريبية لـ«المأمــــــــــوريات»

سادت مأموريات الضرائب حالة من الهدوء مع بدء الموسم الضريبى الجديد، أوائل يناير الحالى، ولم يتسلم عدد كبير من مأموريات القاهرة الكبرى، نماذج الإقرارات حتى الآن.

شارك الخبر مع أصدقائك

مها أبوودن

سادت مأموريات الضرائب حالة من الهدوء مع بدء الموسم الضريبى الجديد، أوائل يناير الحالى، ولم يتسلم عدد كبير من مأموريات القاهرة الكبرى، نماذج الإقرارات حتى الآن.

كشفت جولة ميدانية أجرتها «المال» على عدد من مأموريات وسط القاهرة وبعض مأموريات الجيزة، عدم تسلمها نماذج الاقرارات المطبوعة، وعدم بدء الموسم الضريبى على أرض الواقع رغم بدئه رسمياً مطلع الشهر، للأشخاص الطبيعيين «الأفراد».

أكد عدد من موظفى المأموريات، أن وصول نماذج الإقرارات المطبوعة يتأخر فى الغالب إلى منتصف الشهر بسبب تأخر الممول المصرى فى العادة عن التحرك حتى اللحظات الأخيرة.

وقال مصدر مسئول بمصلحة الضرائب إنها انتهت من طباعة ما يقرب من 15 ألف نموذج، استعداداً للموسم الذى ينتهى آخر مارس للأشخاص الطبيعيين «الأفراد»، وفى أبريل لـ«الاعتباريين» الشركات.

وأكد المصدر أن جميع المأموريات ستتسلم النماذج خلال أيام، مشيراً إلى أن تأخر وصولها لا يمثل عائقاً إجرائياً قد يعطل الموسم، لأن الممولين من الأفراد ليست لديهم أى مشكلة فى كتابة اقراراتهم على النماذج القديمة، والمتوفرة فى جميع المأموريات.

وأشار إلى أن التغيير الذى يستوجب حتمية تحديث الاقرار، تم للأشخاص الاعتباريين «الشركات»، بسبب التعديلات الضريبية التى طرأت على قانون ضرائب الدخل، المعروفة باسم ضريبة البورصة، فضلاً عن المرسوم الرئاسى الذى ألزم شركات الأموال بالسداد الإلكترونى، والذى يستوجب أيضاً كتابة الاقرار الضريبى على النموذج المعد.

وقال المصدر إن المصلحة راعت جميع التعديلات التى دخلت على قانون الضرائب فى صياغة نماذج الإقرارات الجديدة، من خلال إضافة خانات وصفحات جديدة إلى اقرارات الموسم الماضى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »