الإسكندرية

بعد زيادة الشكاوى .. رئيس مصلحة الجمارك يتفقد مركز الخدمات اللوجستية بميناء الإسكندرية

قام رئيس مصلحة الجمارك بتفقد المنفذ اليوم للوقوف على المشكلات على أرض الواقع

شارك الخبر مع أصدقائك

بعد تزايد الشكاوى من منظومة النافذة الواحدة الذي تطبقه مصلحة الجمارك بميناء الإسكندرية ، عبر الشركة المصرية لتكنولوجيا المعلومات ” MTS ” خلال الـ48 ساعة الأخيرة، توجه المحاسب كمال نجم رئيس مصلحة الجمارك بتفقد المنفذ الجمركي بالإسكندرية اليوم الاثنين .

وأشار ” كمال ” إلى أنه قام بتفقد أحوال سير العمل على أرض الواقع وإقامة جسور للتواصل والتفاعل المستمر بين قيادة مصلحة الجمارك والعاملين بها والمتعاملين معها وحل جميع المشاكل والمعوقات التي تعترض العمل الجمركي، خاصة التي ظهرت خلال الساعات الاخيرة بمقر مركز الخدمات اللوجستية الجديد الخاص بمنظومة النافذة الواحدة بميناء الإسكندرية  البحري .

وقال رئيس مصلحة الجمارك إن مركز الخدمات اللوجستية الجديد الخاص بمنظومة النافذة الواحدة بميناء الإسكندرية البحرى قد بدأ التشغيل التجريبى به إعتبار من 10 نوفمبر من العام الجارى ، وذلك فى إطار تحديث وميكنة منظومة الإدارة الجمركية والجهود التى تقوم بها مصر لدعم التجارة الإلكترونية بمصر والحرص والسعي المستمر لتنظيم وتيسير وحوكمة إجراءات الإستيراد والتصدير من خلال تطبيق منظومة النافذة القومية الواحدة للتجارة الخارجية .

اقرأ أيضا  محافظة الإسكندرية ترفع درجة الاستعداد لفصل الشتاء

وأشار إلى أنه يتم حاليا تقديم كافة الخدمات اللوجيستية للمتعاملين بالمركز ، بإدراج وتشغيل المعاملات الخاصة بالبيانات الجمركية لنظام الوارد وجميع النظم الجمركية وقيد البيانات الجمركية لجميع البضائع والطرود والأغذية والمنسوجات والسيارات والمعدات وقطع الغيار وخلافة المخزنة بميناء الإسكندرية عدا الدخان والصادر والبضائع المخزنة خارج ميناء الإسكندرية ، وإنهاء جميع الإجراءات عليها بما فى ذلك العرض على الجهات الرقابية والسداد الإلكتروني من خلال البنوك.

اقرأ أيضا  «عمومية راكتا للورق» توافق على استمرار نشاط الشركة تنفيذا لقانون قطاع الأعمال

وقال إن إجمالي عدد الشهادات المقيده بمركز الخدمات اللوجستية حتى اليوم بلغ حوالى 6313 شهادة جمركية ، وبلغ عدد الشهادات التي تم اعتمادها  4188 شهادة جمركية، وباقي البيانات الجمركيه المقيدة ما بين مراحل الكشف َوالمعاينه واستيفاء جهات العرض الرقابية وتطبيق الإتفاقيات واستكمال مرفقات متعامل والتثمين.

وطالب رئيس المصلحة قيادات جمارك الإسكندرية وموظفى المصلحة والمستخلصين بزيادة وتكثيف الجهود لإنجاح المنظومة الرقمية لخفض زمن الإفراج وتخفيض تكاليف تداول الحاويات، سواء رسوم الأرضيات أو غرامات التأخير بما يُسهم فى تبسيط الإجراءات، وخفض تكلفة السلع والخدمات بالأسواق المحلية، على النحو الذى يُساعد فى تحسين تصنيف مصر فى 3 مؤشرات دولية مهمة: «التنافسية العالمية، وممارسة الأعمال، وبيئة الاقتصاد الكلى»، وتحفيز مناخ الاستثمار، وتعظيم القدرات الإنتاجية، وتوسيع القاعدة التصديرية، وتسهيل التجارة الداخلية والخارجية.

اقرأ أيضا  قنصوة : بدء الدراسة في فرع جامعة الإسكندرية بجنوب السودان أبريل المقبل

والتقى السيد كمال نجم رئيس مع مدحت حبشي رئيس مجلس إدارة شعبة المستخلصين بالغرفة التجارية بالإسكندرية وبعض  المستخلصين، حيث تم عرض بعض المشاكل والمعوقات الخاصة بالتشغيل التجريبى بمركز الخدمات الجديد ” نافذة ” ووجه رئيس مصلحة الجمارك بالحل الفورى بالتنسيق مع السادة المسئولين بالمركز وتوحيد وتبسيط الإجراءات لضمان سهولة دورة العمل بالمركز ؛ وإنشاء غرفتين للفيديو كونفرانس للتواصل الفورى مع المتعاملين إحداهما لمصلحة الجمارك والأخرى للهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات والهيئة القومية لسلامة الغذاء، للتواصل وحل المشاكل والمعوقات فوريا.

وصحب السيد كمال نجم رئيس مصلحة الجمارك فى الجولة أحمد شحاته مستشار رئيس مصلحة الجمارك و شعبان لطفى عامر رئيس الإدارة المركزية للتفتيش العام وعاطف إبراهيم مدير عام الإدارة العامة للإتصالات الداخلية ومدير المركز الإعلامي لمصلحة الجمارك.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »