استثمار

«بتكليف من السيسي».. مدبولي يتابع تطوير المنطقة الجغرافية لشركات البترول بـ مسطرد

ولفت إلى أن هناك توجيهًا من رئيس الجمهورية لوزارة الإسكان والهيئة الهندسية لتطوير المنطقة ضمن مشروع تطوير عواصم المحافظات

شارك الخبر مع أصدقائك

عقد الدكتور مصطفى مدبولي ، رئيس الوزراء ، اليوم، اجتماعًا لاستعراض خطوات تطوير المنطقة الجغرافية لشركات البترول في منطقة مسطرد ، بحضور كل من الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، والمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء عماد لطفي “الهيئة الهندسية للقوات المسلحة”، والمهندس خالد صديق مدير صندوق تطوير العشوائيات. 

وشارك في الاجتماع عبر “الفيديو كونفرانس”، اللواء عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية، واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة.

اقرأ أيضا  وزيرة التعاون الدولي : اقتصاد مصر الوحيد بمناطق «البنك الأوروبي» الناجي من الركود في 2020

وأكد رئيس الوزراء ، في مستهل الاجتماع، أن الحكومة تعمل على وضع تصور متكامل لتطوير منطقة مسطرد ، وشرفنا بافتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لأحد المشروعات البترولية في المنطقة، وكلف الرئيس بتطوير تلك المنطقة الواقعة على الحدود بين محافظتي القاهرة والقليوبية.

وتابع رئيس الوزراء أنه تم حصر الأراضي الواقعة في هذه المنطقة، وكذلك ولايات هذه الأراضي.

اقرأ أيضا  وزير قطاع الأعمال: طرح 6 ملايين متر أراضي «الحديد والصلب» أمام المستثمرين لسداد تعويضات العمالة والمديونات (فيديو)

ولفت إلى أن هناك توجيهًا من رئيس الجمهورية لوزارة الإسكان والهيئة الهندسية لتطوير المنطقة ضمن مشروع تطوير عواصم المحافظات، وتنفيذ مشروعات سكنية بمبادرة الرئيس لتوفير “سكن لكل المصريين”.

وخلال مناقشة التصورات الخاصة بتطوير منطقة مسطرد ، كلف رئيس الوزراء بسرعة الانتهاء من أعمال تطوير ترعة الإسماعيلية، وضرورة الاتفاق على نقل ولاية عدد من الأراضي؛ للبدء في الاستفادة منها؛ سواء بتنفيذ مشروعات سكنية، أو خدمية وتنموية ضمن خطة تطوير المنطقة.

اقرأ أيضا  المبعوث التجارى لرئيس الوزراء البريطانى فى مصر: 49.4 مليار دولار إجمالى استثمارات 1850 شركة

وقال المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، إنه تم في الاجتماع الاتفاق على التنسيق مع محافظة القاهرة بشأن استكمال الإزالات في المنطقة الجغرافية لشركات البترول.

وتم الاتفاق على البدء في إنشاء طريق ترعة التوفيقية الموازي للجهة الشرقية لهذه المنطقة، إلى جانب التعاقد مع إحدى الشركات لتركيب منظومة الكاميرات، ضمن الإجراءات التأمينية لهذه المنطقة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »