سيـــاســة

برلماني يثمن شهادة شهاب حول جزيرتي تيران وصنافير

برلماني يثمن تمسك شهاب بالاستفتاء الشعبي حول الجزيرتين

شارك الخبر مع أصدقائك

ياسمين فواز:

أشاد النائب أحمد مصطفى عبدالواحد، عضو مجلس النواب عن حزب مستقبل وطن بالشهادة التاريخية وحديث الدكتور مفيد شهاب وزير الشئون القانونية والمجالس النيابية الأسبق وأستاذ القانون الدولى، حول جزيرتي تيران وصنافير، وأنهما سعوديتان، وذلك خلال اللقاء الذى عقده الرئيس عبدالفتاح السيسى بالقوى السياسية.

وقال عبدالواحد فى بيان له اليوم إن الدكتور مفيد شهاب كان واضحا ورد على كل المزاعم والافتراءات والأكاذيب التى يرددها كل الكارهين والمتآمرين على مصر فى الداخل والخارج، مشيدا بحسم الدكتور شهاب لمطالب البعض بإجراء استفتاء شعبى حول الجزيرتين عندما أكد أن المادة ١٥١ من الدستور توضح بجلاء الحالات التى يتعين فيها عقد استفتاء شعبى على إحدى المعاهدات وليس من بينها اتفاقيات تعيين الحدود البحرية، إضافة إلى أن الدستور المصرى لا يجيز بالأساس إبرام معاهدات يترتب عليها التنازل عن أى جزء من إقليم الدولة كمبدأ دستوري ووطنى عام، فضلا عن أن اللجوء للتحكيم الدولى يتم بناء على وجود نزاع ينشأ بين دولتين بشأن موضوع ما وهو ما لا يتوافر فى حالة الجزيرتين اللتين تثبت الدلائل أنهما سعوديتان، كما أن تعيين الحدود البحرية تم وفقا لخطوط الأساس التى سبق وأن حددتها مصر وأودعتها لدى الأمم المتحدة.

وأضاف عبدالواحد أن الرأى العام المصرى بجميع اتجاهاته السياسية والحزبية والشعبية يثق فى شخصية كبيرة فى حجم وقيمة ومكانة الدكتور مفيد شهاب، وأنه لا كلام بعد شهادة هذا الرجل صاحب التاريخ السياسى والعلمى والقانوني، خاصة تأكيده أن هناك فرقا بين مفهوم سيادة الدولة على أرض ما وإدارتها لها وتأكيده أن جميع الدلائل القانونية والجغرافية والتاريخية تؤكد أن الجزيرتين تيران وصنافير سعوديتان، وأن مصر قبلت بإدارتها وحمايتهما إلا أن السيادة عليهما سعودية، وأن مبدأ التقادم ووضع اليد ليس معمولا بهما فى القانون الدولى وإنما فى القانون الخاص.

شارك الخبر مع أصدقائك