بنـــوك

«بالم هيلز» تتفاوض مع «الأهلى المتحد» لاقتراض 500 مليون جنيه

بأجل زمنى يصل الى 5 سنوات

شارك الخبر مع أصدقائك

مصادر: المبلغ سيتم ضخه فى إعادة تمويل أرصدة قائمة لصالح أحد البنوك الحكومية

تخوض شركة بالم هيلز للتعمير مفاوضات للحصول على قرض بقيمة تصل إلى 500 مليون جنيه، تسعى من خلاله لإعادة تمويل أرصدة مديونيات قائمة لصالح بنوك محلية.

قال مصدر على صلة بالمفاوضات إنها تجرى بشكل أساسى مع البنك الأهلى المتحد مصر، وسيتم استخدام السيولة فى سداد أرصدة تمويل قائمة لصالح أحد البنوك الحكومية بنفس القيمة، مشيرا إلى أن أجل القرض يصل إلى 5 سنوات.

وأوضح أن لجوء الشركات إلى إعادة تمويل أرصدة مديونياتها له عدة أهداف، من بينها تحسين الشروط والضوابط وتقليص الضمانات وإلغاء المتأخرات، مضيفا: «قد تمثل العملية بوابة لإعادة الهيكلة بما تتضمنه من وضع جدول جديد للسداد ورسملة الفوائد وتخفيض قيمة الأقساط استنادا إلى وضع التدفقات المالية للشركة».

وتعد تلك الصفقة الثانية للشركة بغرض إعادة التمويل بعد أن أعلنت منتصف الشهر الماضى عن اتفاقية بقيمة 1.1 مليار جنيه مع البنك التجارى الدولى لإعادة تمويل قرض مشترك متوسط الأجل قائم مع «العربى الأفريقى الدولي» ومصارف أخرى.

وأشارت بالم هيلز فى بيان إلى أن قرض التجارى الدولى ينقسم إلى شريحتين: «أ» و»ب»، بمدة استحقاق 5 و4 سنوات على التوالي، مع فترة سماح 5 أشهر.

وأكدت أنه سيتم توجيه الشريحة «أ» لإعادة تمويل القروض القائمة على مشروعى «جولف فيوز» و«امتداد الجولف» بقيمة 828 مليون جنيه، بالإضافة إلى 100 مليون لصالح مشروعات أخرى، وتخصيص «ب» لإعادة تمويل القرض القائم على مشروع بالم هيلز القطامية بقيمة 171 مليون جنيه.

وقال ياسين منصور، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى للمجموعة، فى الإفصاح الذى نشر على شاشة البورصة المصرية يوم 18 ديسمبر الماضى، إن عمليات إعادة التمويل التى تقوم بها «بالم هيلز» تتماشى مع توجهها الاستراتيجى بتعزيز الرافعة المالية، وخفض التكاليف التمويلية وتحسين التدفقات النقدية.

وحققت بالم هيلز أرباحاً بلغت 544.3 مليون جنيه خلال الفترة من يناير وحتى سبتمبر 2019، مقابل 640.2 مليون بالفترة المماثلة من 2018، مع الأخذ فى الاعتبار حقوق الأقلية، فيما تراجعت إيراداتها إلى 3.6 مليار، مقارنة مع 5.6 مليار.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »