بنـــوك

بعد أسبوع من إطلاقه.. عائد مؤشر «كونيا» بين 13.3% و13.36%

حجم المعاملات سجلت 50 مليار جنيه تقريبًا.

شارك الخبر مع أصدقائك

تراوح متوسط سعر الفائدة ضمن مؤشر الفائدة الخالي من المخاطر كونيا Conia، بعد أسبوع من بدء العمل به بين 13.306% و13.36%.

وأعلن البنك المركزي، مطلع أغسطس الماضي، عن إطلاق حد معياري لأسعار الفائدة الخالية من المخاطر كونيا conia، تم تطويره من قبل مجموعة العمل بسوق المال المصرية (Money Market Contact Group).

وتضم المجموعة البنك المركزي وبنوك تجارية والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية (EBRD)، ليدعم عملية تطوير وإتاحة مجموعة أوسع من المنتجات المالية للمشاركين في القطاع المالي وتحسين سوق النقد والمشتقات.

وقد تم إطلاق اسم CONIA على الحد المعياري الجديد، اختصارًا لـ Cairo Overnight Interbank Average Benchmark، وهو تطوير لمتوسط سعر الفائدة لليلة واحدة للتعاملات بين البنوك في القاهرة في سوق الانتربنك.

ويتم احتساب كونيا عن طريق متوسط الحجم المرجح لسعر الفائدة لليلة الواحدة، من واقع التعاملات الفعلية بين البنوك في سوق الإنتربنك في القاهرة بعد استبعاد أكبر وأقل 15% من القيم الخارجة.

وأعلن البنك المركزي متوسط سعر الفائدة ضمن المؤشر الجديد 6 أيام منذ أول أكتوبر، وسجلت حجم المعاملات بين البنوك التي تم احتساب الفائدة ضمن المؤشر على أساسها، نحو 50.9 مليار جنيه.

وأكد البنك المركزي، في وقت سابق، أن المؤشر الجديد لن يغير إطار العمل الخاص بالسياسة النقدية لكنه سيعزز قدرة لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي على اتخاذ القرار السليم.

منهجية العمل ضمن المؤشر الجديد

وكشف البنك المركزى المصرى أول أكتوبر، عن تفاصيل أكثر لشروط ومنهجية احتساب الحد المعياري لمعدل العائد الخالي من المخاطر بالجنيه كونيا، الذى أعلن عنه مطلع أغسطس الماضى، وبدأ نشر بياناته اليوم الثلاثاء.

وقال المركزى إن المشاركين في مجموعة العمل بسوق المال المصري، اختاروا بعد عدة اجتماعات معدل العائد على المعاملات بين البنوك بدون ضمان بالجنيه المصري لمدة ليلة واحدة كالحد المعياري لمعدل العائد الخالي من المخاطر.

هذا المؤشر هو مقياس لمعدل العائد للإيداع والإقتراض بين البنوك المصرية بالجنيه المصري، في ظل ظروف تكون فيها مخاطر الائتمان والسيولة وغيرها في أدنى مستوياتها.

وأوضح البنك المركزى أنه في كل يوم عمل في القاهرة ( يوم الثبيت)، يتم قياس المؤشر على أساس المتوسط الحسابي المقتطع (مقربًا إلى ثلاثة علامات عشرية) لأسعار العائد المدفوعة على معاملات الإيداع بالجنيه المصري والمؤهلة للدخول في حساب المؤشر.

ويتم احتساب المتوسط الحسابي المقتطع، كمتوسط لمعدل العائد المرجح بالحجم، والمعتمد على النسبة الوسطية البالغة 70 % من معدالت العائد المرجحة بالحجم.

المعاملات المؤهلة للدخول في احتساب المؤشر، هي:

• قد تم الإفصاح عنها من قبل البنوك المصرية لنظام مراقبة السوق المحلية DMMS الخاص بالبنك المركزي المصرى.
• بدون ضمانة ولمدة ليلة واحدة
• تم تنفيذها بين الساعة 8:3 والساعة 4:3 بتوقيت القاهرة وتسويتها فى نفس اليوم، ساعات عمل نافذة التعامالت بين البنوك في نظام RTGS بالبنك المركزي المصري.
• قيمتها أكبر من أو تساوى 50 مليون جنيه.

منهجية احتساب كونيا

يتم احتساب الحد المعياري بواسطة المسؤول على النحو التالي:

• يتم ترتيب جميع المعاملات التي تم تنفيذها والمؤهلة للدخول ضمن الحد المعياري في أي يوم تثبيت، من الأصغر إلى الأكبر، بحسب معدل العائد المعلن عنه لهذه المعاملات.

• يتم دمج جميع المعامالت التي لها نفس معدل العائد من أجل الحصول على حجم تراكمى واحد لكل معدل عائد، ويتم ربط كل معدل عائد بالحجم التراكمي المتداول.

• يتم اعتبار أعلى وأدنى 15 في المائة من أحجام التداول (والمرتبطة بأعلى وأدنى معدل عائد) كقيم متطرفة وبالتالي يتم استبعادها من المشاهدات المحتسبة.

• يتم احتساب الحد المعياري على أنه المتوسط المرجح بالحجم للمعاملات المتبقية وفق معادلة حسابية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »