اقتصاد وأسواق

تأخر‮ »‬المالية‮« ‬في إصدار قواعد محاسبة المنشآت الصغيرة سبب أزمة الصيادلة

المال - خاص اكد مجلس ادارة شعبة مزاولي المهنية الحرة للمحاسبة بنقابة التجاريين في اجتماعها برئاسة عادل يس امين عام النقابة ان تأخر وزارة المالية في اصدار قواعد محاسبة المنشآت الصغيرة والمتوسطة شجع الصيادلة وغيرها من الانشطة للمطالبة بمحاسبة ضريبية،…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

اكد مجلس ادارة شعبة مزاولي المهنية الحرة للمحاسبة بنقابة التجاريين في اجتماعها برئاسة عادل يس امين عام النقابة ان تأخر وزارة المالية في اصدار قواعد محاسبة المنشآت الصغيرة والمتوسطة شجع الصيادلة وغيرها من الانشطة للمطالبة بمحاسبة ضريبية، خاصة رغم عدم دستوريتها بسبب عدم وجود نص بها في القانون الضريبي، فضلا عن حصول عدد من الانشطة علي حكم بعدم التزامهم بتطبيق الاتفاقية التحاسبية الخاصة بهم في ظل القوانين السابقة نظرا لكون القانون لا يخاطب شخصا ممن وقعوا هذه الاتفاقيات بصفته.

واكد »يس« ضرورة الاسراع باصدار القواعد المنظمة لمحاسبة المنشآت الصغيرة كما اتاح القانون طبقا للمادة 18 منه، مشددا علي ضرورة التزام الجميع بامساك الدفاتر التحاسبية مع مراعاة صغار الممولين الذين ليست لديهم القدرة علي امساك تلك الدفاتر نظرا لانتشار الامية في عدد من القطاعات مطالبا الوزارة بضرورة ربط الالتزام بامساك الدفاتر برقم اعمال المنشأة مع خضوع بعض الوزارة بضرورة ربط الالتزام بامساك الدفاتر برقم اعمال المنشأة مع خضوع بعض الفئات للضريبة القطعية خاصة تلك التي لها تعاملات مع جهات محددة دون الزامها بامساك الدفاتر كفئات مستخلصي الجمارك وسيارات الاجرة والنقل.

وطالب »يس« ايضا بضرورة محاسبة قطاع الصغار علي اساس حكمي خاصة صغارالحرفيين والتجار، مشيرا الي ضرورة وضع تعريف قاطع وشامل وكامل للمنشأة الصغيرة والمتوسطة والكبيرة لضمان وقف استفادة بعض المنشآت الكبيرة ومن مزايا الصغار مع ضرورة عودة اقرار الثروة والذي ألغاه القانون الحالي رقم 91 لعام 2005.

وطالب المجلس بضرورة مشاركة المحاسبين في مناقشة اي تعديلات تطرأ علي قانون الضرائب خاصة بعد الزامهم بالمسئولية التضامنية طبقا للقانون الحالي مما يشكل اجراء جنائيا ضدهم تصل عقوبته الي الحبس حال ثبوت اي مخالفة.

شارك الخبر مع أصدقائك