لايف

بيع رسالة آينشتاين “الإلهية” بـ 2.9 مليون دولار

خالد بدر الدين باعت دار مزادات كريستيز الأمريكية  التى تتخذ من نيويورك مقرا لها رسالة شهيرة للمخترع الأميركي ألبيرت آينشتاين والتى  هاجم فيها الدين مقابل 2.9 مليون دولار , ولم تعلن الدار عن هوية المشترى  وكان آينشتاين قد أرسل الرسالة "الإلهية" الشهيرة للفيلسوف الألماني 

شارك الخبر مع أصدقائك

خالد بدر الدين

باعت دار مزادات كريستيز الأمريكية  التى تتخذ من نيويورك مقرا لها رسالة شهيرة للمخترع الأميركي ألبيرت آينشتاين والتى  هاجم فيها الدين مقابل 2.9 مليون دولار , ولم تعلن الدار عن هوية المشترى 

وكان آينشتاين قد أرسل الرسالة “الإلهية” الشهيرة للفيلسوف الألماني  إيرك غوتكايند عام 1954، عندما كان يبلغ من العمر 74 عاما.

وذكرت شبكة سكاي نيوز إن  الرسالة التي يبلغ طولها صفحة ونصف بالنص الألماني , ترجع أهميتها الكبيرة إلى  النقاش التاريخي بين الدين والعلم , كما أنها تحمل قيمة تاريخية كبيرة لأنها كتبت بخط العالم الشهير قبل وفاته بعام واحد فقط.

وقال مزاد كريستيز في بيان: “هذه الرسالة الاستثنائية الخاصة التي كتبت قبل وفاة آينشتاين بعام واحد ، تبقى حتى الآن الأكثر تعبير عن آراء (آينشتاين) حول الدين والفلسفة”.

وانتقد آينشتاين في هذه الرسالة هويته اليهودية، وهاجم معتقد اليهود “بأنهم الشعب المختار”.

وكتب في الرسالة: “بالنسبة لليهود الذين أحس بالانتماء لهم بشكل كبير، والذين أشعر بأن عقليتهم مترسخة في ذاتي، لا يملكون بالنسبة لي أي تفوق على أي من الأعراق الأخرى”.

ورفض اختيار مصطلح “المختارون” لوصف اليهود، في فقرة أخرى من الرسالة، التي انتقد فيها كذلك معتقدات جوتكايند الدينية، مع إشادته بنوايا صديقه الفيلسوف السامية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »