بورصة وشركات

بريميير تستحوذ على العلياء للسمسرة

❐ مصادر: تخطط للتحول إلى بنك استثمار متكامل بالسوق المحلية المال ـ خاص علمت «المال» أن شركة «بريميير» القابضة للاستثمارات المالية، استحوذت على شركة «العلياء» للسمسرة، وتم تغيير اسم الأخيرة ليصبح «بريميم» للسمسرة فى الأوراق المالية. وقالت مصادر مقربة من…

شارك الخبر مع أصدقائك

❐ مصادر: تخطط للتحول إلى بنك استثمار متكامل بالسوق المحلية

المال ـ خاص

علمت «المال» أن شركة «بريميير» القابضة للاستثمارات المالية، استحوذت على شركة «العلياء» للسمسرة، وتم تغيير اسم الأخيرة ليصبح «بريميم» للسمسرة فى الأوراق المالية.

وقالت مصادر مقربة من الصفقة، إن «بريميير» مهتمة بالتوسع فى مجال الخدمات المالية غير المصرفية، وعلى رأسها السمسرة،ما دفعها إلى خوض مفاوضات مع ملاك «العلياء» وهم مجموعة من المستثمرين الأفراد، والاستحواذ على كامل الأسهم.

وأوضحت المصادر لـ«المال» أن «بريميير» القابضة تملك حالياً شركتى سمسرة، الأولى: «بريميير» لتداول الأوراق المالية، والثانية: «بريميم»، وسيتم وضع خطة عمل للشركتين بهدف زيادة الحصة السوقية لـ«القابضة» فى ظل توقعات ارتفاع أحجام التداول فى البورصة خلال الفترة المقبلة، مع بدء تنفيذ برنامج الطروحات الحكومية.

واحتلت «بريميير» لتداول الأوراق المالية المركز 40 بين شركات السمسرة بنهاية أول 9 شهور من العام الحالى، بعد تحقيق قيم تداولات 2.052 مليار جنيه، ضمن لها حصة سوقية بـ%0.4، فيما احتلت العلياء المرتبة 126 محققة قيم تداولات وصلت إلى 67 ألف جنيه فقط.

وأكدت المصادر أن “بريميير” حصلت على الموافقات الخاصة بتغيير اسم الشركة من «العلياء» إلى «بريميم» بعد نقل ملكية الأسهم، ولكن المصادر رفضت الكشف عن قيمة الصفقة، موضحة أن “العلياء” تملك فرعاً واحداً فى منطقة العجوزة، فيما سيستمر وائل مبارك، العضو المنتدب فى منصبه.

وتملك «بريميير» القابضة تراخيص للعمل فى أمانة الحفظ، والسمسرة فى الأوراق المالية، ورعاية القيد فى بورصة النيل، والاستشارات المالية، وإدارة المحافظ والصناديق، والاستثمار المباشر، وفى مايو الماضى نشرت «المال» خبر استحواذ “بريميير” القابضة على حصة أغلبية فى رأسمال «بريميير» لتداول الأوراق المالية، بعد شراء نسبة تفوق نصف رأسمال الشركة من مالكها السابق- أحد المستثمرين الخليجيين- الذى أبدى رغبته فى التخارج فى صفقة بلغت 15 مليون جنيه.

جدير بالذكر أن «المال» نشرت فى أغسطس الماضى سعى «بريميير» القابضة للتوسع فى مجال الخدمات المالية غير المصرفية بداية من مخاطبة الهيئة العامة للرقابة المالية لزيادة رأسمال شركتها التابعة «بريميير» للتأجير التمويلى من 5 إلى 10 ملايين جنيه، وإضافة نشاطى التخصيم والتمويل متناهى الصغر، حسب تصريحات أحمد عادل، رئيس مجلس إدارة الشركة.

وأكد «عادل» – فى تصريحات سابقة – رغبته فى اجراء إعادة هيكلة شاملة لـ«بريميير» القابضة، وشركاتها التابعة بنهاية 2018، على ان يتم قيدها فى البورصة، وطرح نسبة من الأسهم للتداول الحر لزيادة قاعدة المساهمين، والاستفادة من ارتفاع جاذبية أسهم شركات الخدمات المالية غير المصرفية وبنوك الاستثمار، على أن يتم تنفيذ الخطة فى2019

وأكدت المصادر استمرار اهتمام «بريميير» بالتوسع فى مجال الخدمات المالية، والتحول إلى بنك استثمار يضم أغلبية الرخص المطبقة فى السوق المحلية، لافتة إلى أنه سيتم الإعلان عن مزيد من التفاصيل حول توسعات «بريميير» وإطلاق بنك استثمار جديد مع نهاية العام الحالى.

وتأسست «بريميير» لتداول الأوراق المالية مطلع الألفية الثانية، برأسمال مرخص به 50 مليون جنيه ومدفوع 20 مليونًا، وتملك جميع رخص وآليات التداول المعمول بها فى البورصة المصرية، وحاولت بعد ثورة 25 يناير بالاتفاق مع مجموعة من المستثمرين السعوديين التحول إلى بنك استثمار متكامل بالسوق المصرية، مع تعزيز تواجدها فى السعودية والإمارات، إلا أن المحاولات لم تؤت ثمارها حتى الآن.

شارك الخبر مع أصدقائك