Loading...

بعد 89 يومًا.. كيف وصلت مصر لـ 10 آلاف مصاب بفيروس كورونا؟ (ملف تفاعلي)

نسب الوفاة تنخفض لـ 5.4%.. و495 أعلى معدل إصابات يومي

بعد 89 يومًا.. كيف وصلت مصر لـ 10 آلاف مصاب بفيروس كورونا؟ (ملف تفاعلي)
أحمد عواد

أحمد عواد

10:05 م, الثلاثاء, 12 مايو 20

89 يومًا منذ تسجيل أول إصابة رسمية بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في مصر، وحتى كسر الحالات لحاجز الـ 10 آلاف إصابة، ليصل الإجمالي في الأسبوع الثالث عشر لانتشار الوباء إلى 10093 إصابة، و544 حالة وفاة، وفقًا لأحدث بيانات وزارة الصحة والسكان اليوم، الثلاثاء.

ومنذ بداية شهر مايو الجاري، شهد منحنى الإصابات تصاعدًا كبيرًا، حتى وصل إلى قمته يوم 8 مايو، بتسجيل 495 إصابة، في حين بلغ أعلى معدل للوفيات في يوم 28 أبريل بـ 22 حالة وفاة.

وخلال هذه الفترة، تستعرض «المال» تحليلًا لأرقام فيروس كورونا في مصر، منذ ظهور أول إصابة في 14 فبراير 2020، وحتى اليوم.

نسب الوفيات والشفاء من الفيروس

جريدة المال

خلال فترة انتشار فيروس كورونا، سجلت نسبة الوفيات في مصر 5.4%، وهي نسبة أقل من النسبة العالمية التي بلغت حتى اليوم 6.7%.

في المقابل، جاءت نسب الشفاء المسجلة في مصر بمعدل أقل من نظيرها العالمي، حيث وصلت اليوم لـ 23% مع تسجيل 2326 حالة تعافي تام من الفيروس، مقابل 36% عالميًا.

الأسبوع الثالث عشر من انتشار فيروس كورونا

جريدة المال

تجاوزت إصابات كورونا حاجز الـ 10 آلاف إصابة، في الأسبوع الثالث عشر من انتشار الفيروس، وخلال 12 أسبوعًا، وصل إجمالي الإصابات لـ 7981 حالة، من بينهم 1887 حالة شفاء، و482 وفاة.

وخلال 5 أيام من الأسبوع الثالث عشر، شهدت الحالات تصاعدًا كبيرًا، بتسجيل 2112 إصابة إيجابية جديدة بكورونا، ومازال يتبقى يومان على نهاية الأسبوع، وهو ما يعني أنه قد يتجاوز سابقه الذي سجل فيه العدد الأكبر من الإصابات بـ 2444 حالة جديدة.

وبالنظر لتوزيع الإصابات على مدار 12 أسبوعًا لانتشار الفيروس، نرى قفزة كبيرة في الأسبوع الثامن (من 3 لـ 9 أبريل)، حيث تضاعفت الإصابات الجديدة لتسجل 834 حالة جديدة، مقابل 370 حالة جديدة في الأسبوع السابع.

وظل معدل زيادات الإصابات في الأسابيع التالية (من التاسع إلى الحادي عشر) يتراوح ما بين 140 لـ 428 إصابة، إلى أن شهد الأسبوع الثاني عشر قفزة أخرى بزيادة 798 عن الأسبوع الحادي عشر.

الفترة الزمنية لكل ألف إصابة بفيروس كورونا

جريدة المال

احتاج فيروس كورونا إلى 51 يومًا للانتشار في مصر، وتسجيل الإصابة رقم ألف، يوم 4 أبريل 2020، وأخذت الفترات الزمنية لتسجيل كل ألف إصابة جديدة في التقلص، حتى اكتملت الألف العاشرة في يومين فقط.

الرسم البياني التالي، يوضح الفترة التي استغرقها الفيروس للانتشار وتسجيل كل ألف إصابة جديدة.

منحنى الإصابات اليومية بفيروس كورونا

شهدت الإصابات الجديدة بفيروس كورونا انخفاضًا ملحوظًا في الفترة الأولى من انتشاره، حيث سجلت ثاني حالة مؤكدة بالفيروس يوم 1 مارس، بعد 15 يومًا من تسجيل الحالة الأولى، وظل المنحنى منخفضًا إلى أن شهد أول قفزة في يومي 6 و7 مارس، اللذين سجلًا 45 إصابة جديدة، مع اكتشاف أول بؤرة للفيروس على متن باخرة نيلية بالأقصر.

وعاود المنحنى للارتفاع مجددًا يوم 16 مارس بتسجيل 40 إصابة جديدة، ويوم 19 مارس بـ 46 إصابة يومية جديدة بكورونا.

وفي يوم 3 أبريل، تتجاوز الإصابات اليومية لأول مرة حاجز المائة إصابة، حيث سجل 120 حالة جديدة، قبل أن تتجاوز الحالات اليومية حاجز المائتي إصابة بتسجيل 201 حالة يوم 24 أبريل.

ومطلع شهر مايو الجاري، شهدت الحالات الجديدة قفزة كبيرة بـ 358 إصابة بفيروس كورونا، بزيادة 89 حالة عن اليوم السابق، قبل أن يهبط المنحنى خلال يومين، ليعاود الارتفاع يوم 4 مايو بـ 348 حالة جديدة.

ويصل المنحنى إلى قمته يوم 8 مايو بـ 495 حالة جديدة بفيروس كورونا في مصر، ليبدأ المنحنى في التراجع على مدار الأيام الأربعة التالية.

حالات الوفاة بفيروس كورونا

جريدة المال

يوم 8 مارس 2020، سجلت مصر أول حالة وفاة بفيروس كورونا، لمواطن ألماني (60 عامًا) بعد انتقاله من الأقصر إلى محافظة البحر الأحمر حيث توفي هناك، وحتى يوم 12 مايو، سجلت مصر 544 حالة وفاة، بمتوسط 8.2 وفاة يوميًا.

وخلال هذه الفترة، شهد منحنى الوفيات اليومية تسجيل حالات منخفضة بالفيروس، حتى بلغ قمته الأولى يوم 10 أبريل بـ 17 وفاة جديدة، ليعاود الانخفاض قبل أن يرتفع مجددًا يوم 18 أبريل بـ 18 حالة وفاة.

ووصلت حالات الوفاة اليومية لأول مرة إلى 20 حالة يوم 27 أبريل، ليصل المنحنى الأحمر إلى قمته بتسجيل أعلى معدل وفيات يومي في 28 أبريل بـ 22 وفاة بفيروس كورونا.

حالات الشفاء من فيروس كورونا

جريدة المال

منذ تعافي أول حالة مصابة بفيروس كورونا في 28 فبراير 2020، وحتى اليوم 12 مايو، سجلت حالات الخروج حتى الآن 2326 حالة، بنسبة 23% من إجمالي الإصابات المسجلة في مصر.

المنحنى الأخضر كان أكثرهم تذبذبًا، ولم يشهد قفزات كثيرة على مدار 75 يومًا تم حصرهم، حيث لم تتجاوز حالات الشفاء اليومية الـ 50 حالة حتى يوم 17 أبريل، إلى أن شهد المنحنى ارتفاعًا كبيرًا يوم 20 أبريل بتسجيل 89 حالة شفاء جديدة.

وظلت أرقام حالات الشفاء التام من فيروس كورونا عند مستوى أقل، حتى يوم 5 مايو الذي سجل 98 حالة خروج من مستشفيات العزل، ويوم 11 مايو بـ 97 حالة جديدة.

وشهد المنحنى ارتفاعًا كبيرًا اليوم الثلاثاء، بتجاوز حالات الشفاء لأول مرة حاجز المئة، بتسجيل 154 حالة خروج من مستشفيات العزل.