بنـــوك

بنك مصر يعدل مستهدفات محفظة مشروعات الـ SMEs

قال شريف البحيرى إن محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر سجلت نحو 24 مليار جنيه بنهاية يونيو الماضى.

شارك الخبر مع أصدقائك

■ لتسجل 45 مليار جنيه فى ديسمبر 2020

عدل بنك مصر، مستهدفه لنمو محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، وحدد نهاية ديسمبر 2020 للوصول بها إلى 45 مليار جنيه، بدلا من يونيو 2020.

قال شريف البحيرى، رئيس قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر والتمويل الإسلامى بالبنك، إن محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر سجلت نحو 24 مليار جنيه بنهاية يونيو الماضى.

وأضاف فى تصريحات خاصة لـ«المال» أنه من المستهدف أن ترتفع المحفظة التراكمية لنحو 35 مليار جنيه بنهاية يونيو 2020، بنمو %45.8.

شريف البحيرى،

وأوضح البحيرى أن البنك يستهدف الوصول بحجم المحفظة لنحو 45 مليار جنيه بنهاية ديسمبر من نفس العام.
وفى تصريحات لـ»المال» خلال مايو الماضى قال البحيرى، إن قرار وقف تمويل النشاط التجارى ضمن مبادرة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، أوقف تمويلات للقطاع كان يتم دراستها بنحو 1.5 مليار جنيه، كانت ستضاف إلى المحفظة.

ولفت إلى أن معدلات المنح بالقطاع كانت تصل إلى 1.8 مليار جنيه شهريًا فى ديسمبر الماضى، لكنها انخفضت عقب قرار وقف تمويل النشاط التجارى، ومن خلال المجهودات التى قام بها العاملون فى الإدارة وتعديل الاستراتيجية حتى لا تتأثر المحفظة سلبيًا فى ظل ارتفاع حجم السدادات وانخفاض معدلات المنح، استطعنا أن نرتفع بمعدلات المنح لمستوى 1.5 مليار جنيه فى مارس الماضى، وهو تقدم جيد.

وسجل عدد عملاء القطاع بالبنك نحو 105 آلاف عميل خلال مايو الماضى، وتبلغ معدلات المنح كل 3 أشهر نحو 3.5 مليار جنيه مقابل 350 مليون جنيه من عامين، ويصل عدد القروض الشهرية لنحو 7 آلاف قرض، منها 6 آلاف مشروعات متناهية الصغر، وألف قرض صغير، و50-60 قرضًا متوسط الحجم.

وأطلق البنك المركزى منذ نحو 3 أعوام مبادرة لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة بفائدة ميسرة، وخصص لها 200 مليار جنيه، وقالت لبنى هلال، نائب محافظ البنك المركزى، فى تصريحات صحفية، إن التمويلات ضمن المبادرة سجلت نحو 140 مليار جنيه.

ويسعى البنك المركزى الفترة الحالية لنشر مراكز لتطوير الأعمال، ضمن مبادرة رواد النيل من خلال البنوك العاملة فى مصر لتنشيط فكر ريادة الأعمال، وتقديم الدعم الفنى لأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »