الإسكندرية

بدء المرحلة الثانية لمشروع الحواجز الغاطسة بالإسكندرية

بدء المرحلة الثانية لمشروع الحواجز الغاطسة بالإسكندرية

شارك الخبر مع أصدقائك

إستراتيجية جديدة لحماية الشواطئ بمشاركة 4 جهات رقابية
تخصيص مساحة لرواد الفنادق.. وتقسيم جديد يراعى الطبقات الاجتماعية

مها يونس

أوضح اللواء  أحمد حجازى  رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، أنه تم إنهاء استئجار ممرات وكافيهات الإسكندرية السياحية والتى تُستخدم حالياً لحماية الشواطئ وصيانتها، حيث تم إنشاء حواجز غاطسة تحت الماء، انتهت المراحل السابقة منها بدءاً من المنتزه وحتى نادى السيارات، وحاليا تُجرى المرحلة التالية بدءاً من نادى السيارات حتى المحروسة بتكلفة 186 مليون جنيه.

وأضاف حجازى أن تلك الحواجز تعمل على تقليل الأمواج وحماية شواطئ الاسكندرية من النحر والتآكل، بالإضافة إلى زيادة مساحة الرمل وخلق شواطئ جديدة لم تكن موجودة من قبل،  مُعلناً عن إجراء طرح عملية الجيت سكى وهى تجربة الإنقاذ السريع والتى انفردت بها مدينة الإسكندرية عن باقى مدن مصر الساحلية.

وأشار إلى أن مزايدات الشواطئ والكافيهات والممرات السياحية شهدت نجاحًا غير مسبوق خلال العام الحالي، مُعلناً عن زيادة قيمتها عن العام الماضى بأربعة أضعاف، والتى وصلت لـ20 مليون جنيه تقريباً، مقارنة بالعام الماضى الذى حققت فيه المزايدات عائدًا ماليًا بنحو خمسة ملايين فقط، وذلك بعد أن تمت ترسيتها على عدد من الشركات السياحية والأفراد.

وعلى صعيد الرقابة على الشواطئ أكد حجازى أنه تمت الرقابة على الشواطئ هذا العام بصرامة،  حيث توجد أربعة جهات رقابية تمثلت فى  «إدارة الشواطئ داخل كل حى من أحياء المحافظة،  مراقب لكل عدة شواطئ،  مدير المصايف، وقسم المتابعة الميدانية بالإدارة المركزية للسياحة والمصايف».

ولفت إلى أن قسم المتابعة الميدانية يقوم برفع تقرير يومى لوكيل الوزارة، مشيراً إلى أنه فى حالة وجود تجاوزات يُقابل بشدة عن طرق فسخ التعاقد، مُستشهداً بذلك قيام الإدارة المركزية بإنهاء التعاقد مع 4 شواطئ لمخالفتها الأسعار، فيما كانت قيمة المخالفات 534 ألف جنيه.

فيما ذكر حجازى أنه تم  الاتفاق على تطوير منطقة بير مسعود، وذلك بعد أن تبين أن نادى السيارات يستغل الجراج المقابل له دون أى  قيمة إيجارية بتخصيص سابق، لذلك تم سحبه وعُرض على المجلس التنفيذى، وفى المقابل عرض نادى السيارات على دفع القيمة الإيجارية السابقة التى لم يتم دفعها، بالإضافة إلى تطوير المنطقة بالكامل وجعلها مزارًا سياحيًا .

فيما أشار إلى أنه تم الاتفاق أيضاً مع شركة النظافة المنوط بها العمل بالمحافظة لتنظيف الشواطئ، حيث يضاف مبلغ النظافة على القيمة الإيجارية للشاطئ، فيما  نجحت الدعاية على الشواطئ هذا العام وتم توحيد الشماسى مع عمل مَنَزل ودورة مياه للمعاقين، بالإضافة إلى التعاقد مع مسعفين على نفقة الإدارة لوجود مسعف على كل شاطئ لتقديم الإسعافات الأولية فى حالة وجود غرقى.

ومن ناحية أخرى لفت حجازى إلى أنه تم تخصيص شاطئ لرواد كل فندق مُطل على البحر، مشيراً إلى أنه بالنسبة للحواجز المُقامة على الشواطئ من قبل الفنادق فقد تم الاتفاق عليها بنظام الفك والتركيب ولارتفاع معين، مُضيفاً أنه فى حالة المُخالفة ستتم الإزالة كما حدث مع الساتر القماشى لفندق هيلتون على الكورنيش.

وتابع: «جاء ذلك بالإضافة إلى أنها لحماية رواد الفندق الذين لهم طبيعة خاصة ولزيادة الاستثمار السياحى العربى والأجنبى هى أيضا لحماية المارة من أى مشاهد استفزازية يتعرضون لها حيث إن نزلاء الفنادق لهم طبيعة خاصة».

وعلى صعيد شواطئ الإسكندرية أعلن حجازى أن الإدارة المركزية للسياحة والمصايف أنهت تقسيمات شواطئ المحافظة لتناسب كل طبقات المجتمع، وذلك مراعاة للبُعد الإنسانى والاجتماعي، مُحدداً خمسة «مجانية» وشملت «جليم، شهر العسل، الهانوفيل، المكس، سيدى كرير».

كما أوضح أن الشواطئ المجانية يُسمح من خلالها بدخول المصطاف بالشمسية والكرسى الخاص به، أما فى حال مطالبته بتأجير شمسية فتكون قيمة استئجارها ثلاثة جنيهات، بالإضافة إلى جنيه واحد قيمة الكرسى، وذلك من خلال منفذ البيع التابع للمحافظة والمتواجد بكل شاطئ، فضلاً عن تقديم خدمات وحدات خلع الملابس ودورات المياه.

فيما حدد 16 شاطئًا بنظام “الخدمة لمن يطلبها”، وتشمل: “ميامي، سيدى بشر، أبو هيف 1، أبو هيف 2، الأنفوشى 1، الأنفوشى 2، الدخيلة شرق الدخيلة غرب، هدير، تقسيم الملاح، السلام، زهراء الهانوفيل، فاميلى بيتش، شط إسكندرية، والصفا”، وهى لن تكلف المصطاف شيئاً فى حال دخول بالأدوات الخاصة به “الشمسية، الكرسى”، أما فى حالة الرغبة فى تأجير شمسية وكرسى فسيكون رسم الفرد خمسة جنيهات.

وأشار بدوره إلى الشواطئ المميزة ويصل عددها لـ “18 شاطئًا” وتضم “المندرة 2، المندرة 3، العصافرة 1، العصافرة 2، ميامى المميز، سيدى بشر، أبو هيف المميز، السرايا، السلسلة، القويري، بليس، بليس 2، البيطاش 1، البيطاش 2، الهانوفيل المميز شرق، الهانوفيل 2، أبو ثلاث1 ، أبو ثلاث2 “، مؤكداً أنه بتلك الشواطئ لا يُسمح فيها بنزول شمسية أو كرسى ويكون رسم دخول الفرد 7 جنيهات.

أما على صعيد الشواطئ السياحية الثلاثة والتى تشمل “المندرة 1، البوريفاج، ستانلي”، فيكون سعر دخول الفرد 10 جنيهات، فيما عدا البوريفاج والذى يصل رسم دخول الفرد فيها لـ 13 جنيهًا، لأنه مؤجر بنظام الـ B.O.T من قبل محافظين سابقين، وينتهى التعاقد هذا العام، على أن يُطرح بنظام المزايدة العلنية تمهيداً لعمل مشروع سياحى ضخم.

وتطرق حجازى إلى أن المحافظة تحتوى على 6 ممرات سياحية، وتم تأجيرها لحماية الممرات من سطوة البلطجية بعد أن كانت وكراً للأعمال المنافية للآداب والسرقة والمخدرات وأطفال الشوارع والهجرة غير الشرعية، مؤكداً أنها أصبحت آمنة، لافتاً إلى أن تلك الممرات ساعدت على خلق فرص عمل للشباب، فيما يستوعب كل ممر تشغيل 20 وحتى 30 شابًا.

كما أكد أنه تم تشديد الرقابة على الأندية والمساحات المُخصصة لها، لأن من يستفيد منها تجارياً، يتم رفع القيمة الإيجارية عليه، مشيراً إلى أن من يُقدم خدمة حقيقية يتم تثبيت السعر عليه.

شارك الخبر مع أصدقائك