أسواق عربية

بورصات الإمارات تتراجع الخميس وسط تنامي إصابات كورونا

قررت إمارة دبي تعليق الجراحات غير الضرورية لمدة شهر

شارك الخبر مع أصدقائك

تراجعت الأسواق الرئيسية في الإمارات العربية المتحدة في ختام تعاملات الخميس، في ظل تأثر المعنويات سلبا جراء تنامي إصابات كورونا في البلاد، وإن حققت الأسهم مكاسب أسبوعية في دبي وأبوظبي.

علقت دبي الجراحات غير الضرورية لمدة شهر والعروض الترفيهية الحية في الفنادق والمطاعم حتى إشعار آخر في ظل تزايد الإصابة بفيروس كورونا في المركز التجاري للشرق الأوسط.

تنامي إصابات كورونا

سجل عدد الإصابات اليومية في الإمارات ذروة قياسية بلغت 3506 أمس الأربعاء، أعلى مستوى في منطقة الخليج التي تراجعت الأعداد اليومية في كل من دولها العربية الخمس الأخرى إلى أقل من 500.

وبين دول مجلس التعاون الخليجي، تُعد الإمارات والبحرين من أعلى الدول في العالم على صعيد معدلات التطعيم.

وفي دبي، تراجع المؤشر الرئيسي اثنين بالمئة، في أول انخفاض له خلال أربع جلسات.

اقرأ أيضا  مقتل قائد عسكري ضمن القوات الحكومية بمعارك مع الحوثيين في مأرب

وكان سهم إعمار العقارية القيادي هو الأسوأ أداء على المؤشر القياسي، إذ فقد 3.6 بالمئة، في حين انخفض سهم بنك الإمارات دبي الوطني، أكبر بنوك الإمارة، حوالي ثلاثة بالمئة.

لكن المؤشر ارتفع 1.2 بالمئة على مدار الأسبوع.

ونزل مؤشر أبوظبي 1.1 بالمئة، ليقطع موجة مكاسب دامت لأربعة أيام، إذ فقد سهم اتصالات 3.2 بالمئة.

وانخفض سهم بنك أبوظبي الأول، أكبر بنوك الإمارات والسهم ذو الثقل على المؤشر، 0.8 بالمئة، في حين هبط سهم الدار العقارية 2.8 بالمئة.

لكن مكاسب سهم الشركة العالمية القابضة للاستزراع السمكي حد من خسائر المؤشر، إذ قفز سهمها نحو ستة بالمئة، بعد الإعلان عن زيادة قوية في أرباح 2020.

اقرأ أيضا  إصابات كورونا في تركيا تتجاوز 2.63 مليون

وزاد مؤشر أبوظبي 6.5 بالمئة للأسبوع بأكمله، أفضل أداء أسبوعي له منذ أبريل من العام الماضي.

وأغلق المؤشر السعودي القياسي دون تغير يذكر، لكن بخسائر أسبوعية 0.3 بالمئة.

وكان سهم البنك السعودي البريطاني هو الأفضل أداء على المؤشر في جلسة اليوم، بصعوده 1.5 بالمئة، في حين كان سهم الدكتور سليمان الحبيب للخدمات الطبية من أكبر الخاسرين، بانخفاضه 1.2 بالمئة.

تراجع مؤشر قطر

وفي قطر، هبط المؤشر 0.6 بالمئة، متأثرا بأسهم الشركات المالية، وليمنى بخسارة أسبوعية 1.6 بالمئة.

وانخفضت أسهم بنك قطر الوطني، أكبر بنك خليجي، ومصرف قطر الإسلامي نحو واحد بالمئة.

وخارج الخليج، ارتفع المؤشر المصري القيادي 0.5 بالمئة، مدعوما بصعود سهم البنك التجاري الدولي، أكبر بنك مدرج في مصر، حوالي واحد بالمئة.

اقرأ أيضا  بورصات الخليج تتراجع الإثنين بقيادة المؤشر القطري

السعودية استقر المؤشر عند 8876 نقطة

أبوظبي تراجع المؤشر 1.1 بالمئة إلى 5611 نقطة

دبي تراجع المؤشر اثنين بالمئة إلى 2736 نقطة

قطر تراجع المؤشر 0.6 بالمئة إلى 10736 نقطة

مصر ارتفع المؤشر 0.5 بالمئة إلى 11655 نقطة

البحرين ارتفع المؤشر 0.4 بالمئة إلى 1453 نقطة

سلطنة عمان ارتفع المؤشر 0.8 بالمئة إلى 3748 نقطة

الكويت تراجع المؤشر 0.02 بالمئة إلى 6201 نقطة

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »