اقتصاد وأسواق

ايكوسات للدراسات والتدريب يستهدف إعداد جيل جديد من المعماريين فى مصر

المركز الدولى للدراسات والتدريب ايكوسات يستهدف نشر ثقافة التنسيق الحضارى ووضع اللمسات الجمالية فى المنشآت والمبانى فى مصر

شارك الخبر مع أصدقائك

يستهدف المركز الدولى للدراسات والتدريب ايكوسات إعداد جيل جديد من المعماريين فى مصر، وكشف تامر عبده رجل الأعمال وأحد المساهمين فى المركز الدولى للدراسات والتدريب –ايكوسات أن هذه الدبلومة تستهدف إعداد جيل جديد من المعماريين فى مصر، وكذلك نشر ثقافة التنسيق الحضارى ووضع اللمسات الجمالية فى المنشآت والمبانى فى مصر.

وأضاف عبده أنه تم الاتفاق مع الدكتورة جيهان فرحات رئيس المجلس المصرى للإبداع والابتكار وحماية الملكية الفكرية لتسجيل سداسية الدكتور على رأفت لحفظ حقوق المؤلف محليا وعربيا وعالميا.

مشيرا إلى أن هناك مشاورات لتدريس الدبلومة فى جامعة الملك عبد العزيز بالمملكة العربية السعودية، لنقل تراث الإبداع المعمارى المصرى للمنطقة العربية وللعالمية.

ومن جانبه، كشف الدكتور على رأفت أستاذ العمارة بكلية الهندسة بجامعة القاهرة أنه بدأ حياته مع الإبداع المعمارى منذ عام 1952.

لافتا إلى أن التطور المعمارى مر بحلقات، وهى الطاقة المادية والطاقة العاطفية، حيث تتحول الفكرة إلى نهضة وتلتحم بالعاطفة فيكونا شيئا واحدا.

معتبرا أن الثورة المعمارية الإنشائية تحتاج إلى استمرارية مادية وأخرى هندسية، ولابد أن يؤخذ المحيط الخارجى والبيئة فى الحسبان عند تصميم المنشآت.

لابد من تحويل عناصر البيئة المصرية إلى عمل معمارى

وأضاف رأفت أنه لابد من تحويل عناصر البيئة المصرية مثل الصحراء والبحر والفكر والملابس لتدخل فى الفن المعمارى ليكون المبنى معبرا عن الحضارة المصرية،وذلك بدلا من استيراد التصميمات الخارجية للمجتمعات الأوربية ومحاولة تطبيقها فى مصر .

والدكتور علي أحمد رأفت هو معماري مصري تخرج في كلية الهندسة جامعة القاهرة قسم الهندسة المعمارية عام 1949 ،وله مؤلفات وأبحاث وكتب، وحاصل علي العديد من الجوائز المصرية والعربية والعالمية في مجال العمارة.

وقد كوّن له مدارس في نظريات وتاريخ العمارة عن طريق مساعديه وطلبته في الدفعات الخمسين الماضية وبكتبه التي تدرس في مختلف الكليات والمعاهد المصرية والعربية والأجنبية.

كما أشرف و قام بالتحكم في مئات الرسائل الجامعية ، واشترك في اللجان العلمية الدائمة كعضو ومقر للجان الترقيات للأساتذة والأساتذة المساعدين علي مستوى الجمهورية وقام برئاسة مجلس قسم الهندسة المعمارية عامي 1988 – 1989.

نبذة عن الفنان المعمارى الدكتور على رأفت

د على رأفت شيخ المعماريين فى مصر
د على رأفت شيخ المعماريين فى مصر

وعيُن رأفت معيداً بقسم العمارة بكلية الهندسة جامعة القاهرة عام 1949،وحصل على الماجستير في العمارة من جامعة ميتشجن عام 1954، وحصل على الدكتوراه في العمارة من جامعة كولومبيا عام 1958، ثم قام بالتدريس في قسم الهندسة المعمارية جامعة القاهرة منذ تخرجه دفعة 1949 إلي سفره في بعثة غلى الولايات المتحدة الأمريكية عام 1952 وعودته عام 1957.

وحصل الدكتور على رأفت على الميدالية الذهبية من نقابة المهندسين من المهندس حسن فتحي، ونوط الامتياز من الطبقة الأولى وكذلك على جائزة الدولة التقديرية في الفنون (العمارة)، ونال وسام الاستحقاق في المؤتمر الدولي الخامس للمعماريين ووسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى، والجائزة الدولية الأولى لتصميم الميادين والفراغات العامة من المؤتمر الدولي بمدينة كرارة بإيطاليا، فضلا عن شهادة تقدير كلية الهندسة، جامعة القاهرة وجائزة منظمة المدن العربية وجائزة المهندس المعمارى لعام 2004 بالدوحة، ، و الجائزة التقديرية للمهندس المعماري العربي من منظمة المدن العربية.

العالم العربى ملىء بالمبدعين فى كل المجالات

وبدوره أوضح الدكتور عبد القادر الجيلانى المحاضر فى جامعة الملك عبد العزيز بالسعودية أن عالمنا العربى ملىء بالمبدعين فى كل المجالات وهم فى حاجة لإخراج إبداعاتهم إلى الوجود بأقل قدر من التنازلات، لافتا إلى أن مكونات الإبداع المعمارى هى مادية وفنية وفكرية فالإبداع يحتاج إلى ابتكار لإخراجه عبر حلول تنفيذية لتطبيقها من خلال استخدام أدوات العصر.

المجلس العلمى للمركز الدولى للدراسات والتدريب ايكوسات
المجلس العلمى للمركز الدولى للدراسات والتدريب ايكوسات

وكان المركز الدولى للدراسات والتدريب «ايكوسات» قد أعلن أمس عن اتفاق مع الدكتور على رأفت أستاذ العمارة بكلية الهندسة بجامعة القاهرة وشيخ المعماريين فى مصرعلى تقديم دبلومة خاصة بسداسية الإبداع المعمارى والتى تضم ستة كتب خاصة بالدكتور على رأفت.

وقال الدكتور وائل زكى رئيس مجلس إدارة «ايكوسات» أن السداسية تمثل حلقات الإبداع المعمارى فى مصر.

لافتا إلى الاتفاق مع الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية لطباعة ونشر الكتب الستة باللغة العربية، كما سيقوم المركز بترجمة تلك الكتب للغة الإنجليزية وطبعها ونشرها، وذلك لتقديمها لكل المهتمين بالإبداع المعمارى فى مصر وخارجها سواء على المستويين العربى أو العالمى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »