رياضة

برلمانيون يكشفون مكاسب مصر من استضافة بطولة الأمم الإفريقية

ابرزها عودة الجماهير للملاعب و تعزيز الاستثمار الرياضي

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف أعضاء بمجلس النواب عن مكاسب مصر من تنظيم مصر لبطولة كأس الأمم الإفريقية، مؤكدين أنها بمثابة مرآة عكست ما حدث في مصر خلال الخمس سنوات الماضية، إضافة إلي تعزيزها الاستثمار الرياضي بمصر.

وأشار برلمانيون إلى أن عودة الجماهير وتعزيز الاستثمار الرياضي أبرز مكتسبات استضافة مصر لبطولة الأمم الإفريقية.

من جانبه،أكد النائب خالد عبد العزيز فهمي عضو الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل وطن، أن مصر نجت بامتياز غير مسبوق في تنظيم أكبر دورة للأمم الإفريقية رقم 32 دون مشكلة واحدة بشهادة العالم.

مصر احتضنت إفريقيا وشعوبها

وأضاف أن مصر احتضنت أفريقيا وشعوبها فكانت الأم الكبرى عمليا ووضح هذا أمام شباب أفريقيا والعالم، لأن مصر احتضنت الجميع دون تمييز بين شمال القارة أو جنوبها غربها كان أو شرقها.

ولفت إلى أن البطولة وجهت أنظار العالم إلى مصر والتي تساءلت كيف أصبحت مصر في توقيت لا يزيد عن 5 سنوات، أشبه لواحة أمان منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

ونوه إلى أن مصر البلد الأكثر جذبا لمعظم الاستثمارات الأجنبية.

كما تساءل العالم كيف وصلت مصر لمعدلات نمو اقتربت من 6 في المائة (5,6)، وبذلك تكون من ضمن الدول الأعلى نموا على مستوى العالم بجهد وإرادة قيادة سياسية غير مسبوقة.

وأضاف فهمي أن مصر فازت بالدورة ال32 للأمم الأفريقية اقتصاديا وسياحيا وسياسيا وبإرادة قيادة تاريخيه وشعب بطل وكفي بذلك نصيبا.

فيما هنأ المهندس أشرف رشاد الشريف، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، الرئيس عبد الفتاح السيسي بنجاح البطولة التي رفعت اسم مصر خفاقا وجذبت أنظار العالم أجمع لما شهدته من حس فني رائع وأداء تنظيمي متميز .

وقال رشاد: “مصر كعادتها تكسب احترام وإشادة الجميع”.

‪ ووجه تحية شكر وتقدير لجميع الجنود المجهولة التي عملت بجد واجتهاد على مدار الشهور الماضية؛ وعلى رأسهم النجم محمد فضل الذي برهن على قدرة الشباب الإبداعية وعزيمتهم القادرة على صنع المعجزات.

وتابع :”إن نجاح البطولة لم يضع تحديا على الدول المستضيفة للنسخ المقبلة فحسب بل وضع تحديا جديدا أمام المسؤولين عن المنظومة الرياضية بأسرها “.

واستطرد:”ضرورة الارتقاء بالمنظومة لتضاهي المنظومات العالمية ومن ثم تعزيز الاستثمار الرياضي”..
‪ ‬
وأوضح رئيس رياضة النواب، أن (كان 2019) هو بداية حقيقية للنهوض بمنظومتنا الرياضية ورسالة تشير إلى أن الموسم المقبل من الدوري المحلي سيكون أكثر انضباطا وتنظيما بما يليق بمصر الرائدة وصاحبة الحضارة.

وتابع :” نجاحنا التنظيمي في أمم أفريقيا ليس وليدة الحظ والصدفة وإنما وليد العمل والجد والاجتهاد”.
‪ ‬
وأكد رشاد، أن البطولة أعطت اللجنة دفعة قوية وايجابية للغاية وبالأخص نظام تذكرتي الذي أبرز أهميته بكل قوة فى فرض الأمن والتنظيم، في إعادة النقاشات مع الجهات المعنية بشأن عودة الجماهير للملاعب، لما لمسته من زيادة وعي الجماهير وتغير ثقافاتهم.

واشاد طارق رضوان رئيس لجنة الشئون الافريقية بمجلس النواب بنجاح مصر في استضافة وتنظيم الفعاليات الكبرى خاصة مع مشاركة 24 منتخباً أفريقيا فى البطولة لأول مرة.

وأكد أن الحكومة المصرية لم تدخر جهداً لضمان نجاح البطولة وتذليل كافة العقبات وتوفير المناخ الآمن للاستمتاع بالبطولة.

وأشار إلى أن البطولة أكدت على أن مصر بلد الأمن والأمان والاستقرار مما سيشجع الكثير على الاستثمار فى مصر.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »