لايف

بعد اعتذاره لاثنتين .. امرأة ثالثة تتهم بوش الأب بالتحرش

إعداد– عبد الغفور أحمد محسن  اتهمت الروائية بريطانية المولد كريستينا كلاين، الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب بالتحرش بها، لتصبح بذلك ثالث امرأة تعلن تعديات بوش الجنسية.وقالت كلاين إن بوش الأب "اعتصر مؤخرتها" بينما كانت تلتقط صورة إلى جواره في أبريل من عام 2014.وتابعت: "

شارك الخبر مع أصدقائك

إعداد– عبد الغفور أحمد محسن
 

اتهمت الروائية بريطانية المولد كريستينا كلاين، الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب بالتحرش بها، لتصبح بذلك ثالث امرأة تعلن تعديات بوش الجنسية.
وقالت كلاين إن بوش الأب “اعتصر مؤخرتها” بينما كانت تلتقط صورة إلى جواره في أبريل من عام 2014.
وتابعت: “زوجي كان يقف إلى جوار الرئيس السابق بينما كنا نلتقط الصورة خلال مناسبة جمع تبرعات في هيوستن بتكساس”، وأوضحت أن صديقة من عائلة بوش طلبت منها إخفاء الأمر.
وكان بوش قد أصدر اعتذارين رسميين بعد اتهامه بالتحرش الجنسي، بعد أن اتهمته الممثلة هيذر ليند، بأنه “لمسها من الخلف”، فيما قالت الممثلة جوردانا غرولنيك، لموقع ديادسبين الأمريكي، إن بوش الأب لمس جسدها في عام 2016، بعد لقاء على هامش عرض مسرحي شاركت فيه.
وقال المتحدث باسم بوش إنه كان من المفترض أن يكون التعامل مع الناس “أكثر سهولة”. وأوضح في بيان رسمي لوسائل الإعلام: “الرئيس بوش في سن 93 عامًا ويستخدم كرسيًّا متحركًا منذ خمس سنوات تقريبًا، لذلك يقع ذراعه على الجزء السفلي من جسم الأشخاص الذين يلتقط معهم صورًا”.
وتابع: “في محاولة لتسهيل الأمور على الناس فهو يقول نفس النكتة بشكل مستمر، وفي بعض الأحيان يربت على مؤخرة النساء؛ رغبة منه في أن يبدو ودودًا”.
وأضاف “البعض يرى هذا الأمر بريئًا، والبعض الآخر اعتبره غير مناسب، واعتذر الرئيس بوش بشدة لأي شخص أساء إليه”.

شارك الخبر مع أصدقائك