سيــارات

انكماش «فيات تيبو» يهوى بأداء الطرازات التركية فى مصر8%

هبطت بمقدار 386 وحدة خلال يناير وفبراير

شارك الخبر مع أصدقائك

تراجعت مبيعات السيارات تركية المنشأ فى مصر بنسبة %8 خلال شهرى يناير وفبراير الماضيين؛ لتسجل 4419 وحدة مقابل 4805 وحدات خلال نفس الفترة من العام السابق بانكماش قدره 386 وحدة، وذلك بسبب الهبوط الكبير فى أداء فيات تيبو بانخفاض مبيعاتها خلال الشهرين إلى 1500 وحدة مقابل 2280 وحدة.

بلغ حجم التراجع فى أداء فيات تيبو خلال يناير وفبراير الماضيين نحو 780 وحدة بمعدل هبوط بلغ %34 تقريبًا. وقد توزعت مبيعات تيبو بواقع 745 وحدة فى يناير و755 وحدة فى فبراير، مقابل 992 و1288 وحدة بنفس الشهرين من العام الماضى على التوالي. وبلغت المبيعات الإجمالية لفيات تيبو خلال العام السابق نحو 12.5 الف وحدة.

ورغم هذا التراجع احتفظت فيات تيبو بترتيبها فى المركز الثانى بقائمة أكثر الطرازات تركية المنشأ مبيعًا فى مصر خلال أول شهرين من العام الحالي، فيما تصدرت تويوتا كورولا القائمة بواقع 2728 وحدة مقابل 2414 وحدة بنفس الفترة من 2020 بزيادة تصل إلى 314 وحدة وبنسبة نمو بلغت %13.

وبتتبع تطور مبيعات كورولا يلاحظ انها ارتفعت إلى 1455 وحدة فى فبراير مقابل 1273 وحدة فى يناير، وبالمقارنة مع المبيعات الشهرية فى 2020 يتضح أيضًا أن أداء كورولا فى فبراير السابق هو الأفضل منذ بداية العام الماضى الذى لم يتجاوز أفضل أداء شهرى للسيارة خلاله مستوى 1406 وحدات وتحديدًا فى شهر نوفمبر 2020 فى حين هبطت مبيعات ديسمبر التالى إلى 1326 وحدة.

اقرأ أيضا  إيرادات «MTI» من «الفاخرة» ترتفع إلى 607 ملايين جنيه الربع الأول

وبتتبع الأداء الشهرى كاملًا لتويوتا كورولا خلال العام السابق يتضح أن مبيعاتها خلال الربع الأول من 2020 كانت فوق مستوى الألف وحدة بكل شهر، حيث باعت 1138 وحدة فى يناير و1276 وحدة فى فبراير و1425 بمارس، لكن المبيعات الشهرية هوت دون مستوى الألف وحدة خلال الربع الثانى تأثرًا بأزمة كورونا وإجراءات المكافحة التى اُتبعت على المستويين المحلى والعالمي؛ فقد باعت كورولا فى أبريل 880 وحدة وفى مايو 739 وحدة وفى يونيو 804 سيارات ليرتفع الأداء الشهرى خلال النصف الثانى من العام فوق مستوى الألف سيارة مرة أخرى وتحديدًا 1189 وحدة فى يوليو، و1042 وحدة فى أغسطس، و1319 وحدة فى سبتمبر، و1389 وحدة فى أكتوبر، و1406 و1326 وحدة فى نوفمبر وديسمبر على التوالي.

فى المركز الثالث؛ حلت رينو ميجان التى باعت 139 وحدة خلال شهرى يناير وفبراير السابقين مقابل 76 وحدة بنفس الفترة من العام الماضى بزيادة 63 سيارة وحدة وبنسبة نمو %83 بينما سجلت ميجان خلال 2020 مبيعات بلغت 3637 وحدة.

وكان المركز الرابع والأخير لصالح هوندا سيفيك التى باعت 51 سيارة خلال أول شهرين من العام الحالى مقابل 34 وحدة بنفس الفترة من 2020؛ بزيادة 17 سيارة وبنسبة نمو %50 وبلغت المبيعات الإجمالية للسيارة خلال العام الماضى 143 وحدة.

تجدر الإشارة إلى أن مستوردى السيارات تركية المنشأ لجأوا خلال الربع الأخير من العام 2019 إلى تخزين الدفعات المستوردة بالموانئ انتظارًا لبدء تطبيق الاعفاءات الجمركية الكاملة مع بداية يناير 2020 وهو ما تسبب فى تسجيل معدلات افراج مرتفعة ومن ثم زيادة المبيعات المسجلة لبعض الطرازات مثل فيات تيبو خلال الشهور الأولى من العام الماضي.

اقرأ أيضا  مفاوضـات لإعتماد 7 مراكز لتقديم خدمات صيانة ميكروباص «زيمكس»

وتمتعت السيارات تركية المنشأ بالإعفاءات الجمركية الكاملة بعد إلغاء الشريحة الأخيرة من الرسوم الجمركية بداية العام الماضى وهو ما تسبب فى نمو مبيعاتها لتتجاوز مستوى 30 ألف بعد قيام الوكلاء بطرح خصومات سعرية لتشجيع العملاء على الشراء وزيادة الحصص السوقية المستهدفة.

ولم تشهد خريطة السيارات تركية المنشأ أى تغيرات فى ترتيب السيارات الأكثر مبيعًا خلال يناير وفبراير الماضيين مقارنة بما كانت عليه نهاية عام 2020، والذى شهد تصدر تويوتا كورولا قائمة الطرازات الأعلى مبيعا بواقع 14 ألف وحدة تقريبا فيما كانت فيات تيبو بالمركز الثانى بعد بيع 12.5 ألف وحدة ورينو ميجان فى المركز الثالث ببيع 3.6 ألف، وكان المركز الرابع والأخير أيضًا حليف هوندا سيفيك ببيعها 143 وحدة فقط خلال العام السابق كاملًا.

ورغم محدودية مبيعاتها؛ فإن هوندا سيفيك تعتبر السيارة الأكثر مبيعًا ضمن مجموعة موديلات هوندا فى السوق المحلية؛ فتشير أحدث البيانات عن مبيعات العلامة اليابانية فى مصر أن مبيعاتها الاجمالية بلغت 74 وحدة فقط فى شهرى يناير وفبراير الماضيين؛ كان نصيب سيفيك منها 51 وحدة فى حين بلغت مبيعات هوندا أكورد 15 وحدة وهوندا CR-V ثمانى سيارات فقط.

لم تسجل هوندا سيتى أية مبيعات إطلاقًا فى مصر خلال أول شهرين من العام الحالي، لكن وكيل العلامة الكورية أعلن فى وقت سابق عن إطلاق الجيل الخامس من طراز هوندا سيتى 2021 عبر فئة واحدة بسعر 345 ألف جنيه؛ ضمن الخطة التسويقية للشركة التى تتضمن تقديم منتجات جديدة لجذب شريحة واسعة من العملاء، وذلك للمنافسة على كعكة السيارات المتوسطة التى تتربع على عرشها تويوتا كورولا والتى تستفيد من الاعفاءات الجمركية مقابل تحمل سيتى رسوم كاملة بواقع %40 من قيمة استيرادها.

اقرأ أيضا  «EV للخدمات البترولية» و«مصر للبترول» يوقعان عقد لخلط وتعبئة الزيوت

يذكر أن «هوندا سيتى » تنتمى لفئة السيارات السيدان، المزودة بمحرك رباعى الأسطوانات، سعة 1500 سى سي، بقوة 121 “حصان” وعزم أقصى للدوران 145 نيوتن/ متر، متصل بناقل حركة سداسى السرعات أتوماتيك. ويبلغ متوسط استهلاك الوقود بالسيارة 1 لتر 21.1 كم. والسيارة مزودة أيضًا بمجموعة من التجهيزات والكماليات ومن أبرزها «جنوط رياضية 15 بوصة، مصابيح أمامية هالوجين، امكانية تشغيل المحرك من خلال الريموت، ومثبت السرعة، وخاصية الدخول الذكي، وزر تشغيل المحرك، وامكانية فتح الشنطة الخلفية بدون استخدام المفتاح، وكاميرا خلفية، وعجلة القيادة متعددة المهام، ومرايات جانبية كهربائية، ومصد خلفي، ومكيف هواء أتوماتيك مع وجود مخارج خلفية، إمكانية طى المقاعد الخلفية».

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »