لايف

بريطانيون يطلقون مجلة إسلامية تحت اسم “الحقيقة ” لمواجهة التطرف

بريطانيون يطلقون مجلة إسلامية تحت اسم "الحقيقة " لمواجهة التطرف

شارك الخبر مع أصدقائك

أحمد صبرى 
دشنت جمعية إسلامية بريطانية مجلة إسلامية على الإنترنت بهدف استعادة الشبكة العنكبوتية من المتطرفين بعد الوقائع التي تنتشر علىها بواسطة التنظميات المتطرفة.
وحملت المجلة اسم الـ “حقيقة” ويقوم عليها  مجموعة من العلماء والباحثين المسلمين في بريطانيا الذين يقولون إنهم يهدفون الى تثقيف الشباب بشأن حقيقة الحركات المتطرفة.
 ويقول أصحاب المجلة إن اطلاقهم المجلة  جاء كرد فعل مباشر ضد خطر التطرف الذي تمثله جماعات مثل تنظيم الدولة الإسلامية حيث استخدم متطرفو تنظيم الدولة الاسلامية وسائل التواصل الإجتماعي بشكل واسع لنشر رسائلهم.
وتجمع أكثر من 100 إمام في لندن في تجمع لاعلان اطلاق المجلة التي نشرت على موقع “إمامز أونلاين”.
ويأتى اطلاق تلك المجلة بعد أن  دشن المئات من مسلمي استراليا أول فناة تلفزيونية خاصة غير هادفة للربح يشرف عليها 20 متطوع فقط أطلقوا عليها اسم one path  تهدف الى تحسين صورة الإسلام بعد انتشار الإسلموفوبيا فى الغرب عامة وكذلك الأحداث الإرهابية التى شوهت صورته بعد أحداث تشارلى ايبدو. 
. كما أطلقت الشبكة موقعا إلكترونيا على الإنترنت، وقناة على موقع “يوتيوب”، بجانب حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي مثل “فيسبوك” و”تويتر”.

شارك الخبر مع أصدقائك