سيـــاســة

بمؤتمر صحفي.. وزير الخارجية ونظيره الجزائري يؤكدان عمق علاقات التعاون

قال وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة إنه يحمل رسالة من الرئيس عبد المجيد تبون إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي،

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد وزير الخارجية سامح شكري ووزير الشئون الخارحية الجزائرية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة، عمق علاقات التعاون التي تربط بين البلدين في شتى المجالات والتنسيق المشترك حيال مختلف القضايا محل الاهتمام المشترك.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده وزير الخارجية سامح شكري اليوم السبت مع نظيره الجزائري.

ورحب شكري – في مستهل المؤتمر الصحفي بقصر التحرير- بالوزير لعمامرة الذي يقوم بأول زيارة له إلى مصر، معربا عن تهنئته للوزير الجزائري لتوليه – مرة أخرى – حقيبة الخارجية في الحكومة الجزائرية.

اقرأ أيضا  الاشتراكيون الديمقراطيون يتصدرون السباق الانتخابي بفارق ضئيل في ألمانيا

وقال وزير الخارجية إنه عقد جلسة مباحثات ثنائية مع نظيره الجزائري أعقبها جلسة أخرى موسعة بحضور وفدي البلدين؛ حيث جرى تناول سبل تعزيز العلاقات وأبرز القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

وأضاف شكري انه جرى الاتفاق على استمرار التشاور والاتصالات؛ بما يعود بالنفع على شعوبنا وعلى الاستقرار في المنطقتين العربية والإفريقية.

اقرأ أيضا  عودة مجلسي النواب والشيوخ للانعقاد الأسبوع الأول من أكتوبر رسميا

وقال وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة إنه يحمل رسالة من الرئيس عبد المجيد تبون إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال زيارته الحالية إلى القاهرة، تتعلق بتعزيز العلاقات الثنائية بين مصر والجزائر.

وأضاف لعمامرة أن الرسالة هي رسالة إخاء، وتؤكد الحرص على العمل سويا مع مصر، وتسجيل خطوات منيرة فى العلاقات بين مصر والجزائر.

اقرأ أيضا  نواب البرلمان ينعون المشير طنطاوي: كان محاربا عظيما

وأشاد وزير الخارجية الجزائري بعلاقات التعاون التي تربط بين البلدين في شتى المجالات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »