لايف

انطلاق مؤتمر صحفيي البيانات العرب الثاني بالجامعة البريطانية في القاهرة

بمشاركة 500 صحفي وأكاديمي من مختلف الدولة العربية، ينطلق مؤتمر صحفيي البيانات العرب الثاني بالقاهرة تحت عنوان "صحافة البيانات داخل غرف الأخبار العربية"

شارك الخبر مع أصدقائك

انطلق مؤتمر شبكة صحفيي البيانات العرب الثاني لعام 2019، اليوم السبت، بالجامعة البريطانية في القاهرة، تحت عنوان “صحافة البيانات في غرف الأخبار العربية”، والذي يستمر لمدة 3 أيام، بمشاركة عدد كبير من الصحفيين والأكاديميين العرب، إضافة لعدد من المؤسسات الكبرى، على رأسها مؤسسة “جوجل” العالمية.

قال عمرو العراقي، المدير التنفيذي لشبكة صحفيي البيانات العرب، إن المؤتمر العام الماضى ركز على تسليط الضوء على مفهوم صحافة البيانات، والإسهام في نشره بالشكل الصحيح؛ حيث يساء فهمه في الوطن العربي باعتباره صحافة الإنفوجرافيك فقط، مؤكدًا أن الهدف خلال مؤتمر هذا العام هو المضي خطوة للأمام من أجل ممارسة هذا المفهوم.

وأضاف “العراقي” في تصريحات لجريدة «المال»، أنه خلال مناقشاتهم مع الصحفيين العرب خلال العام الماضي، اتضح أن هناك الكثيرين لديهم الحافز نحو العمل على صحافة البيانات، ولكن يبقى القرار في يد المؤسسات الإعلامية، ومن هنا جاء عنوان المؤتمر هذا العام “صحافة البيانات داخل غرف الأخبارالعربية”.

مشاركة عربية كبيرة

انطلاق مؤتمر صحفيي البيانات العرب الثاني بالقاهرة

وتابع “العراقي” أن قوام المشاركين في المؤتمر هذا العام يصل لـ 500 مشارك من أكثر من دولة عربية، مثل لبنان واليمن وتونس وسوريا والعراق والسعودية، معتبرًا هذا الحدث فرصة جيدة للصحفيين العرب من أجل مناقشة تجاربهم المختلفة والتشبيك بشكل أفضل.

وعن جائزة الشبكة التي تقدمها لأفضل قصة صحفية قائمة على البيانات، قال “العراقي” أن فكرة الجائزة جاءت خلال العام الماضي، من أجل إيجاد حافز أمام الصحفيين الذي يبذلون مبادرات فردية في إنتاج قصص صحفية قائمة على البيانات، مضيفًا أن الجائزة تقدم لها أكثر من 70 عمل صحفي، وتم اختيار 12 مرشحًا بالقائمة المختصرة في الفئتين؛ الأولى “أفضل قصة صحفية مكتوبة مدفوعة بالبيانات” والثانية “أفضل سرد قصصي بصري/رقمي مدفوع بالبيانات”، معتبرًا الجائزة وسيلة لتقديم نماذج عربية جيدة في صحافة البيانات.

جلسات نقاشية وورش عمل

مؤتمر صحفيي البيانات العرب تحت عنوان “صحافة البيانات في غرف الأخبار العربية”

ويشمل المؤتمر 11 جلسة نقاشية، تتناول عدة موضوعات يأتي في مقدمتها “تصميمات بيانية فعالة ومؤثرة”، و”كيف يمكن للبيانات أن تكون خادعة؟”، وتحليل الخطاب الإعلامي، التنقيب داخل السجلات الأمريكية العامة من أجل إنتاج قصص بيانية تتناول العالم العربي.

كما ينظم المؤتمر 3 ورش عمل، تتناول الورشة الأول كيفية استخدام Tableau Public، فيما تعمل الورشة الثانية على إثراء المشاركين بفن السرد القصصي المدفوع بالبيانات، أما ورشة العمل الثالثة تتطرق إلى كيفية استخدام المشاركين لـGoogle Public Data Explorer.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »