سيـــاســة

“بشر”: الموقف الحقوقي العالمي فضح انتهاكات النظام ضد المتظاهرين

شريف عيسى: رحب الدكتور محمد بشر، وزير التنمية المحلية السابق، القيادي بتحالف دعم الشرعية بالتقرير الصادر من جانب 27 دولة عضو بالأمم المتحدة الذي أعربوا فيه عن قلقهم إزاء "استخدام مصر المتكرر للقوة المفرطة ضد المتظاهرين". وأشار "بشر" فى بيان…

شارك الخبر مع أصدقائك

شريف عيسى:

رحب الدكتور محمد بشر، وزير التنمية المحلية السابق، القيادي بتحالف دعم الشرعية بالتقرير الصادر من جانب 27 دولة عضو بالأمم المتحدة الذي أعربوا فيه عن قلقهم إزاء “استخدام مصر المتكرر للقوة المفرطة ضد المتظاهرين”.

وأشار “بشر” فى بيان له منذ قليل إلي أن هذا الموقف الحقوقي العالمي الفاضح للانتهاكات المتواصلة في مصر ضد طالبي الديمقراطية والحرية والشرعية الدستورية والعدالة الاجتماعية وجميع مطالب ثورة 25 يناير ،  يأتي في اعقاب تقرير المجلس القومي لحقوق الإنسان في مصر  عن فض اعتصامى رابعة العدوية  والنهضة ، والذى جاء ليساعد على إفلات الجناة من العقاب ، وتصوير الوضع في مصر علي غير حقيقته وتوجيه الاتهامات للمجني عليهم لخدمة أهداف غير انسانية وغير شرعية، جعلت الكثيرين من المحللين يطلقون عليه وبحق مجلس قتل الانسان.

وحذر “بشر” من استمرار النظرة الأحادية التي أدت الي العدالة الانتقامية في مصر خاصة بعد مرور اكثر من 8 اشهر ممن سماه بـ “الانقلاب العسكري”، داعيا كل من تبقى في مربع دعم النظام الحالى باعادة النظر في مواقفه والانحياز الي الحق والصواب والعودة الي مربع داعمي تحقيق اهداف ثورة 25 يناير .

وشدد القيادي بالتحالف على أن حقوق الشهداء والمصابين والمعتقلين منذ ثورة يناير حتى الان لا تسقط بالتقادم ولا يمكن نسيانها أو تجاهل المطالب المشروعة لتحالف الدعم الشرعية والمؤيدين لهم من خلال الحراك السلمي في كل ميادين مصر والذي لم يتوقف يوماً.

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »