استثمار

«بنك ناصر» و«التضامن» يقتربان من وضع اللمسات النهائية لكيان تمويل الحضانات الأهلية

يجرى حاليا تحديد نسب الفائدة التى سيتم فرضها على القروض الموجهة للمشروع، إضافة إلى تحديد المحافظات وعدد الحضانات الجديدة التى سيتم تمويلها من خلال الشركة

شارك الخبر مع أصدقائك

قال مصدر مسئول، إن بنك ناصر الاجتماعى ووزارة التضامن الاجتماعى، اقتربا من وضع اللمسات النهائية لتأسيس شركة خاصة لتمويل البرنامج القومى لتنمية الطفولة المبكرة الهادف إلى إنشاء حضانات أهلية، تحت إشراف الوزارة.

وأضاف أنه يجرى حاليا تحديد نسب الفائدة التى سيتم فرضها على القروض الموجهة للمشروع، إضافة إلى تحديد المحافظات وعدد الحضانات الجديدة التى سيتم تمويلها من خلال الشركة.

وأوضح أن الوزارة انتهت من تقييم ما يقرب من 7 آلاف دور حضانة فى الوقت الحالى، بمحافظات: الجيزة، وأسوان والقاهرة، والغربية والإسكندرية، والبحر الأحمر، وجارى تقييم نفس العدد، فى إطار البرنامج.
لافتا إلى أنه يتم مناقشة عدد الحضانات التى ستمولها الوزارة بمفردها والتى ستوفر لها الشركة الجديدة تمويلا مناسبا.

ويعد برنامج تنمية الطفولة المبكرة، أحد البرامج التى تهتم بها الوزارة فى الوقت الحالى، خاصة جودة المناهج والتى تعتمد فى تقييمها على ناتج التعلم، والوصول بالأطفال لمستويات متميزة من الأداء، واكتساب المهارات المختلفة، وكذلك من حيث جودة البيئة الخاصة بعملية التعلم، ومدى ملائمتها لطبيعة الأطفال فى هذه المرحلة العمرية، وذلك عبر وضع منهج موحد للدور، يتم تصميمه ووضع مسودته الأولى من خلال استشاريين بمناهج الطفولة.

وكانت وزارة المالية، قد أتاحت خلال الفترة الماضية، تمويلاً بقيمة 250 مليون جنيه لصالح التضامن، لتمويل تطوير الحضانات القائمة، وإنشاء حضانات جديدة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »