طاقة

“برنت” يتراجع لادنى مستوياته منذ 2009 مسجلا 45.6 دولار

نسمة بيومى
 
حققت أسعار البترول العالمية خسائر قياسية للمرة الأولى منذ بدء موجة الانخفاضات العالمية نهاية العام الماضى حتى الآن ، حيث وصلت الاسعار لأدنى مستوياتها مسجلة 45.6 دولار للبرميل، خلال منتصف التعاملات التجارية العالمية .

شارك الخبر مع أصدقائك

نسمة بيومى
 
حققت أسعار البترول العالمية خسائر قياسية للمرة الأولى منذ بدء موجة الانخفاضات العالمية نهاية العام الماضى حتى الآن ، حيث وصلت الاسعار لأدنى مستوياتها مسجلة 45.6 دولار للبرميل، خلال منتصف التعاملات التجارية العالمية .
 
وعلى الرغم من أن أغلب توقعات المحللين العالميين بقطاع البترول والطاقة إستبعدت هبوط اسعار الخام تحت مستوى 49 دولار للبرميل ،الا ان متغيرات السوق وظروف العرض والطلب قلبت الموازين وخفضت الاسعار لمستوياتها الحالية .
 
وتعد تخمة المعروض العالمي السبب الرئيسى وراء إنخفاض سعر الخامين “برنت” و”الامريكى” بنحو 60% عن ذروة الاسعار التى تم الوصول اليها منتصف العام الماضى فوق مستوى 100 دولار للبرميل.
 
ويأتي ذلك رغم ارتفاع واردات الصين من الخام إلى مستوى قياسي في ديسمبر الماضى لتتجاوز 7 ملايين برميل يوميًا للمرة الأولى ،وتمثل الصين ثاني أكبر بلد مستهلك للنفط في العالم .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »