اقتصاد وأسواق

بؤرة كورونا الأشرس.. نيويورك مرشحة لتجاوز ووهان الصينية ولومباردي الإيطالية

تستحوذ على ثلث الوفيات الأمريكية

شارك الخبر مع أصدقائك

استحوذت نيويورك على ثلث إجمالي وفيات كورونا في الولايات المتحدة، وهي الوفيات التي زادت بنسبة 100% خلال يومين فقط، ما يعني أن المدينة الأمريكية قد تصبح البؤرة الأشرس للوباء في العالم متجاوزة ووهان الصين ولومباردي الإيطالية.

وبحسب موقع NPR الأمريكي، إذا استمرت حالات الوفاة في الارتفاع بالسرعة الحالية، فقد ينتهي الأمر بالمدينة إلى أن تعاني من تفشي أسوأ من ذلك الذي شهدته منطقة لومباردي الإيطالية أو ووهان في الصين.

وكانت الولايات المتحدة قد تجاوزت الصين لتصبح الدولة ذات أعلى عدد من الإصابات بكورونا في العالم، قبل أن تصعد إيطاليا أيضا للمركز الثاني.

وحاليا تتصدر الولايات المتحدة في عدد الإصابات بـ 137.294 ألف إصابة، تليها إيطاليا بـ 97.689 ألف إصابة ثم الصين بـ82.122 ألف إصابة، وفي المركز الرابع إسبانيا بـ 80.031 ألف إصابة، ثم ألمانيا بـ 62.095 ألف إصابة.

ويستعد القادة في جميع الولايات الأمريكية لسيناريوهات أسوأ فيما يتعلق بتفشي الفيروس، بعد أن شهدت ولاية مريلاند  تضاعف عدد الوفيات من 5 حالات وفاة إلى 10 في يوم واحد.

جدير بالذكر أن عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في الولايات المتحدة تضاعف من 1000 حالة وفاة على مدار شهر إلى أكثر من 2000 وفاة في يومين فقط (بعد الشهر)، وفقًا لبيانات جامعة جونز هوبكنز.

ويتماشى النمو الهائل في الإصابات والوفيات بالولايات المتحدة مع بعض النماذج التنبؤية التي تشير إلى أنه في الأسابيع المقبلة ، قد تبدأ الولايات المتحدة في رؤية “قتلى بالآلاف” يوميا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »