استثمار

بتكلفة 800 مليون دولار موزمبيق تطلب من الشركات المصرية التنافس على مشروع سياحى

السيد فؤاد   دعت السفارة المصرية فى موزمبيق الشركات المصرية العاملة فى قطاع العقارات و المنشآت السياحية، إلى الدخول فى مناقصة لإنشاء وتشغيل مشروع سياحى متكامل بمنطقة «إنهاسورو »  «Inhassoro» فى موزمبيق . وأشارت السفارة فى دعوتها إلى أن وزارة…

شارك الخبر مع أصدقائك

السيد فؤاد
 

دعت السفارة المصرية فى موزمبيق الشركات المصرية العاملة فى قطاع العقارات و المنشآت السياحية، إلى الدخول فى مناقصة لإنشاء وتشغيل مشروع سياحى متكامل بمنطقة «إنهاسورو »  «Inhassoro» فى موزمبيق .


وأشارت السفارة فى دعوتها إلى أن وزارة السياحة فى موزمبيق وجهت الدعوة للشركات المصرية فى المقام الأول لزيادة التعاون مع مصر خلال الفترة المقبلة،   ودعت الشركات ورجال الأعمال المصريين الراغبين فى الاستثمار إلى المشروع الذى لا يقتصر على الإنشاء فقط، بل يمتد إلى تشغيل المشروع بالخبرة المصرية فى هذا المجال .

وأفادت السفارة المصرية فى موزمبيق أن آخر موعد لتقديم سابقة خبرات الشركات العاملة فى هذا القطاع هو 13 أغسطس المقبل، علماً بأن التكلفة المبدئية للمشروع تصل إلى 800 مليون دولار، ويصل الحد الأقصى للانتهاء من تنفيذه إلى 10 سنوات، على أن تكون القدرة الاستيعابية للمشروع نحو 3000 غرفة فندقية .

وجاءت الدعوة نتيجة اجتماع بين وائل نصر، سفير مصر فى موزمبيق، مع رئيس الوزراء ووزير السياحة هناك، الذى أشار فيه مسئول وزارة السياحة إلى أولوية القطاع السياحى بالنسبة لحكومة موزمبيق خاصة أن معظم أراضيها تطل على المحيط الهندى وغير مستغلة سياحياً .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »