اقتصاد وأسواق

بعثة صندوق النقد: مصر قادرة على مواجهة آثار جائحة كورونا والحفاظ على معدلات النمو

قالت إن عودة موجات فيروس كورونا قد تؤدي لتراجع الاقتصاد في بعض الدول.

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت رئيسة بعثة صندوق النقد الدولي لمصر أوما راماكريشنان إن مصر قادرة على مواجهة آثار جائحة كورونا والحفاظ على معدلات النمو .

جاء ذلك – في مداخلة عبر برنامج “زووم” لبرنامج “مساء دي إم سي” الذي يقدمه الإعلامي رامي رضوان، بحسب ما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وقالت إن برنامج الإصلاح الإقتصادي فى مصر كانت له آثار ايجابية في مواجهة آثار فيروس كورونا المستجد.

وأضافت أوما راماكريشنا – أن صندوق النقد الدولي يدعم مصر لمواجهة آثار كورونا على القطاعات المتضررة من أجل استعادة عافيتها.

وأوضحت أن مصر قادرة على مواجهة آثار جائحة كورونا والحفاظ على معدلات النمو، معربة عن توقعها بزيادة نسبة النمو في مصر خلال الفترة القادمة بنسبة إضافية 2%.

وأشارت إلى أن الحكومة المصرية اتخذت إجراءات واسعة للإصلاح الاقتصادي ومواجهة عجز الموازنة العامة للدولة، لافتة إلى أن هناك فارقا بين ظروف حصول مصر على القرض في 2016، وما يحدث حاليا.

وأكدت رئيسة بعثة صندوق النقد أن مصر أظهرت عملية إصلاح وسياسات ساهمت في تقليل الدين العام ، مشيرة إلى أن مصر أظهرت قدرتها على الوصول للأسواق العالمية.

وأوضحت أن القرض القادم لمصر من صندوق النقد الدولي سيحدث حوله مراجعة مع الحكومة المصرية، مضيفة أن الاقتصاد المصري قادر على إحداث طفرة في النمو خلال السنوات المقبلة.

وقالت إن جائحة كورونا أثرت على كل الدول وبعد انتهائها ربما يمكن السيطرة على الدين العام، مشيرة إلى أن وباء كورونا نتج عنه العديد من الآثار السلبية على عدد من دول العالم.

وتوقعت راماكريشنان بدء تعافي الاقتصاد العالمي، ومشيرة في الوقت ذاته إلى أن عودة موجات فيروس كورونا قد تؤدي لتراجع الاقتصاد في بعض الدول.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »