اتصالات وتكنولوجيا

بروتوكول تعاون بين وزارة الاتصالات وجامعة القاهرة لإنشاء مركز للإبداع وريادة الأعمال

ليصبح مركزا خاصا للإبداع وريادة الأعمال

شارك الخبر مع أصدقائك

وقعت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وجامعة القاهرة، بروتوكول تعاون بهدف تطوير مبنى تابع للجامعة في منطقة بين السرايات ليصبح مركزا خاصا للإبداع وريادة الأعمال.

وشهد توقيع بروتوكول التعاون د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ود. عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عبر الفيديو كونفرانس.

وحضر توقيع البروتوكول د. محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، والمهندس عمرو محفوظ القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، ود. حسام عثمان مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للإبداع التكنولوجي وصناعة الإلكترونيات والتدريب.

وتبلغ مدة العمل بالبروتوكول 25 عاما، والذي يأتي في إطار السعي نحو خلق مجتمع مصري مبدع ومبتكر منتج للعلوم والتكنولوجيا وقادر على تحديد الأولويات القومية مع ربط استراتيجيات المراكز البحثية والجامعات بالاستراتيجية القومية.

كما يأتي في ضوء توجيهات رئيس مجلس الوزراء باستغلال المبنى المجاور لجامعة القاهرة والأراضي المحيطة به بمنطقة بين السرايات بمحافظة الجيزة والسابق صدور قرار بترتيب حق انتفاع لصالح الجامعة بهم كمركز للإبداع وريادة الأعمال.

اقرأ أيضا  مصر الرابع إفريقيًا في سرعة الإنترنت عبر المحمول خلال أغسطس

وتشمل عمليات التطوير مجموعة من الأعمال والإجراءات الانشائية الفنية والتكنولوجية اللازمة إلى جانب كافة النواحي المعمارية بما يحافظ على القيمة التراثية، ليصبح مركزا خاصا للإبداع وريادة الأعمال لطلاب جامعة القاهرة والجامعات المصرية الأخرى وخريجيها.

فضلا عن دعم شباب المبتكرين في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال الاشراف الفني والعلمي المتخصص.

وأكد د.خالد عبد الغفار أن البروتوكول يأتي لتعزيز التعاون المشترك بين وزارتي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتعليم العالي والبحث العلمي واستكمال المشروعات التي يتم تنفيذها.

واستكمل الوزير إن البروتوكول يعكس هتمام الوزارة بإنشاء مراكز إبداع بالجامعات المختلفة.

اقرأ أيضا  رئيس البريد : المواطن المصري محور اهتمام الدولة.. والهيئة تستهدف تقديم الخدمة بشكل لائق

وأشاد عبد الغفار بدور وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في تطوير البنية التحتية المعلوماتية للجامعات، وتحقيق التحول الرقمي، بالإضافة إلي دورها في ترميم المبنى المخصص لإقامة مركز للتدريب والإبداع وريادة الأعمال التكنولوجية بجامعة القاهرة.

وأكد عبد الغفار خلال اللقاء علي ضرورة الإسراع في الانتهاء من إعداد المبني ليبدأ العمل به في أقرب وقت ليصبح منارة ثقافية للطلاب للانتفاع به.

وشدد الوزير على أهمية الحفاظ علي الطابع الأثري والشكل العام الخارجي للمبني أثناء عمليات الترميم وإضافة الاضاءة المناسبة له، والدمج بين عراقة وأصالة المبني القديم والحداثة.

من جانبه، قال عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ان التعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي متصل ووثيق وذو خطوات متسارعة.

واعتبر طلعت توقيع هذا البروتوكول، تتويجا للتعاون المشترك في انشاء مجمعات الابداع التكنولوجي في 6 محافظات وكذلك انشاء الجامعة المعلوماتية بمدينة المعرفة،.

اقرأ أيضا  «تيك توك» عن حجب التطبيق في أمريكا: قرار غير عادل ونحظى بحب 100 مليون مواطن

وأوضح الوزير ان التعاون يشمل ايضا تنفيذ مشروعات ميكنة المستشفيات الجامعية وميكنة الجامعات وتطوير نظم الامتحانات الرقمية بالإضافة الى انه تم التشارك مع وزارة التعليم العالي في مؤتمر حول الذكاء الاصطناعي في بداية العام الجاري.

مشيرا الى انه سيتم استكمال التعاون في مجالات البحوث.

وأضاف طلعت ان البروتوكول الذي تم توقيعه يهدف الى انشاء مركزا للإبداع يتم من خلاله توفير البيئة المحفزة للابتكار ولنمو ريادة الأعمال لطلبة الجامعات المصرية و الخريجين.

وقال الوزير انه سيتم انشاء المركز بما يليق باسم جامعة القاهرة وعراقتها.

ووقع بروتوكول التعاون المهندس رأفت هندي نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لشؤون البنية التحتية، والدكتور عبدالرحمن ذكري نائب رئيس جامعة القاهرة لشئون الدراسات العليا والبحوث.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »