بورصة وشركات

بنوك استثمار ترسم سيناريوهات ربحية «جهينة» فى 2020

بإيرادات تتراوح بين 7.8 و7.9 مليار جنيه بنهاية العام

شارك الخبر مع أصدقائك

توقعت بنوك استثمار تحسن إيرادات شركة جهينة للصناعات الغذائية بنهاية العام الحالى بدعم من نمو مرجح للمبيعات مع عودة المدارس والجامعات، لتصل لمستويات تتراوح بين 7.8 و7.9 مليار جنيه.

وتباينت آراء بنوك الاستثمار حول نتائج الشركة فى الربع الثالث من العام الحالى، حيث قال البعض إنها توافقت مع توقعاته، وأشار آخرون إلى أنها تجاوزت ترجيحاتهم.

وسجلت جهينة صافى إيراد قيمته 2.039 مليار جنيه فى الربع الثالث من العام الحالى، وصافى ربح 152 مليون جنيه، بنمو %37 على أساس سنوى بدعم من تحسن سعر صرف العملة المحلية، انخفاض أسعار الموردين، ومواصلة استراتيجية خفض التكاليف، ورفع كفاءة التشغيل.

فاروس: تخفيف إجراءات الإغلاق عزز مؤشرات الربع الثالث

وقالت بحوث بنك استثمار فاروس إن جهينة فى طريقها لتحقيق توقعاته لإيرادات العام الحالى والمقدرة بنحو 7.9 مليار جنيه، وصافى أرباح 477 مليون جنيه.

ورجح بنك الاستثمار تطورا مستمرا فى الإيرادات، مع تعافى محتمل فى قطاع العصائر، خاصة مع عودة المدارس والجامعات، وأن تحافظ على مستويات مرتفعة من المصروفات العامة والبيعية والإدارية إلى الإيرادات، لإنعاش الطلب بالقطاعات الضعيفة.

وارتفع هامش المصروفات البيعية والإدارية لجهينة خلال الربع الثالث من العام الحالى %0.8 إلى %19.4 نتيجة العروض المباشرة للمستهلك لتنشيط السوق، وفقا للبيانات الصادرة عن الشركة.  

 على الجانب الأخر أعلنت إدارة الشركة إنها ستواصل استراتيجية خفض التكلفة، مع مستويات أقل من المخزون، والمديونيات، بجانب خفض تكلفة العمالة نتيجة إعادة هيكلة القوى العاملة بالشركة. كما نجحت الإدارة أيضا فى الاستفادة من شبكة التوزيع الموسعة لديها فى الربع الثالث وهو ما ظهر فى اتفاق التوزيع النهائى مع شركة شاى الربيع.

اقرأ أيضا  تباين مؤشرات البورصة في مستهل تعاملات الاثنين

وأشار «فاروس» إلى أن إيرادات جهينة بقيمة  2.039 مليون جنيه فى الربع الثالث، جاءت متوافقة مع توقعاته بـ2.095 مليون جنيه، فيما لفت إلى أن وتيرة الإيرادات مازالت هادئة جزئيا، حيث قابل الارتفاع فى إيرادات الألبان والزبادى، انكماشا فى العصائر والمركزات، والزراعة، وأبقى على القيمة العادلة للسهم عند مستوى 11 جنيهاً، مع توصية بزيادة الوزن النسبى.  

وقال فاروس إن نمو قطاع الألبان، والتعافى فى قطاع العصائر على خلفية تخفيف إجراءات الإغلاق كان أكثر من كاف لمقابلة التراجع فى القطاعات الأخرى.

وسجلت إيرادات جهينة بقطاع العصائر فى الربع الثالث 1.020 مليار جنيه، مقارنة بـ997 مليون جنيه الفترة المقارنة من 2019، والزبادى 502 مليون جنيه، مقابل 448 مليون جنيه الفترة المماثلة، وفى المقابل تراجعت إيرادات العصائر إلى 435 مليون جنيه، مقابل 464 مليون جنيه، والمركزات والزراعة إلى 38 مليون جنيه، مقابل 69 مليون جنيه.

ولفت بنك الاستثمار إلى أن نمو مجمل أرباح الشركة فى الربع الثالث بنسبة %13.2 على أساس سنوى لتصل إلى 697 مليون جنيه، انعكس على هامش مجمل الربح ليرتفع %4 ما أرجعته الشركة إلى الخصومات من الموردين، والتكاليف التى تم توفيرها خلال الربع، وارتفاع سعر الجنيه على أساس سنوى. كما قال فاروس إن الشركة استفادت من انخفاض أسعار مدخلات الإنتاج.

وسجل صافى أرباح جهينة فى الربع الثالث 152 مليون جنيه، بنمو %36.5 على أساس سنوى، ونمو فى هامش صافى الربح %7.5 ما يعد أعلى هامش صافى ربح منذ الربع الثانى من 2018، وذلك رغم التكلفة المرتفعة لمكافأة نهاية الخدمة والبالغة 28 مليون جنيه، مع استمرار الشركة فى تصحيح هيكل العمالة لديها.

اقرأ أيضا  تباين الأسهم الأوروبية الخميس وسط انعدام اليقين بشأن البريكست

تراجع الفائدة وتحسن سعر الجنيه وانخفاض مدخلات الانتاج يدعم النتائج

كما أرجع فاروس التحسن فى هامش الربح أيضا إلى انخفاض تكاليف التمويل نتيجة انخفاض صافى الدين فى الربع الثالث، بجانب تراجع تكلفة مصروفات الفائدة نتيجة قرار المركزى خفض أسعار الفائدة %3.5 وأشار فاروس إلى أن صافى الربح فى الربع الثالث تجاوز تقديراته البالغة 126 مليون جنيه، بـ%21.

ومن جانبه رجح بنك استثمار النعيم أن تصل إيرادات جهينة إلى 7.8 مليار جنيه بنهاية العام الحالى، وأن يصل صافى الأرباح بعد حقوق الأقلية إلى 458.9 مليون جنيه.

وقال  بنك الاستثمار إن أرباح الربع الثالث والتى ارتفعت %36.5 إلى 152 مليون جنيه، تجاوزت توقعاته البالغة 110.5 مليون جنيه، بدعم ارتفاع هوامش إجمالى الربح، وتراجع مصروفات الفائدة نتيجة خفض أسعار الفائدة، وزيادة المبيعات فى بعض القطاعات، وتحسن سعر الجنيه.

ويرى بنك الاستثمار أن الأمر الجدير بالملاحظة فى نتائج الشركة بالربع الثالث، هو تحقيقها هذا الربح رغم تكبدها 28 مليون جنيه،تكلفة مكافأة نهاية الخدمة فى إطار برنامجها لإعادة هيكلة العمالة، وخفض التكاليف.

و لفت بنك الاستثمار إلى أن مبيعات جهينة بالربع الثالث البالغة 2.03 مليار جنيه  تجاوزت تقديراته البالغة 1.9 مليار جنيه، ما يشير إلى تعافى الطلب فى السوق.

النعيم: حزمة من المحفزات وبعض المخاطر

ورجح النعيم ان تشهد جهينة تعافيا قويا فى مبيعاتها بالربع الرابع، مع عودة كميات المبيعات لمستويات تقترب مما قبل الجائحة، فيما رجح السعر المستهدف للسهم عند 9.18 جنيه، مع توصية بالشراء.

و طرح بنك الاستثمارحزمة من المحفزات الإيجابية التى من شأنها دعم جهينة، تضمنت تقديرات بتحقيق معدل نمو سنوى مركب %7.3 خلال الفترة من 2019 حتى 2022، بجانب نمو مساوٍ لأحجام المبيعات، والأسعار، مرجحا بناء على ذلك أن تحافظ الشركة على حصتها السوقية.

اقرأ أيضا  شهادة إيداع «هيرمس» تصعد 9% ببورصة «لندن» خلال نوفمبر الماضي

«واستطاعت جهينة الحفاظ على حصتها السوقية بالقطاعات المختلفة، بجانب مواصلة الاهتمام بالابتكار والتجديد»، وفقا للبيانات الصادرة عن الشركة.

ويقول بنك استثمار النعيم ان جهينة استفادت من تراجع أسعار الفائدة فى مصر، حيث توفر الشركة 15 مليون جنيه، مقابل كل خفض نسبته %1 فى أسعار الفائدة، كما أن تحسن سعر الجنيه يمثل أمرا إيجابيا، لأن %40 من تكلفة البضاعة المباعة تأتى من اللبن البودرة الخام المستورد، وكل تحسن نسبته %5 للجنيه مقابل الدولار يحسن هوامش الربحية بواقع نقطتى أساس..

ووفقا للبيانات الصادرة عن الشركة انخفض صافى الدين من 1.8 مليار جنيه، إلى مليار جنيه، بدعم تراجع أسعار الفائدة بـ%3.5 مؤخرا.  

وتابع، أيضا أن خطط توزيع المنتجات لجهات خارجية من خلال تابعتها طيبة للتوزيع، سيدعم الأرباح، ويعزز نمو الإيرادات، لافتا إلى أنه يمكن اعتبار الشركة هدفا للاستحواذ من قبل كيانات عالمية فى قطاع الأغذية والمشروبات.

وفى المقابل طرح بنك الاستثمار بعض العوامل التى من شأنها التأثير سلبا على جهينة، وتشمل ارتفاع التضخم، وانخفاض قيمة الجنيه، ومنافسة شديدة من اللاعبين العالميين.

كما لفت النعيم أيضا إلى أن انتهاء الإعفاء الضريبى لبعض الشركات التابعة فى عام 2019، رفع معدل الضريبة إلى %32 فى 2019، مقارنة مع %18 العام 2018، ما سيترتب عليه زيادات كبيرة فى مصروفات الضريبة عام 2020، والسنوات التالية له.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »