استثمار

“ايتيدا” تنظم ورشة عن أحدث الاستراتيجيات في مجال تكنولوجيا المعلومات

"ايتيدا" تنظم ورشة عن أحدث الاستراتيجيات في مجال تكنولوجيا المعلومات 

شارك الخبر مع أصدقائك

المال- خاص:

نظمت اليوم هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” ورشة عمل لشركة IDC بحضور أكثر من 100 شركة مصرية استعرضت خلالها الشركة أبرز الموضوعات  المطروحة على أجندة وأحدث الاتجاهات العالمية والاستراتيجيات الفعالة في مجال تكنولوجيا المعلومات وذلك بمقر الهيئة بالقرية الذكية.

وتطرق ستيفن فرانتزن، نائب رئيس شركة IDC العالمية لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا والمدير الإداري لمنطقة شرق ووسط أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا خلال ورشة العمل، إلى الطفرة التي سيشهدها سوق الجيل الثالث من المنصات التكنولوجية والتي من المقرر أن تمثل ثلث الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات في عام 2015 والذي ستصل إجمالي استثماراته إلى 3.8 تريليون دولار وأن يبلغ معدل نمو السوق حوالي 100%.

وأضاف أن الإنفاق الحكومي على الحوسبة السحابية اقترب بالفعل من 70 مليار دولار في حين ستصل الاستثمارات في السوق الكلى للحوسبة سواء الحكومي أو الخاص وما يصاحبها من خدمات مساعدة إلى حوالي 118 مليار دولار، وأن الإنفاق على البيانات الكبيرة والتحليلات خلال العام الحالي سيبلغ حوالي 125 مليار دولار بالإضافة إلى الانتشار واسع النطاق لتقنيات التنقل مثل الحواسب اللوحية والهواتف الذكية وتطبيقات الهاتف المحمول وبيانات الانترنت اللاسلكية، ووسائل التواصل على مستوى مجالات الأعمال.

وذكر أنه على الرغم من أن التقنيات التحويلية لمنصات الجيل الثالث تقود الطريق في هذا الصدد، غير أن هناك جيل جديد من التقنيات ومحفزات الابتكار وتشمل الأجهزة الذكية التي يمكن ارتدائها والتي ستقوم بتحفيز سوق التطبيقات المحمولة لتعيد تشكيل المشهد في المستقبل مثل أنظمة الحوسبة الإدراكية وأجهزة التعليم التفاعلية، والطباعة ثلاثية الأبعاد، والروبوتات، والجيل القادم من أنظمة الأمن.

وأشار إلى أن “انترنت الأشياء” IoT هو الموجة القادمة التي أصبحت تؤثر على كل شيء وسيصل الإنفاق علي هذه التقنية نحو 1.7 تريليون في عام 2015 بزيادة تقدر بحوالي 14%، وأن أكثر من 30 مليار شيء سوف يصبح متصلا ببعضه بحلول عام 2020. وأوضح أن تركيز معظم مدراء تكنولوجيا المعلومات بدأ في التحول بالفعل نحو هذه الموجة الجديدة من التقنيات التي تسهم في خلق فرص غير مسبوقة لحفز الابتكار وخلق قيمة مضافة في جميع جوانب العمل في المنظمات، وأنه من الأهمية بمكان أن تتطور أقسام وإدارات تكنولوجيا المعلومات داخل المنظمات بسرعة كافية لمواكبة هذه الابتكارات لتغيير قواعد اللعبة.

جدير بالذكر أن “القمة العالمية لمدراء تكنولوجيا المعلومات 2015” ستنطلق فعالياتها غداً بالقاهرة والتي تنظمها مؤسسة IDC العالمية المتخصصة في استشارات وخدمات تكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”.
 

شارك الخبر مع أصدقائك