اقتصاد وأسواق

بنهاية العام الجاري .. «كومكس الصناعية» تستهدف تجاوز مبيعاتها 280 مليون جنيه

عبد القادر: خطة لزيادة التصدير عبر فتح أسواق جديدة.. وأفريقيا فى المقدمة

شارك الخبر مع أصدقائك

تستهدف شركة كومكس الصناعية والهندسية، العاملة فى مجال إنتاج المقابض والكوالين، زيادة مبيعاتها لأكثر من 280 مليون جنيه نهاية العام الجاري.

قال عطية عبد القادر، مدير عام الشركة لـ «المال»، إن شركته نفذت توسعات جديدة منتصف العام الماضي، تمثلت فى إضافة خطين فى مجال الكوالين والمفصلات باستثمارات تصل إلى 10 ملايين جنيه، فى إطار خطة الشركة لطرح منتجات متنوعة وتوفيرها فى السوق المحلية.

عطية عبد القادر، مدير عام شركة كومكس الصناعية والهندسية

أوضح عبد القادر أن منتجات كومكس تتميز بجودة عالية لأنها ملتزمة بتطبيق أعلى المواصفات القياسية.

يصل إنتاج كومكس سنويا إلى 2 مليون مقبض، ومليون كالون، و3 ملايين مفصلة.

أشار إلى أن الشركة لا تركز فقط على تطوير الإنتاج وضخ استثمارات فقط، بل تعطى أهمية كبيرة للاستثمار فى تدريب وتأهيل العمالة الفنية الموجودة لديها بالتعاون مع عدة جهات، منها مركز تحديث الصناعة.

فيما يخص عمليات البيع فى السوق المحلية، قال عبد القادر إن شركته لديها 600 وكيل على مستوى المحافظات.

أضاف أن كومكس قامت بتوريد منتجاتها إلى المشروعات القومية مثل العاصمة الإدارية والعلمين الجديدة، من خلال التعاون مع عدد من شركات المقاولات الكبيرة فى السوق المصرية، من بينها شركات طلعت مصطفى وبتروجت والمقاولون العرب والصعيد للمقاولات وغيرها.أوضح عبد القادر أن شركته تعانى كثيرا من عمليات الغش التجارى وانتشار المنتجات المقلدة وغير المطابقة للمواصفات قائلا: «منتجاتنا كلها مسجلة لدى الجهات الصناعية منذ بداية التصميم وحتى المنتج النهائي».

أضاف: «قدمنا دعاوى قضائية ضد العديد من التجار والمنتجين، بسبب التقليد لكن دون جدوى لأن الغرامات التى تقرها المحاكم الاقتصادية منخفضة جدا».

تنتج الشركة 55 موديلًا من المقابض والمفصلات والكوالين ، بحسب عبد القادر.

أوضح أن شركته تنفذ بعض الأعمال الخاصة للمصانع الأخري، وتنفذ أغلب أجزاء البوتاجازات لبعض المصانع مثل فريش وينيفرسال ويوينون إير واسطمبات.

لفت عبد القادر إلى أن كومكس تعمل حاليا %60 من الطاقات الإنتاجية، نتيجة التغيرات الحالية فى السوق المحلية وتراجع الطلب، لكنها تتطلع إلى زيادة الإنتاج بشكل كبير خلال المرحلة المقبلة من أجل التصدير إلى الأسواق الخارجية.

أشار إلى أن إجمالى صادرات الشركة لا تتجاوز %10 ونسعى لفتح أسواق جديدة خلال المرحلة المقبلة، وتحديدا فى أسواق القارة السمراء، لا سيما فى ظل تأكيد القيادة السياسية بزيادة تواجد الدور المصرى فى الأسواق الأفريقية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »