بورصة وشركات

بنوك استثمار تُعدد عوامل دعم ربحية «أموك» الربع الثاني من 2019-2020

سجلت ربحية "أموك" خلال الربع الثاني ربحية بقيمة 76 مليون جنيه مقارنة بـ 32 مليون جنيه بالربع السابق لهُ

شارك الخبر مع أصدقائك

عددت بنوك استثمار العوامل التى دعمت ربحية “الإسكندرية للزيوت المعدنية – أموك” خلال الربع الثاني من العام المالي الحالي 2019-2020، مشيرةً إلى أن معدلات الربحية حققت قفزة إيجابية.

وأوضحت بنوك استثمار في تقارير بحثية لها حصلت “المال” على نسخة منها، أن ارتفاع أسعار مبيعات الشركة كان أبرز العوامل الداعمة، وتراجع أسعار المواد الخام التى تستخدمها الشركة في إنتاجها.

وسجلت ربحية “أموك” خلال الربع الثاني حوالي 76 مليون جنيه مقارنة بـ32 مليون جنيه بالربع السابق لهُ.

نعيم: تكلفة خامات الإنتاج شهدت تراجعًا واضحًا بتلك الفترة

بدايةً قالت بحوث شركة “نعيم القابضة”، أن نتائج أعمال “الإسكندرية للزيوت المعدنية – أموك” خلال الربع الثاني من العام المالي الحالي جاءت بمثابة مفاجأة إيجابية،؛ خاصة هوامش التكرير التي شهدت تحسنًا ملموسًا على الرغم من انخفاض معدلات استغلال الإنتاج، وأيضًا ارتفاع سعر صرف الجنيه المصري مقابل الدولار الأمريكي، والذي سجل ارتفاعًا بنحو 2٪ ربع سنويًا و10٪ سنويًا، وارتفاع النفقات العامة والإدارية بنحو 36٪ ربع سنويًا و 27٪ سنويًا.

وأوضحت “نعيم” أن هناك عدة عوامل دعمت ربحية “أموك بتلك الفترة أولها  الهبوط الملحوظ في أسعار خامات إنتاج زيت الوقود (المازوت)، والذي تحصل عليه الشركة من الهيئة المصرية العامة للبترول؛ حيث تراجعت أسعار الخامات بنحو 4٪ ربع سنويًا و20٪ سنويًا، وفقًا لحسابتها.

وأضافت “نعيم” أن ارتفاع أسعار السولار والغاز البترولي المُسال والشمع ضمن العوامل الداعمة، مشيرةً إلى أرباح “أموك” خالفت تقديراتها على الرغم من استمرار بيعها لإنتاجها من زيت الوقود والذي يمثل 48٪ من إجمالي المبيعات بأسعار منخفضة لاحتوائه على كمية كبيرة من الكبريت.

ووفقًا لحسابات “نعيم” فقد باعت أموك زيت الوقود بمتوسط سعر بلغ 332 دولار للطن خلال الربع الثاني من العام المالي الحالي، بانخفاض نسبته 4٪ ربع سنويًا و16٪ سنويًا.

وأوضحت “نعيم”، إنه في إطار توفير الشركة لخامات إنتاج منخفضة الجودة مثل النفط الثقيل من الهيئة المصرية العامة للبترول، فإنه من المقرر أن تستورد أموك مادة الكتر ستوك، والتي ستساعدها على تحسين إنتاجها من زيت الوقود.

وتوقعت “نعيم” أن يظهر تأثير استخدام مادة الكتر ستوك بداية من الربع الرابع من العام المالي الحالي 2019/2020، وأوصت “نعيم بشراء سهم أموك  بسعر مستهدف 4.43 جنيه للسهم.

شعاع: جميع منتجات أموك الرئيسية شهدت إنتعاشًا في الأسعار

وفي السياق ذاتهُ، قالت بحوث “شعاع – مصر”، إن أرباح “أموك” خلال الربع الثاني من 2019-2020 جاءت بمثابة مفاجأة إيجابية أيضًا.

وأضافت “شعاع” أن أداء “أموك” خلال الربع الثاني إتسم بتراجع أحجام المبيعات على الرغم من تحسن هيكلها، كما انتعشت الأسعار على أساس ربع سنوي، إضافة إلي التراجع المفاجئ في تكلفة المواد الخام.

وأشارت “شعاع” في تقرير بحثي لها حصلت “المال” على نسخة منهُ، أن جميع منتجات “أموك” الرئيسية شهدت انتعاشا في الأسعار بإستثناء زيوت التشحيم، كما ارتفعت أسعار زيت المازوت على الكبريت والتى تستحوذ على الحصة الأكبر من مزيج مبيعات أموك .

وتوقعت “شعاع” أن يكون من الصعب على أموك تكرار حالة النمو التى شهدتها ربحيتها الربع الثاني من 2019-2020 خلال الربع الثالث من العام ذاتهُ وخاصة في ظل ارتفاع قيمة الجنيه وأسعار النفط في أعقاب تفشي فيروس كورونا .

وأبقت “شعاع” على توصيتها بتخفيض الوزن النسبي لسهم “أموك” بمخاطرة عالية وحددت سعرهُ المستهدف عند 3.78 جنيه، وذلك في ضوء اتساع الفجوة بشكل كبير وسلبي بين المازوت منخفض الكبريت والمازوت عالي الكبريت، وعدم وجود تطور واضح في مشروع VR (المتبقى الثقيل) والذي سيكون بمثابة العامل المؤثر في النمو.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »