طاقة

برلمانى يطالب وزير البترول بتشغيل أبناء بورسعيد في حقل ظهر

أمانى العزازى: طالب النائب البرلماني محمود حسين، من المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، تحديد نسبة لأبناء بورسعيد من الوظائف بمشروع حقل ظهر أكبر اكتشافات حقول الغاز الطبيعى بمصر. ولفت حسين إلى أن بورسعيد الآن أصبحت سكنا للعاملين بشركات البترول والغاز وحقل

شارك الخبر مع أصدقائك

أمانى العزازى: 

طالب النائب البرلماني محمود حسين، من المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، تحديد نسبة لأبناء بورسعيد من الوظائف بمشروع حقل ظهر أكبر اكتشافات حقول الغاز الطبيعى بمصر. 

ولفت حسين إلى أن بورسعيد الآن أصبحت سكنا للعاملين بشركات البترول والغاز وحقل ظهر من خارج أبناء بورسعيد، مشيرا إلى أن ذلك التوجه يكلف وزارة البترول والشركات مبالغ طائلة لإقامة وانتقالات هؤلاء العاملين، مطالبا بتخصيص النسبة الأكبر من الوظائف لأبناء بورسعيد.   

  

وطالب حسين  الوزير بمخاطبة شركات البترول والغاز الموجودة ببورسعيد بتخصيص نسبة سنويا من أرباحها لتقديم خدمات مجتمعية للمحافظة سواء انشاء مستشفيات او دعم المستشفيات الموجودة او رصف بعض الطرق أو المشاركة في مشروعات لتجميل محافظة بورسعيد والتى تقع جميعها فى المدخل الغربي لبورسعيد. 

جاءت مطالب النائب الثلاثاء، اثناء انعقاد اجتماع لجنة الطاقة بالبرلمان المصرى. 

من جانبه، استجاب الوزير للنائب البورسعيدي، مؤكدا تخصيص نسبة سنوية من إيرادات حقل ظهر للمشاركة المجتمعية وتم البدء بالفعل فى تطوير وحدة صحية بقرية الجرابعة.

وقال انه بمجرد الانتهاء من المرحله الاولى من انتاج حقل ظهر سيتم الاعلان عن الوظائف المطلوبة حيث يوجد حاليا ٤٠٠٠ فني ومهندس منتدبين من شركات البترول والحقول المختلفة لإنجاز العمل وسيتم الإعلان عن الوظائف بداية ٢٠١٨.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »