بورصة وشركات

بنوك استثمار تتبنى رؤية غير متفائلة لـ«جى بى أوتو»

فى ظل انخفاض معدل وأحجام الطلب

شارك الخبر مع أصدقائك

رغم الأداء القوي  لنتائج أعمال شركة «جى بى أوتو» خلال الربع الأول من العام الحالى، إلا أن وحدات بحوث فى بنوك استثمار محلية خفضت القيم العادلة للسهم، فى ظل تأثر معدلات وأحجام الطلب سلباً خاصة فيما يتعلق بذراع صناعة السيارات، بتداعيات فيروس كورونا.

وتبنت وحدات البحوث نظرة حذرة بشأن تعافى سوق السيارات على مدار السنة المالية الحالية، فى ظل تأثير صدمة الفيروس على مستويات الدخل وبالتالى على الطلب مع تفاقم المنافسة فى الأسعار الأمر الذى قد يقلل بشكل أكبر من حصة جى بى أوتو فى السوق.

وتوقعت الوحدات أن ينعكس تأثير تفشي الفيروس بشكل أكبر على أعمال الشركة فى الربع الثانى وهى الفترة التى شهدت اغلاق إدارات المرور والاجراءات الاحترازية، بينما أبدت بعض وحدات البحوث تفاؤلا بشان قطاع التمويل غير المصرفى التابع لجى بى اوتو فى ظل انخفاض تكلفة التمويل نتيجة تخفيض أسعار الفائدة الأخير.

ويندرج تحت عباءة “جى بى أوتو” قطاعات مختلفة تتضمن المركبات وسيارات الركوب الخاصة والشاحنات ومعدات الانشاء والدراجات البخارية، والإطارات، والقطاع المالى غير المصرفى “شركة جى بى كابيتال”، بالاضافة إلى ايرادات العمل بالأسواق الاقليمية.

وجى بى كابيتال هى أحد الشركات التابعة لـ«جى بى أوتو» والعاملة فى قطاع الخدمات المالية غير المصرفية، مثل التأجير التمويلى، التمويل متناهى الصغر، والتمويل الاستهلاكى، بالإضافة إلى خدمات التوريق وخدمات مالية أخرى.

وأظهرت القوائم المالية لـ “جى بى أوتو” نمواً %0.8 فى الإيرادات المجمعة خلال الربع الأول 2020 ليسجل 5.89 مليار جنيه، وقفزت الأرباح بنسبة %430 لتسجل 138.4 مليون جنيه مقارنة بالفترة المناظرة من العام الماضى.

وبنظرة أكثر عمقا على القطاعات المختلفة بالمجموعة، نجد أن إيرادات قطاع المركبات انخفضت بنسبة %4.1 لتسجل 4.7 مليار جنيه، بينما لم تسجل خسائر خلال الربع المذكور مقابل خسائر بقيمة 93.1 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2019.

وارتفعت إيرادات قطاع سيارات الركوب بنسبة 5.5 % لتبلغ 1.6 مليار جنيه، بفضل مبيعات علامة “شيرى أريزو 5”، بينما انخفضت ايرادات قطاع الدراجات البخارية ذات العجلتين والثلاث عجلات بنسبة %8.4 لتبلغ 661.8 مليون جنيه.

وكشفت النتائج المالية تراجع إيرادات قطاع الشاحنات ومعدات الإنشاء بنسبة 31.4 % لتسجل 263.9 مليون جنيه نتيجة انخفاض قطاع السياحة، كما هبطت إيرادات قطاع الإطارات بنسبة %17.1 إلى 237.9 مليون جنيه.

وانخفضت إيرادات أنشطة الشركة خارج السوق المصرية بنسبة %5.7 لتسجل 1.5 مليار جنيه، على خلفية انخفاض حجم مبيعات السيارات بالعراق، بينما قفزت إيرادات قطاع التمويل غير المصرفى بقيادة “جى بى كابيتال” بنسبة 24.2 % لتبلغ 1.4 مليار جنيه، ونمو ارباحها %21 إلى 143.6 مليون جنيه.

وقال رؤوف غبور، رئيس جى بى أوتو، فى تعليق على نتائج أعمال الربع الأول، إن صناعة السيارات تأثرت مثل غيرها بفيروس كورونا مما انعكس سلباً على معدلات الطلب، واتخذت إدارة الشركة بعض الإجراءات لضمان استمرارية الأعمال أبرزها تشديد الرقابة على المخزون ومنح الموزعين تسهيلات من خلال ذراع التمويل التابع لها.

وأوضح “غبور” أن الإدارة تتبنى استراتيجة ترشيد المصروفات ومراجعة العقود المبرمة للتحكم فى النفقات الإدارية ومصروفات النقل، وتعزيز ذلك من خلال تأجيل أية نفقات رأسمالية جديدة، مؤكداً ثقته فى مقومات النموالتى تحطى بها اسواق الشركة ونموذج أعمالها المرن الذى يؤهلها على التأقلم مع التوجهات السوقية الجديدة.

وخفضت وحدة أبحاث بنك الاستثمار “فاروس” القيمة العادلة لسهم جى بى أوتو إلى 2.65 جنيه على خلفية الوضع الحالى لصناعة السيارات، موضحة أنها خفضت تقييم ذراع السيارات من 0.52 إلى 0.15 جنيه  وحدثت تقييم ذراع التمويل غير المصرفى “جى بى كابيتال” من 5.52 إلى 2.50 جنيه.

«فاروس» تخفض السهم إلى 2.65 جنيه.. وترجح انتعاشاً تدريجياً مع التعافى الاقتصادى وارتفاع شهية الاقتراض

وقالت “فاروس” فى ورقة بحثية، إن مبيعات قطاع السيارات شهدت نشاطاً ملحوظاً فى بداية 2020 مسجلة زيادة قدرها %38 على صعيد الأحجام، على خلفية ارتفاع قيمة الجنيه والقضاء التام على الجمارك للسيارات الأوروبية المصدر مما خفف الأسعار وشجع الطلب.

وأشارت إلى أن تفشى كوفيد 19 قد بدأ فى التأثير على طلب السيارات مرة أخرى بحلول منتصف مارس، بعد وقف ترخيص السيارات، وتباطؤ نشاط السياحة والبناء، متوقعة أن تؤدى حالة التقلبات الإقتصادية الحالية إلى تأخر تجديد المركبات أو إعادة شرائها، كما ان موسم رمضان سيزيد من التباطؤ.

وتبنت نظرة حذرة بشأن تعافى سوق السيارات على مدار السنة المالية الحالية، متوقعة أن تؤثر صدمة الفيروس على مستويات الدخل وبالتالى على مستويات الطلب مع تفاقم المنافسة فى الأسعار الأمر الذى قد يؤثر على مبيعات جى بى أوتو فى سوق السيارات.

وقالت إنه بالرغم من تمكن القطاع المالى غير المصرفى من البقاء فى المنطقة الخضراء لكنه قد يشهد بعض الانكماش على المدى القريب فى أعقاب covid-19 لكن نتوقع أن تظل شركة “جى بى كابيتال” مربحة بدعم من  أسعار الفائدة المنخفضة.

ووضعت “فاروس” معدل انخفاض متوقع بـ%10 بمحفظة قروض “جى بى كابيتال” فى السنة المالية 2020  كما توقعت مخصصات أعلى محجوزة لمراعاة الصعوبات الاقتصادية الوشيكة على الأعمال، مما قد يؤدى إلى انخفاض بنسبة %19 على أساس سنوى فى صافى أرباح 2020.

وترى الورقة البحثية أن “جى بى أوتو” تواصل انتعاشها التدريجى ونموها الصحى مدفوعا بالتعافى الاقتصادى والعودة التدريجية لشهية للاقتراض نظراً لمعدلات الاقتراض المنخفضة فى السوق.

«بلتون»: 2.6 جنيه التقييم وتوصية بيعية.. وتأثير covid19 يظهر بشكل أكبر على أعمال الربع الثاني

وفى سياق متصل، قالت وحدة ابحاث بنك الإستثمار “بلتون” أن تحسين الهوامش وتخفيف عبء الفائدة قد يوفر هدنة لذراع قطاع السيارات؛ بينما سيظل أداء ذراع التمويل داعماً لنمو المحصلة النهائية.

واوصت “بلتون”، فى ورقة بحثية، ببيع سهم شركة “جى بى أوتو” مع تحديد قيمة عادلة 2.6 جنيه، علما بان السهم يتداول على شاشات البورصة حالياً بالقرب من مستوى 1.7 جنيه.

واوضحت “بلتون”، أن ارباح الربح الأول جاءت مدعومة  بالأداء الجيد لشركة جى بى كابيتال التى عوضت جزئياً ذراع السيارات والقطاعات المرتبطة بها التى سجلت خسارة صافية قدرها 5.2 مليون جنيه فى الربع الأول من عام 2020.

وأشارت الورقة البحثية إلى أن هوامش الفائدة لذراع التمويل ارتفعت نتيجة انخفاض تكاليف التمويل وانخفاض نسبة الدين إلى حقوق الملكية من 3.11 إلى  2.66 مرة.

وترى “بلتون” أن الارتفاع المفاجئ فى مستوى القروض المتعثرة مثيراً للقلق لكن ما زالت الرؤية ايجابية نتيجة الخفض الكبير الأخير لأسعار الفائدة بواقع 300 نقطة أساس.

ولفتت إلى أن خسائر ذراع السيارات انحسرت بشكل كبير خلال الربع الأول لتسجل 5.2 مليون جنيه فقط مقابل 93.1 مليون جنيه الربع المماثل 2019 وذلك على خلفية زيادة أحجام مبيعات سيارات الركوب بنسبة %21.7 وانخفاض قدره %27.4 فى تكاليف التمويل.

وقالت إن مبيعات الشركة فى الأسواق الاقليمية شهدت تراجعاً بسبب الإغلاق الكامل فى العراق أوائل شهر مارس، متوقعة أن يستمر هذا بعد تعليق مبيعات شركة هيونداى فى العراق وظروف السوق الحالية لكن من المرجح أن تدعم مبيعات  العلامة MG الكميات.

توقعت أن ينعكس تأثير تفشي COVID-19 بشكل أكبر خلال الربع الثانى من 2020 بسبب إغلاق إدارة المرور، إلى جانب الإجراءات الأخرى التى تفرضها الحكومة للحد من انتشار الفيروس، بالإضافة إلى ضعف القوة الشرائية مع ذلك قد تستفيد الشركة بشكل كبير من تحسن الهوامش وانخفاض تكلفة التمويل لمواجهة الضغوط.

«سيجما» تضعه تحت المراجعة.. وأداء قوى لـ«جى بى كابيتال» بدعم «درايف» و«تساهيل» ونمو محفظة التمويل إلى 10 مليارات جنيه

ومن جانبها أكدت وحدة ابحاث سيجما كابيتال للإستثمار أن القيمة العادلة للسهم تحت المراجعة، موضحة أن ارتفاع صافى الربحية خلال الربع الأول من 2020 يعود فى الأساس إلى ارتفاع هامش مجمل الربح وتراجع تكاليف التمويل.

واوضحت “سيجما”، فى ورقة بحثية أن قطاع السيارات تأثر سلبا بانتشار وباء كوفيد- 19، الذى بدأ أن يلقى بثقله على الطلب بدءاً من منتصف شهر مارس، وهو المتوقع أن نلمس تأثيره فى نتائج الربع الثانى من العام الحالى.

ولفتت إلى أن قطاع السيارات والمنتجات ذات الصلة حقق خسائر طفيفة خلال الربع الأول 2020، وساهمت سيارات الركوب فى مصر بنسبة %34.8 فى إيرادات القطاع، مرتفعة بنسبة %5 على خلفية ارتفاع أحجام مبيعات العلامة التجارية شيرى أريزو .

وأشارت الورقة البحثية الصادرة عن “سيجما” إلى أن الدراجات البخارية ذات العجلتين والثلاث عجلات ساهمت بنسبة %14 من إيرادات القطاع، لتسجل إيرادات بقيمة 661.8 مليون جنيه متراجعة بنسبة %8.4 مع تراجع كميات المبيعات بنسبة %7.5.

وقالت أن تراجع أنشطة الشركة الإقليمية جاء على خلفية تراجع مبيعات سيارات الركوب فى العراق جراء إتمام الإغلاق الذى تم تنفيذه خلال شهرى مارس وإبريل، بينما أعلنت الإدارة أن أحجام المبيعات بدأت تتعافى جراء تخفيف إجراءات الحظر فى العراق والطرح المتوقع للعلامة التجارية إم جى أواخر العام الجارى.

واشارت “سيجما” إلى أن شركة جى بى كابيتال واصلت أدائها الرائع على خلفية الأداء المبهر لشركتى درايف وتساهيل وسجل القطاع ارباح قدرها 143.6 مليون جنيه بزيادة %21 وبلغ صافى محفظة الأصول 10 مليارات جنيه مقابل 8.5 مليار جنيه الربع المماثل.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »