بورصة وشركات

بيع أرض سوهاج ملاذ النصر للحاصلات لتنشيط الذراع الصناعية

كانت الجمعية العمومية للشركة قد وافقت منذ عدة أيام، على طرح أرض مصنع الشركة بمنطقة سوهاج بمساحة 65 ألف متر مربع للبيع، فى مزاد علنى خلال الفترة المقبلة

شارك الخبر مع أصدقائك

■ مساحتها 65 ألف متر ومرتقب عقد مزاد علنى لها

■ مصادر: مطلوب 50 مليون جنيه على الأقل لتطوير مصنع بنى سويف

تترقب شركة النصر للحاصلات الزراعية، بيع أرض مصنعها بسوهاج، بهدف تعزيز الملاءة المالية وتدبير السيولة اللازمة لتنشيط خطوط الإنتاج، وتشغيل مصنع بنى سويف والذى يحتاج إلى نحو 50 مليون جنيه لتطويره بشكل كامل.

وكانت الجمعية العمومية للشركة قد وافقت منذ عدة أيام، على طرح أرض مصنع الشركة بمنطقة سوهاج بمساحة 65 ألف متر مربع للبيع، فى مزاد علنى خلال الفترة المقبلة.

وقالت مصادر مقربة – فى تصريحات خاصة لـ «المال» – إن الشركة تنتظر اعتماد الهيئة العامة للاستثمار، على محضر الجمعية العمومية، تمهيدًا للسير الفعلى فى إجراءات تنظيم مزاد لبيع أرض مصنع سوهاج، والذى من المتوقع أن يحقق قيمة جيدة، لوقوع الأرض على ضفاف النيل.

وتضمنت دعوة الجمعية العمومية، بندًا عن طرح أرض مصنع سوهاج كمطور عقارى لإحدى الشركات، أو مشاركة إحدى الشركات فى بناء العقار بنسبة من البيع أو طرح بيع أرض مصنع سوهاج بالمزاد العلنى باعتباره أصل من الأصول غير المستغلة اقتصاديا، واستغلال العائد فى تشغيل مصنع بنى سويف وسداد المديونيات السيادية وصرف أرباح طبقا للوائح والقوانين.

ولفتت المصادر إلى أن الشركة تأمل فى بيع الأرض خلال العام الجارى، وتابعت أن مصنع سوهاج متوقف منذ عام 2008، كما أكدت أنها تنوى توظيف حصيلة البيع ما بين تشغيل مصنع بنى سويف والبدء فى الإنتاج، وسداد جميع المديونيات السيادية من الضرائب والتأمينات، والبدء فى إقامة مصنع جديد فى سوهاج لتنمية الموارد الاقتصادية.

ولفتت المصادر إلى أن الشركة متخصصة فى تصنيع منتجات تجفيف البصل والكرات وعدد من المحاصيل الزراعية، وتصدر كامل الإنتاج، فيما تدرس فى المرحلة المقبلة إضافة منتجات الذرة، واختراق مزيد من الأسواق.

وكانت «المال» قد نشرت فى السابق، سعى الشركة إلى تأمين تمويلات مبدئية بقيمة 20 مليون جنيه لتشغيل مصنعها ببنى سويف عبر بديلين أولهما التمويل البنكى، والثانى بيع قطعة أرض بسوهاج مساحتها 18 فدانا، بعد تعذر حصولها على تمويل بقيمة القرض من مركز تحديث الصناعة.

وأكدت المصادر تقدم الشركة إلى هيئة التنمية الصناعية بطلب للحصول على أرض بالمنطقة الصناعية بسوهاج لإنشاء مصنع جديد، للحاصلات الزراعية، بعد إجراء دراسة الجدوى اللازمة.

وتحولت «النصر للحاصلات الزراعية» إلى الخسارة بالقوائم المالية الأخيرة، بقيمة 6.44 مليون جنيه خلال الفترة من أبريل 2018، وحتى مارس 2019، مقابل 15.09 مليون جنيه أرباحا خلال الفترة نفسها من العام المالى الماضى، وتبدأ السنة المالية للنصر للحاصلات مطلع أبريل من كل عام حتى نهاية مارس من العام التالي.

ويبلغ رأسمال النصر للحاصلات الزراعية 78 مليون جنيه، موزعة على 7.8 مليون سهم، ويتوزع هيكل ملكيتها بين أفراد ومؤسسات بواقع %10 لاتحاد العاملين بالشركة، و%9.7 لمجدى يعقوب، و %9.3 للمؤسسة الثلاثية للتصنيع والتجارة، و%9 للمؤسسة الثلاثية للتجارة والتوزيع، و%9.3 للمؤسسة الثلاثية للإسكان والتعمير، و9.3 للمؤسسة الثلاثية للمناطق الحرة، و%7.8 للمؤسسة الثلاثية للاستثمار الصناعي.

وكان مساهمو النصر قد وافقوا على مختلف البنود الواردة فى الجمعية، ومنها التصديق على القوائم المالية وتقرير مجلس الإدارة عن نشاط الشركة خلال العام الماضى، وإبراء ذمة المجلس عن الفترة، كما اعتمدت الاتفاق الودى بين الشركة وبين مشترى أرض مغاغة، والذى بموجبه ستقوم الشركة بسداد تعويض جاير للضرر بقيمة 2.5 مليون جنيه تسدد على دفعات نقدية.

يشار إلى أن الشركة استطاعت خلال العام الماضى، سداد كامل المديوينات المستحقة عليها لبنك الإسكندرية والبالغة 13.6 مليون جنيه، دبرتها من بيع مصنع كفر سليم بالبحيرة، بقيمة تقارب 30 مليون جنيه.


شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »