بنـــوك

بنك قناة السويس يفتتح فرعين بالجيزة والإسكندرية

افتتح بنك قناة السويس، اليوم الجمعة، فرعين بالجيزة والإسكندرية.

شارك الخبر مع أصدقائك

افتتح حسين رفاعي، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك قناة السويس، ولفيف من قيادات البنك، اليوم الجمعة، فرعين، الأول بمنطقة الدقي بالجيزة والثاني بمنطقة جليم بالإسكندرية، وبحضور كبار عملائنا بمنطقة الإسكندرية، ليصبح عدد الفروع 43 فرعًا.

يأتي ذلك ضمن، ضمن الخطة التوسعية التي يستهدفها بنك قناة السويس للانتشار على مستوى مدن ومناطق الجمهورية.

وقال حسين رفاعي، إن افتتاح الفروع الجديدة يعزز إستراتيجية البنك للنفاذ لأكبر شريحة من العملاء الجدد، ضمن تعليمات البنك المركزي لدعم مبادرة الشمول المالي وتعزيز ثقة المواطنين في الخدمات التي يقدمها الجهاز المصرفي ومن ثم تنفيذ خطة الدولة للتنمية المستدامة، وفقاً لاستراتيجية مصر 2030 من خلال اعتبار المواطن أنه قوام تلك الخطط التنموية.

وأضاف أن البنك مهتم بتفعيل الخدمات الرقمية، إذ يعكف علي تفعيل الخدمات المصرفية الرقمية المتطورة للتيسير علي عملاءه من خلال تقديم خدمات مصرفية عبر بطاقات الخصم المباشر والبطاقات الائتمانية المتطورة والمحفظة الإلكترونية والانترنت البنكي والموقع الإلكتروني، من خلال مركز الخدمة الهاتفية، معتبرًا أن تلك الخدمات الجديدة تلقي قبولًا من جانب شريحة كبيرة من العملاء خصوصًا الشباب.

حسين الرفاعى رئيس بنك قناة السويس وقيادات البنك خلال افتتاح فرعين جديدين بالجيزة والأسكندرية

ونفذ بنك قناة السويس كافة إجراءات التطوير اللازمة للأنظمة الخاصة بالتصديق على المعاملات المرتبطة بكافة بطاقات الدفع التابعة لأي من شبكات الدفع الدولية والخاصة بهم عند استخدامها على قنوات القبول الحكومية (نقاط البيع/المواقع الإلكترونية)، بالإضافة إلى الانتهاء من الاختبارات اللازمة مع شركة بنوك مصر.

وأوضح أن البنك يسعي من خلال شبكة فروعه المنتشرة علي مستوى الجمهورية إلى تقديم أفضل الخدمات للعملاء من بينها توسيع محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر لتشمل الفئات المهمشة بغرض دعم خطط الدولة في توفير المزيد من فرص العمل للشباب والمرأة علي وجه الخصوص بالمناطق النائية وتحقيق التنمية وتحسين مستوي دخول الافراد للقضاء علي البطالة والفقر.

ارتفاع محفظة قروض بنك قناة السويس 32% بنهاية العام الماضي

وأشار إلى أن بنك قناة السويس نجح في زيادة محفظة القروض والتسهيلات المقدمة للعملاء بنهاية العام الماضي لتسجل 13.5 مليار جنيه، بزيادة نسبتها 32% عن عام 2017، والذي سجل 10.2 مليار جنيه.

وأوضح أن تلك الزيادة جاءت مدفوعة بنمو محفظة قروض الشركات والقروض المشتركة بقيمة بلغت 5 مليارات جنيه.

وأكد أن تلك المؤشرات انعكست علي صافي أرباح البنك علي مدي العامين الماضيين لتسجل 420 مليون جنيه، بعد أن كانت 210 مليونًا في 2016، نظرًا للإجراءات التوسعية التي قام بها البنك وتنويع أنشطته التي قام بها خلال الفترات السابقة.

شارك الخبر مع أصدقائك