عقـــارات

بعد مرور عام.. مشروع المليون وحدة بمصر إلي أين؟

مع اقتراب مرور عام على الإعلان عن مشروع المليون وحدة سكنية لشركة آرابتك في مصر، الذي ستنفذه بالتعاون مع الهيئة الهندسية التابعة للقوات المسلحة، والمفاوضات بينهما, لكن حتي الآن لم يتقدم المشروع خطوة في طريق التنفيذ على الرغم من حدوث تغييرات شملت أهدافه من إسكان لمحدودي الدخل إلى إسكان لمتوسطي الدخل، كما تغير الشركاء، نظراً لتحويل المشروع إلى هيئة المجتمعات العمرانية التي لا تزال في مرحلة التفاوض حول الأرض وقيمتها.

شارك الخبر مع أصدقائك

العربية.نت :
 
مع اقتراب مرور عام على الإعلان عن مشروع المليون وحدة سكنية لشركة آرابتك في مصر، الذي ستنفذه بالتعاون مع الهيئة الهندسية التابعة للقوات المسلحة، والمفاوضات بينهما, لكن حتي الآن لم يتقدم المشروع خطوة في طريق التنفيذ على الرغم من حدوث تغييرات شملت أهدافه من إسكان لمحدودي الدخل إلى إسكان لمتوسطي الدخل، كما تغير الشركاء، نظراً لتحويل المشروع إلى هيئة المجتمعات العمرانية التي لا تزال في مرحلة التفاوض حول الأرض وقيمتها.

وكان من المنتظر أن يبدأ التنفيذ في الربع الثالث من العام الماضي ولكن لم يحدث, وتم ربط ذلك بالمشاكل الإدارية التي مرت بالشركة الإماراتية واستقالة العضو المنتدب، الرئيس التنفيذي، حسن إسميك ثم المفاوضات الجارية مع هيئة المجتمعات العمرانية.

قال المهندس أمين عبدالمنعم، نائب وزير الإسكان لتطوير وتنمية المدن الجديدة، إنه جار التفاوض، وقد أرسلت الشركة التكاليف والعروض ونبحث حاليًا الحصة العينية للهيئة، مقابل الأرض وسيتم التوقيع قريبا”.

ويستهدف المشروع إنشاء وتمويل مليون وحدة سكنية كاملة المرافق والخدمات على مدى خمس سنوات بتكلفة استثمارية تبلغ 280 مليار جنيه، حيث ستقام الوحدات في 13 موقعا بمحافظات مصر بإجمالي مساحة 160 مليون متر.

قال عضو مجلس إدارة شركة مدينة نصر للإسكان شريف الأخضر: الاتفاق مع تحديد أسعار الوحدات ليس مشكلة بشرط تحديد سعر الأرض والمرافق وغيره.

تنتهي هيئة المجتمعات العمرانية خلال أيام قليلة من دراسة شروط التعاقد مع “آرابتك” ليتحدد موعد لبدء المشروع الذي تترقبه السوق المصرية في ضوء إلزام الحكومة المصرية “آرابتك” باستخدام مواد خام محلية ومقاولين مصريين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »