Loading...

بنك مصر يمول 576 وحدة سكنية ببورسعيد ضمن المبادرة القومية للتمويل العقاري

Loading...

يهدف البروتوكول لتمويل عدد 256 وحدة سكنية بمنطقة الأمل وعدد 320 وحدة سكنية بمنطقة النورس على مدار 30 عاما

بنك مصر يمول 576 وحدة سكنية ببورسعيد ضمن المبادرة القومية للتمويل العقاري
أماني العزازي

أماني العزازي

4:05 م, الخميس, 9 يونيو 22

وقع اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، ومحمد الإتربي، رئيس مجلس إدارة بنك مصر والمهندس خالد صديق، رئيس مجلس إدارة صندوق التنمية الحضارية، اليوم الخميس، بروتوكول تعاون لدعم التمويل العقاري وتقديم التمويل اللازم للمواطنين للحصول على وحدات سكنية بمناطق الأمل والنورس، وخاصة متقدمي الإسكان التعاوني، وذلك بمقر بنك مصر بالقاهرة، و بحضور المهندسة راندا المنشاوي مستشار رئيس الوزراء للمشروعات ولفيف متميز من قيادات البنك والمحافظة والصندوق

يهدف البروتوكول لتمويل عدد 256 وحدة سكنية بمنطقة الأمل وعدد 320 وحدة سكنية بمنطقة النورس على مدار 30 عاما والأولوية لمتقدمي الإسكان التعاوني.

وأكد محافظ بورسعيد أن هذا البروتوكول يهدف لتمويل عدد 256 وحدة سكنية بمنطقة الأمل وعدد 320 وحدة سكنية بمنطقة النورس والمقامة بمدينة بورسعيد، وذلك للمواطنين المتقدمين للمشروع والأولوية لمتقدمي الإسكان التعاون ومن المزمع تسكين شباب التعاوني المتقدمين للمشروع قبل قدوم عيد الأضحى المبارك،

جاء توقيع هذا البروتوكول في إطار حرص محافظة بورسعيد وصندوق التنمية الحضارية على تلبية احتياجات المواطنين وتوفير حياه كريمة لهم وتماشيا مع توجهات الدولة في توفير مسكن مناسب لجميع شرائح المجتمع.

ومن جانبه، أكد الأستاذ محمد الاتربي، رئيس مجلس إدارة بنك مصر، أن البنك سيقدم تمويل عقاري للوحدات السكنية بمناطق الأمل والنورس على مدار 30 عام، بهدف التخفيف عن كاهل المتقدمين لهذه الوحدات من الشباب، والارتقاء بمستوى معيشتهم.

لافتا إلى أن البنك يؤمن بضرورة دعم خطط الدولة لتحقيق التنمية المستدامة ويحرص على القيام بدوره الحيوي في مساندة كافة الأنشطة التي تساهم في خلق حياة أفضل للمواطن المصري،

وأشار إلى أنه يأتي قيام بنك مصر بمنح هذا التمويل في إطار حرص بنك مصر بإعتباره مؤسسة مصرفية رائدة على الدخول في المبادرات والبروتوكولات التي تهدف لتقديم خدمات تتناسب مع احتياجات العملاء، تماشيا مع خطة الدولة للتنمية العمرانية ضمن رؤية مصر 2030

فيما أعرب المهندس خالد صديق، رئيس صندوق التنمية الحضارية، عن سعادته بالتعاون المثمر مع محافظة بورسعيد وبنك مصر، مؤكدا أن بور سعيد هي الأولى في المشروعات الناجحة، وهناك قنوات للتواصل متعددة للتعاون مع المحافظة، والبروتوكول هو ثمار الاستثمارات في محافظة بورسعيد، معربا عن فخره بالإنجازات الحضارية التي شهدتها بورسعيد تحت راية اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، ومؤكدا أن صندوق التنمية الحضارية يقدم كافة الدعم لمحافظة بورسعيد ويسعى لجعل بورسعيد أولى المحافظات الحضارية النموذجية

وكان اللواء عادل الغضبان ، محافظ بورسعيد قد أعلن سابقا عن طرح عدد 600 وحدة سكنية بمساكن (النورس _ الأمل) لمن يرغب من أبناء المحافظة، وتكون الأولوية لمن يرغب فى الحصول على وحدات سكنية من متقدمى الإسكان التعاونى، مؤكدا على أن مشروعات الإسكان بالمحافظة تكتسب أهمية خاصة، حيث حظيت بورسعيد بكم هائل من الوحدات السكنية على مدار الـ 6 سنوات الأخيرة، ضمن أعمال التنمية التي شهدتها في مختلف المجالات.