سيـــاســة

برلماني لوزير الأوقاف: أين أموال صنايق النذور؟

ياسمين فواز تقدّم النائب إيهاب الخولي، ممثل الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين، بسؤال لوزير الأوقاف حول حصيلة أموال صناديق النذور بالمساجد التابعة لوزراة الأوقاف. وتساءل الخولى عن كيفية مراقبتها وإدارتها وأوجه الاستفادة منها، مؤكداً أن عدد المساجد الكبرى التى تحتوى على صناديق نذور يصل إلي 179 على م

شارك الخبر مع أصدقائك


ياسمين فواز

تقدّم النائب إيهاب الخولي، ممثل الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين، بسؤال لوزير الأوقاف حول حصيلة أموال صناديق النذور بالمساجد التابعة لوزراة الأوقاف.

وتساءل الخولى عن كيفية مراقبتها وإدارتها وأوجه الاستفادة منها، مؤكداً أن عدد المساجد الكبرى التى تحتوى على صناديق نذور يصل إلي 179 على مستوى الجمهورية، منها مسجد السيدة زينب الذي يجمع حصيلة صندوق 22 مليون جنيه.

مشيرا إلي أنه وفق القانون رقم 52 لسنة 1988 يتم فتح تلك الصناديق كل شهر أو أسبوع على حسب مديريات الأوقاف، ويتم توزيعها على المشايخ ومقيمى الشعائر والعمال.

وطالب الخولي بتوضيح أوجه إنفاق أموال النذور، مؤكدا ضرورة مراجعتها وتعظيمها وإحكام الرقابة على هذه المساجد، حيث تعد أحد مصادر تنمية موارد الدولة، وخضوع هذه الأموال لرقابة الجهاز المركزى للمحاسبات، مقترحاً إنفاقها على التعليم والجوانب الاجتماعية مثل الفقراء والغارمات والمسنين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »