اقتصاد وأسواق

انخفاض تجارة “دبى-إيران” بمقدار الثلث

سكاي نيوز: كشفت سلطات الجمارك في دبي أمس أن حجم التبادل التجاري بين الإمارة وإيران تقلص بمقدار الثلث تقريباً في العام الماضي، إلي ما يعادل 25 مليار درهم (6.8 مليار دولار) بانخفاض بلغت نسبته 31% مقارنة بالعام السابق. وبحسب مراقبين،…

شارك الخبر مع أصدقائك


سكاي نيوز:

كشفت سلطات الجمارك في دبي أمس أن حجم التبادل التجاري بين الإمارة وإيران تقلص بمقدار الثلث تقريباً في العام الماضي، إلي ما يعادل 25 مليار درهم (6.8 مليار دولار) بانخفاض بلغت نسبته 31% مقارنة بالعام السابق. وبحسب مراقبين، فإن تراجع حجم التجارة المشتركة بين دبي وإيران بهذه النسبة الكبيرة مقارنة بمستوياتها المرتفعة تاريخياً يعكس مدى تأثير العقوبات المالية الأميركية التي أضرت بأنشطة التجارة الإيرانية مع بقية دول العالم.

وأوضح أحمد بن بطي أحمد، المدير العام لجمارك دبي، في مؤتمر صحفي، أن الهبوط الحاد للريال الإيراني، الذي فقد أكثر من نصف قيمته مقابل الدولار العام الماضي، سبب أضراراً للتجارة الخارجية لإيران، فضلاً عن إحجام بنوك دبي عن التعاملات، مضيفاً أن تجارة السلع مع إيران تشكل الآن 2% من إجمالي حجم التبادل التجاري لإمارة دبي. وأشار بن بطي، إلى أن الغالبية العظمى من تجارة إيران مع دول الخليج العربية تمر عبر دبي.

ووفقاً لأحدث بيانات متوافرة لدي “منظمة التجارة العالمية”، بلغ إجمالي حجم التجارة المشتركة لإيران من السلع 194 مليار دولار في 2011.

الجدير بالذكر في المقابل أن حجم التجارة الخارجية المشتركة لدبي سجل في العام الماضي زيادة نسبتها 13%، لتصل من حيث القيمة إلي1.235 تريليون درهم، مقابل زيادة قياسية بنسبة 22% في 2011.

شارك الخبر مع أصدقائك