Loading...

بعد تأجيل مهرجان الجونة .. خبراء يتوقعون الأسباب

هناك مأزق فني أدى إلى تأجيل الدورة للحفاظ على المستوى الذى ارتبطت به

بعد تأجيل مهرجان الجونة .. خبراء يتوقعون الأسباب
رحاب صبحي

رحاب صبحي

2:09 ص, الأربعاء, 22 يونيو 22

أسئلة كثيرة طُرحت بعد إعلان إدارة مهرجان الجونة السينمائى عن تأجيل الدورة السادسة لاعتبارات أصدرتها فى بيان، وهى التحديات العالمية الحالية، والتي قد تعوق إضفاء الصبغة العالمية والإقليمية التي تسعى إدارة المهرجان لتحقيقها، والتأكيد عليها منذ الدورة الأولى للمهرجان.

وكانت الأسباب التى كانت فى أذهان الجميع تتمحور حول الأزمة الاقتصادية العالمية التى يمر بها العالم بعد حرب روسيا وأوكرانيا، وطرحت من الأسباب أيضا الأسباب الفنية، نظرًا للحفاظ على المستوى الذى وصل له المهرجان، ولم تكن إدارة المهرجان مستعدة أن تقدم دورة أعلى من مستوى الدورات الماضية، أو لأسباب أخرى لا تعلمها إلا إدارة المهرجان.

لكن هذا الخبر جعل الكثير يتخوف ألا يكون تأجيل للمهرجان فقط بل هو قرار لإلغائه، مثل ما قال من قبل عن تأجيل مهرجان دبى السينمائى الدولى الذى لم ينعقد حتى الآن، لكن جميع الترجيحات بتأجيل المهرجان جاءت هى فى الغالب لأسباب اقتصادية.

ماجدة موريس : الأكثر هى أسباب اقتصادية بسبب حرب أوكرانيا

جريدة المال
الناقدة والكاتبة الصحفية ماجدة موريس

وقالت الناقدة ماجدة موريس إن مهرجان الجونة كان كل دورة يتطور عام بعد عام لأن المستوى الذى وصل له العام الماضى، فلن يستطيع أن يقل المهرجان عنه وما وصل إليه من تقدم، لكن هناك ظروف قوية جعلتهم يقومون بتأجيله فى الأساس فهى من الممكن أن تكون فنية، لكن الأكثر هى أسباب اقتصادية بسبب حرب أوكرانيا، والأزمة الاقتصادية التى يمر بها العالم، وتأثر رعاة المهرجان بالحالة الاقتصادية لأنها جزء هام فى تواجده ونجاحه، إلا  إذا كان لهم أسباب أخرى لن يذكروها.

موريس: لا أعتقد أن يتم إلغاء المهرجان لأنه حقق نجاحات كبيرة

وأوضحت موريس، أنها لا تعتقد أن يتم إلغاء المهرجان، لأنه حقق نجاحات كبيرة، وأن الجونة تحتاج للمهرجان والسياحة فى مصر تحتاجه، مثل مهرجان دبى الذى تم تأجيله، والذى لم ينعقد حتى الآن بعد 11 دورة له، لكن موريس لا تعتقد أن الجونة سيفعل ذلك، مضيفة أن مهرجان دبى السينمائى الدولى هناك حديث عن رجوعه مرة أخرى.

خيرية البشلاوى: أسباب تأجيل المهرجان هى أسباب أقتصادية

جريدة المال
الناقدة خيرية البشلاوى

وأكدت الناقدة خيرية البشلاوى أن أسباب تأجيل المهرجان هى أسباب اقتصادية، مشيرة إلى أن المهرجان يصرف صرفا باهظًا، والتي لن يستطيع مسايرتها بسبب الظروف التى يمر بها العالم، لأن المهرجان فى وجهة نظرها مهرجان استعراضى، وهدفه هو سعيه لتحقيق واجهة اجتماعية وليس مشاعا ثقافيا.

وأشارت إلى أن المهرجان نوع من الوجاهة الثقافية، وهذا مكلف اقتصاديا فى زمن يعانى من أزمة اقتصادية يشعر بها النجوم، كما لو كان ذلك أمر من إدارة المهرجان بدءًا من الإعلان عن مصممى المجوهرات والأزياء.

وأوضحت أن المهرجان نوع من الاستعراض المالى، فأصبح الاستعراض المالى من الأشياء المستفزة للشعب، ولم يحقق قدرًا من الوجاهة، مؤكدة أن الظروف العامة هى التى تقول ذلك وليس المهرجان بشكل خاص، وظروف الرأسمالين بشكل خاص، فيجب أن لا يوجد استفزاز للشعب، والأفضل أن يتم تأجيله.

ساويرس في الجونة
ساويرس في الجونة

البشلاوى: المناخ العام لا يحتمل البزخ وتحليل لحدث فى واقع موجوع ولا يحتاج وجع منظرى فى ظل الأزمة الاقتصادية

ولفتت البشلاوى إلى أنه لا توجد أسباب فنية لتأجيل المهرجان، بل هي اقتصادية، لأن كل شيء فى المهرجان مكلف جدا، بجانب دعوة الضيوف العالميين، والأفلام التى تُعرض لأول مرة، فهناك تكلفة اجتماعية كبيرة، والمناخ العام لا يحتمل البزخ، وتحليل لحدث فى واقع موجوع، ولا يحتاج وجع منظرى فى ظل الأزمة الاقتصادية.

المخرج أمير رمسيس: تأجيل مهرجان الجونة خسارة كبيرة للسينما المصرية

جريدة المال
المخرج أمير رمسيس

وصرح المخرج أمير رمسيس، المدير الفنى السابق لمهرجان الجونة السينمائى، الذى أعلن استقالته فى الدورة السابقة للمهرجان، أن تأجيل الدورة السادسة لمهرجان الجونة هى خسارة كبيرة للسينما المصرية، وللصناعة بشكل عام، معربًا عن حزنه لأنه كان جزءًا من المنظومة لمدة خمس سنوات، وتمنى رمسيس أن يعود المهرجان العام القادم، لأنه مهرجان يشكل أهمية كبيرة للسينما المصرية.

طارق الشناوى: سبب تأجيل الجونة هو مأزق فني

جريدة المال
الناقد الفنى طارق الشناوى

أما الناقد طارق الشناوى فى رأيه سبب تأجيل الجونة بعد إصدار البيان الذى أصدرته إدارة المهرجان أن هناك مأزقًا فنيًّا أدى إلى تأجيل الدورة للحفاظ على المستوى الذى ارتبطت به، والحقيقة أن تباين المستوى بين دورة وأخرى أمر وارد، فى الدورة الأخيرة لمهرجان (برلين) وجدنا المستوى الفنى متواضعًا بالقياس بالأعوام السابقة، كما أن المهرجان لايزال لديه قرابة أربعة أشهر على افتتاحه يستطيع خلالها أن يحصل على الأفضل.

وأضاف أن المهرجانات لا تغير مواعيدها إلا فى حالات نادرة، مثل جائحة كورونا التى دفعت عددًا منها إلى إقامته افتراضيًا، كذلك الظرف الخاص الذى يمر به البلد، مثلما حدث فى دورة عام 2013 لمهرجان (القاهرة) التى تأجلت للعام التالى بسبب قيام ثورة 30 يونيو للتخلص من كابوس الإخوان، أو كما حدث فى (كان) عام 1968 عندما تضامن المهرجان مع ثورة (الشباب) فتم إلغاء الدورة.

وكانت أعلنت إدارة مهرجان الجونة السينمائي تأجيل فاعليات الدورة السادسة للمهرجان، والتي كان من المزمع عقدها في الفترة من 13-22 أكتوبر  القادم للعام القادم في موعد يتم تحديده لاحقًا.

جاء هذا القرار حرصا وإيمانا من إدارة مهرجان الجونة السينمائي على تعزيز الدور الحيوي الذي يلعبه مهرجان الجونة السينمائي على المستويين الفني والسياحي محليا وعالميا، أخذًا في الاعتبار التحديات العالمية الحالية، والتي قد تعوق إضفاء الصبغة العالمية والإقليمية التي تسعى إدارة المهرجان لتحقيقها والتأكيد عليها منذ الدورة الأولى للمهرجان.

وستقوم اللجنة المنظمة للمهرجان بالإعلان عن الاستعدادات والمستجدات التي قد تطرأ على فاعليات الدورة السادسة لمهرجان الجونة السينمائي بشكل دوري في الفترة المقبلة.