اتصالات وتكنولوجيا

بوتين مدافعًا عن هواوي: أول حرب تكنولوجية.. وأمريكا تسعى لفرض هيمنتها على العالم

الرئيس الروسي يدافع عن شركة هواوي في الجلسة العامة لمنتدى بطرسبورج الاقتصادي.

شارك الخبر مع أصدقائك

قال فلاديمير بوتين الرئيس الروسي، إن الوضع المحيط بشركة هواوي، التي يحاولون مضايقتها وإخراجها من الأسواق العالمية، ليس إلا أول حرب تكنولوجية في العصر الحديث، مضيفًا أن مساعي الولايات المتحدة لفرض هيمنتها على العالم تعد وصفة للحروب، وذلك حسبما نقلت شبكة سكاي نيوز عربية.

وأعرب الرئيس الروسي، في الجلسة العامة لمنتدى بطرسبورج الاقتصادي الروسي، اليوم الجمعة، عن رفضه للإجراءات التي اتخذتها واشنطن ضد شركة “هواوي” الصينية.

وأبدى بوتن، احتجاجه على ما أسماها بـ”المنافسة غير العادلة والحماية التجارية”، قائلًا: “إن النهج الأميركي يعزز معركة دون قواعد، حيث يحارب الجميع بعضهم البعض”.

وأعرب عن قله من “محاولات إخراج” مجموعة هواوي الصينية العملاقة للاتصالات من الأسواق العالمية، من جانب السلطات الأميركية، بشبهة التجسس.

وفي سياق آخر، دعا إلى إعادة النظر بدور الدولار في النظام المالي العالمي، معتبرًا أن العملة الأميركية أصبحت “آلة ضغط” تستخدمها واشنطن، وتشهد تراجعًا في الثقة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »