بورصة وشركات

«بايونيرز» وتوابعها يُنهيان تعاملات اليوم بهبوط جماعى

أعلنت اليوم أنها ستعين مستشارا ماليا جديدا لإعداد دراسات القيمة العادلة لسهمها وخمس شركات تابعة محل صفقة استحواذ مرتقبة

شارك الخبر مع أصدقائك

أنهت شركة “بايونيرز القابضة للإستثمارات المالية” وشركاتها التابعة تعاملات جلسة -اليوم الأحد – أولى جلسات الأسبوع الحالي، على هبوط جماعي، وذلك بالتزامن مع إعلان الشركة أنها ستعين مستشارًا ماليًا جديدًا لإعداد دراسات القيمة العادلة لسهمها وخمس شركات تابعة محل صفقة الاستحواذ المرتقبة.

نسب الهبوط

ورصدت “المال” تحركات الأسهم، واتضح أن سهم الشركة الأم هبط بنحو 2% لتصل 4.79 جنيه، ومن بين التوابع احتل سهم “المتحدة للإسكان” نسبة الهبوط الأكبر بنحو 6.4% ووصل 3.19 جنيه.

تلاهُ سهم “الصعيد العامة للمقاولات” بهبوط 4.8% وسجل 0.55 جنيه، ثم “القاهرة للإسكان” بهبوط 4.6%؛ ليصل 12.64 جنيه، ثم “الكابلات الكهربائية” بتراجع 4% وسجل 1.44 جنيه، فيما تم إيقاف التداول على سهم “الجيزة العامة للمقاولات” لتخطيها حاجز الـ5% هبوطًا.

الشركة تُعلن أنها ستعين مستشارًا ماليًا جديدًا

يُذكر أن شركة “بايونيرز القابضة” قالت اليوم إنها ستعين مستشارا ماليا جديدا لإعداد دراسات القيمة العادلة لسهمها وخمس شركات تابعة محل صفقة استحواذ مرتقبة، وذلك بعد إيقاف شركة فينكورب للاستشارات المالية.

وأضافت بايونيرز القابضة فى إفصاح للبورصة اليوم، أنها تلقت اعتراضات من جميع المساهمين (الصغار والرئيسيين) بشأن الاعتماد على دراسات قيمة عادلة معدة من مستشار مالى صدر بحقه قرار إيقاف من الرقابة المالية.

وقيمت فينكورب للاستشارات المالية القيمة العادلة لأسهم شركات الجيزة العامة للمقاولات بنحو 2.29 جنيه، والمتحدة للإسكان والتعمير بنحو 7.52 جنيه، والصعيد العامة للمقاولات (1.25 جنيه).

كما قيمت فنيكورب القيمة العادلة لأسهم شركتي القاهرة للإسكان والتعمير، والكابلات الكهربائية المصرية، بنحو 29.88 جنيه، و3.27 جنيه على التوالي، وفقا للإفصاح.

إيقاف فينكورب

وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية وافقت فى 14 يناير الحالى شركة فينكورب للاستشارت المالية عن مزاولة النشاط لمدة 3 أشهر بسبب مخالفتها معايير التقييم المالي المعمول بها فى مصر.

وقالت بايونيرز القابضة فى إفصاح الثلاثاء الماضى، إن إيقاف فينكورب لن يؤثر على عروض الشراء التى تقدمت بها فى وقت سابق للاستحواذ على 5 شركات تابعة مدرجة بالبورصة المصرية.

وقامت شركة فينكورب فى وقت سابق بدور المستشار المالى المستقل لشركة بايونيرز القابضة و5 شركات تابعة محل عملية استحواذ مرتقبة.

وبررت بايونيرز عدم تأثرها بهذا القرار ساعتها بتقديمها دراسات القيمة العادلة للأسهم فى فترة سابقة على قرار الإيقاف بما يعنى سريان التقييمات المعدة لحين دراستها من قبل الهيئة فى إطار الدراسة الاعتيادية.

وقالت الهيئة العامة للرقابة المالية الثلاثاء الماضى، إن شركة بايونيرز القابضة أودعت عرضها للاستحواذ على 5 شركات تابعة، وجار دراسته والمستندات المرفقة به.

ويقوم عرض الشراء المقدم من بايونيرز القابضة على نظام مبادلة أسهم دون الخيار النقدي، وينتج عنه رفع حصتها فى رأسمال خمس شركات تابعة إلى 90%.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »