بورصة وشركات

بنوك استثمار تتبني نظرة إيجابية لـ «الشرقية للدخان» خلال الفترة المقبلة

بدعم من زيادات أسعار السجائر المتوقعة

شارك الخبر مع أصدقائك

تبنت بنوك استثمار محلية نظرة إيجابية بشأن شركة “الشرقية للدخان – إيسترن كومباني” خلال الفترة المقبلة بدعم من الزيادات المتوقعه في أسعار البيع .

وأوضحت مراكز البحوث أن ربحية الشركة خلال الربع الرابع من العام المالي 2018-2019، جاءت متواضعة في ظل هدوء زيادات الأسعار وانخفاض حجم المبيعات .

وسجلت “الشرقية للدخان” أرباحًا بقيمة 837.3 مليون جنيه خلال الربع الأخير من العام المالي الماضي، بارتفاع 4.4% على أساس سنوي، فيما زادت الإيرادات بشكل طفيف كذلك لتسجل 3.4 مليار جنيه بارتفاع 1.4% على أساس سنوي أيضًا.

شعاع : رفع الأسعار و تسييل محفظة الأراضي أبرز العوامل الداعمة

بدايةً تبنت بحوث “شعاع” تأثيرات إيجابية لشركة “الشرقية للدخان” خلال الفترة المقبلة، بدعم من عاملين، الأول يتمثل في الارتفاع المُنتظر في أسعار السجائر، والثاني يتعلق بظهور أي أبناء عن تسيل محفظة الأراضي .

وأرجعت “شعاع” ارتفاع أرباح الشركة خلال الربع الرابع على أساس سنوي، بدعم من عاملين أولهما : انخفاض تكلفة المبيعات، وثانيهما : انخفاض المخصصات، فيما قالت “شعاع” إن الإيرادات ارتفعت بشكل طفيف في ظل غياب أي زيادات في أسعار تسليم المصنع لأكثر من عام، بالتزامن مع انخفاض حجم مبيعات السجائر .

ورأت “شعاع” بشكل عام، أن تحسن هوامش الربحية للشركة خلال الربع هو أمر جيد، مشيرةً إلي أن الإيرادات مازالت تحت ضغط، منتظرة أي رفع في أسعار تسليم المصنع في العلامات التجارية الكبرى لدي الشركة (كليوباترا كوين، كليو باترا كينج، كليوا باترا كينج) .

وأشارت “شعاع”، إلى أن الشركة كانت قادرة على زيادة أسعار علامتين تجارتين هما مونديال وبلاك ليبل في الربع الأول من العام الجاري، موضحة أنه على الرغم من ذلك فإن العلاماتين السابق ذكرهما تمثلان نسبة صغيرة من حجم المبيعات وبالتالي فسوف يكون التأثير الإيجابي على مجمل الإيرادات طفيفًا .

وفي النهاية أبقت على السعر المستهدف للسهم عند 20.65 جنيه، مع مخاطرة متوسطة، وتوصية بزيادة الوزن النسبي للشركة .

نعيم توصي بشراء السهم بسعر مستهدف 22.17 جنيه

وفي السياق ذاتهُ قالت بحوث “نعيم القابضة“، إن النظرة المستقبلية لأرباح شركة “الشرقية للدخان” إيجابية في ضوء الارتفاع المتوقع في أسعار السجائر تسليم المصنع؛ التي من الممكن تطبيقها خلال الربع الثاني من السنة المالية 2019/2020، بالإضافة إلى التأثير الإيجابي لارتفاع الجنيه على هوامش الربح.

واستمرت “نعيم”، في توصيتها بالشراء على سهم الشركة بسعر مستهدف 22.17 للسهم.

وقالت “نعيم” إن إيرادات الشركة المُحققة خلال فترة الربع جاءت متوافقة تقديراتها البالغة 3.5 مليار جني، فيما خالفت الأرباح المحققة تقديرات الشركة البالغة 910 ملايين جنيه .

مباشر : الرفع المتكرر سابقًا لأسعار البيع كان أبرز الدواعم

وعلى صعيد آخر قالت “مباشر“، إن الشركة اعتمدت موازنة العام المالي 2019-2020 و التي تستهدف صافي ربح قيمته 3.8 مليار جنيه و أن تلك الموازنة تم اعتمادها وفقا لسعر صرف يبلغ 18 جنيها مقابل الدولار بينما سعر الصرف الرسمي الحالي هو 16.63 جنيه مصري تقريبا.

وأضافت، أن سوق السجائر في مصر يبلغ حجمه حوالي 85 مليار سيجارة سنويا و حصة الشرقية للدخان منهم حوالي 72% لصالح مبيعاتها الخاصة، إذ تنتج الأخيرة حوالي 61 مليار سيجارة سنويا تحت علاماتها التجارية، 98% من هذا الإنتاج يأتي تحت علامة كليوباترا (بوكس و سوبر و غيرها) و الـ 2% العلامات الأخرى للشركة مثل بوستون و غيرها .

وأوضحت “مباشر”، أن “الشرقية للدخان”، تنتج حوالي 22 مليار سيجارة سنويا للشركات الأخرى (للغير) و هو الإنتاج الذي يتم تسميته Production for a third part، و من تلك الشركات الأجنبية التي تنتج لها الشرقية للدخان شركة فيليب موريس وفقا لعقد موقع بينهما قد يتم تجديده في 2021 .

وأوضحت “مباشر”، أهم أسباب إرتفاع أرباح الشركة خلال السنوات الأخيرة كانت الرفع المتكرر في أسعار البيع و خصوصا أن الشركة تمتلك قوة تسعيرية بسبب الوضع شبه الإحتكاري فضلا عن ضعف المرونة بالنسبة لمنتجات السجائر بمعنى أنه كلما زاد سعرها فإن الطلب عليها لا ينخفض مما يعطي ميزة تسعيرية للشركة.

زيادة جنيه في أسعار البيع تمت فى أغسطس الماضي

تجدر الإشارة إلي أن “المال” كانت نشرت فى أغسطس الماضي، أن “الشرقية للدخان” رفعت أسعار بعض من منتجاتها في السوق المحلية، بزيادة قيمتها جنيه وفقًا لأحكام قانون ضريبة القيمة المضافة رقم 208 لسنة 2017.

وقالت الشركة حينها، إن الأصناف التى تمت زيادة الأسعار عليها، هي سجائر مونديال بأنواعها، بزيادة قيمتها جنيه ؛ لترتفع من 16.5 جنيه إلى 17.5 جنيه، كما شملت الزيادة رفع أسعار سجائر بلاك ليبول بقيمة جنيه أيضًا من 22 جنيهًا إلى 23 .

وتابعت “مباشر” : وبالطبع أي تغيير في قوانين الدولة الخاصة بإنتاج السجاير قد ينتج عنه تراجع كبير في الحصة السوقية للشركة و في أرباحها .

ولفتت إلى أن “الشرقية للدخان”، قد تستفيد من انخفاض أسعار الدولار مقابل الجنيه حاليا خصوصا بعد فترة توحيد الدولار الجمركي) .

أرباح العام الماضي تتراجع 12%

وخلال العام المالي الماضي، فقد تمكنت الشركة من زيادة إيراداتها لتسجل 13.89 مليار جنيه، مقارنة بـ 13.4 مليار جنيه خلال العام المالي السابق لهُ، فيما انخفضت الأرباح لتصل 3.7 مليار جنيه مقابل 4.2 مليار جنيه العام المالي المُناظر بنسبة 12% .

وأرجعت الشركة انخفاض أرباحها خلال تلك الفترة إلى انخفاض الدخل من الاستثمار بنحو 71 مليون جنيه، والفوائد الدائنة بقيمة 456 مليون جنيه، بجانب زيادة خسائر فروق العملة بقيمة 106 ملايين جنيه.

وأظهرت القوائم المالية تراجع بند الإيرادات الأخرى لتسجل 149.6 مليون جنيه، مقابل 297.8 مليون جنيه، وارتفعت المصروفات العمومية والإدارية أيضًا لتسجل 192.4 مليون جنيه مقابل 172.2 مليون جنيه الفترة المماثلة.

مستهدفات العام المالي 2019-2020

يذكر أن إدارة الشركة قد أعلنت مؤخرًا عن خططها للمصروفات الرأسمالية فى 2019-2020، حيث ستنفق 1.14 مليار جنيه، مقارنة مع القيمة المستهدفة فى هذا العام والتى تبلغ 1.24 مليار بانخفاض 8% .

وسيُجرى تخصيص 1.11 مليار جنيه لتجديد المعدات، و10 ملايين لإتمام المشروعات المعلقة، فضلا عن 25 مليون جنيه للاستثمار فى مشروعات جديدة.

وتستهدف إدارة الشرقية للدخان زيادة أحجام الصادرات فى العام المالى 2019-2020 بنسبة 88% سنويًا من خلال مبيعات زيادة مبيعات المعسل 50%، مما سيرفع الأحجام بنسبة 25% سنويًا فى العام المالى 2019-2020.

وتخطط الإدارة أيضا إلى تغيير رخص الأراضي غير المستغلة من الصناعية إلى التجارية، فضلا عن أنها تدرس فكرة بيع هذه الأراضي، ويبلغ إجمالى الأراضي غير 50 فدانا (200 ألف متر )، قد ينتج عن هذا البيع متحصلات بقيمة 0.75 – 1.75 جنيه لكل سهم.

وتعد الشرقية للدخان أكبر منتج للتبغ وتتخصص فى قطاعين رئيسيين من السوق وهما السجائر والمعسل، وتمتلك الحصة الأكبر من سوق السجائر المحلى بحوالى 72.8%.

وتنشأ القيمة الكامنة فى الشركة من خلال ارتكازها على قاعدة الأصول غير الأساسية وعلى رأسها الأراضى الشاغرة والأراضى المطورة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »