سيـــاســة

برلمان تونس بانتظار «الاثنين الفارق» لسحب الثقة من راشد الغنوشي

بحسب النائبة عبير موسى، وهي رئيسة الحزب الدستوري الحر.

شارك الخبر مع أصدقائك

ينتظر برلمان تونس الاثنين المقبل، تحرك كتل نيابية لبحث سحب الثقة من رئيسه راشد الغنوشي بحسب النائبة عبير موسى، وهي رئيسة الحزب الدستوري الحر.

وقالت موسى في تصريحات نقلتها فضائية العربية السعودية، إنه لا سبيل لاستمرار الغنوشي برئاسة البرلمان التونسي.

وأضافت أن الاثنين المقبل يوم فارق في البرلمان التونسي.

وتحدثت القناة على أن كتلا نيابية تونسية تبحث سحب الثقة من راشد الغنوشي.

وفي وقت سابق، اتهمت النائبة عبير موسى، راشد الغنوشي رئيس البرلمان التونسي، بتعطيل مشروع قانون في البرلمان يصنف جماعة الإخوان إرهابية، بحسب سبوتنيك الروسية.

ونفذ الحزب الدستوري الحر في تونس، يوم السبت الماضي، وقفة احتجاجية حاشدة أمام المسرح البلدي في شارع الحبيب بورقيبة في قلب العاصمة، احتجاجا على رفض البرلمان تخصيص جلسة عامة لمناقشة لائحة تقدم بها الحزب لتصنيف “الإخوان” كتنظيم إرهابي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »