بنـــوك

«باركليز مصر» يدرس ضخ أكثر من مليار جنيه لمشروعات كبرى

«باركليز مصر» يدرس ضخ أكثر من مليار جنيه لمشروعات كبرى

شارك الخبر مع أصدقائك

أمانى زاهر

يدرس بنك باركليز مصر ضخ أكثر من مليار جنيه، عبر المشاركة فى عدد من التمويلات التى يجرى ترتيبها فى الوقت الحالى.

قال شادى كمال، رئيس قطاع شئون الإدارة عضو اللجنة التنفيذية بالبنك، إن أحد محاور استراتيجية مصرفه ترتكز على تكثيف المشاركة فى التمويلات الكبرى التى يجرى ترتيبها داخل السوق المحلى، مشيرًا إلى أن قيمة التمويلات التى يعتزم المشاركة بها تتخطى مليار جنيه، وستوجه لتمويل مشروعات ضخمة فى قطاعات أبرزها البترول والبتروكيماويات والطاقة والعقارات، مؤكدًا أن البنك بصدد المشاركة فى أحد القروض بحصة تترواح بين 60 و100 مليون دولار، فيما يدرس المساهمة بقرض آخر بقيمة 230 مليون جنيه، رافضًا الإفصاح عن هوية الشركات التى سيوجه لها التمويل.

وأضاف على هامش احتفال البنك بافتتاح المقر الرئيسى الجديد بسيتى ستارز كابيتال أمس، أن استراتيجية العام الجارى ترتكز أيضًا على تنمية محفظة الشركات الكبرى والقروض المشتركة لتقفز إلى 6 مليارات جنيه بنهاية العام الجارى، مقابل نحو 3 مليارات جنيه بنهاية 2014.
وأكد استعداد المجموعة الأم المشاركة فى التمويلات الدولارية الضخمة التى يجرى ترتيبها، فى حال وصول البنك للحدود القصوى للعميل الواحد، والمقررة من البنك المركزى عند مستوى 20 -25 % من القاعدة الرأسمالية.

وأوضحت ميزنجا ميلو، الرئيس التنفيذى لمجموعة باركليز إفريقيا، أن السوق المصرية من أهم أسواق باركليز، مشيرة إلى حرص المجموعة البريطانية على التوسع فى استثماراتها داخل مصر.

واتفق معها طارق الرفاعى، المدير العام بالبنك، على أن فرع مصر يعد أحد القوى الأساسية للمجموعة البريطانية داخل القارة السمراء، قائلا: باركليز مصر امتداد لباركليز إفريقيا.

وقال حازم حجازى، رئيس قطاع التجزئة المصرفية والفروع إن مصرفه يمتلك خطة قوية للانتشار الجغرافى، وهيكلة بعض الفروع، مشيرًا إلى وجود خطة لإضافة فرعين جديدين، أحدهما بمنطقة العباسية، وآخر بمنطقة سموحة بالإسكندرية، بالإضافة إلى إعادة هيكلة 3 فروع بدمياط والإسكندرية والميرغنى، مضيفًا أن مصرفه يسعى لتحديث الفروع وتصميمها عى غرار فرعى كايروفيستيفال سيتى، ومول العرب.

كما يسعى لافتتاح 10 فروع خلال العامين المقبلين، مقابل نحو 58 فرعًا مستهدفًا بنهاية 2015.

وأضاف حجازى أن مصرفه قرر رفع الحد الأقصى لعملاء البريمير، من ربع مليون جنيه إلى 750 ألف جنيه، الأمر الذى يوسع استفادة العملاء من القروض الشخصية، مشيرًا إلى حرص البنك على طرح منتجات وخدمات جديدة، بما يلائم تطلعات العملاء.

وكشف محمد شريف، عضو مجلس الإدارة التنفيذى، رئيس القطاع المالى ببنك باركليز مصر، عن خطة لاجتذاب أرباح بقيمة 550 مليون جنيه خلال العام الجارى، بنسبة نمو 10 % عن أرباح العام السابق البالغ قيمتها 503 ملايين جنيه.

وأكد أن مصرفه ضخ استثمارات تقدر بنحو 178 مليون جنيه، فى المقر الرئيسى الجديد بسيتى ستارز، متوقعًا ضخ استثمارات إضافية تقدر بنحو 448 مليون جنيه خلال العشر سنوات المقبلة.

شارك الخبر مع أصدقائك