اقتصاد وأسواق

انتهاك بيانات 106 ملايين عميلاً في «كابيتال وان» المالية بأمريكا

مع تزايد أنشطة قرصنة المعلومات

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت شركة «كابيتال وان فاينانشيال» الأمريكية للخدمات المالية تعرضها لانتهاك معلومات شخصية، منها أسماء وعناوين وأرقام بطاقات ائتمانية لحوالى 100 مليون أمريكى و6 ملايين كندى، خلال الفترة من 12 مارس وحتى 17 يوليو من العام الحالى، على منصة «جيت هاب» المشفرة.

أكد مكتب المدعى العام الأمريكى أنه تم اعتقال المهندسة بيج تومبسون (33عاما) التى كانت تعمل سابقا بقسم البرمجيات فى إحدى شركات التكنولوجيا فى مدينة سياتل، بعد تتبع أنشطتها على صفحتها الخاصة واكتشاف أنها قامت بقرصنة معلومات عملاء شركة «كابيتال وان»، بسبب ثغرات فى تطبيق «فايروول»، ونشرتها على العديد من المواقع الإلكترونية بطريقة غير قانونية.

وذكرت وكالة بلومبرج أن «كابيتال وان» اكتشفت انتهاك بيانات عملائها يوم 19 يوليو، بعد أن تلقت بلاغات من عدة مستخدمين بأنهم شاهدوا هذه البيانات منشورة على مواقع عديدة، وقام المسئولون عن محاربة قراصنة الإنترنت بتتبعها حتى استطاعوا التوصل إلى المهندسة التى يجرى التحقيق معها حاليا بتهمة انتهاك بيانات عملاء الشركة.

اقرأ أيضا  وزير المالية: تحفيز الاستثمارات في 7 قطاعات أهم أولويات الحكومة

وقال متحدث من مكتب المدعى العام إنه لم يتضح حتى الآن الدافع وراء انتهاك بيج تومبسون البيانات الشخصية لعملاء «كابيتال وان»، التى تتوقع ارتفاع تكاليف هذا الانتهاك إلى حوالى 100 أو 150 مليون دولار تتعلق بإرسال إشعارات لعملائها ومراقبة البطاقات الائتمانية وتكاليف قانونية بسبب اعتقال ومحاكمة المتهمة، بينما هبطت أسعار أسهم الشركة بحوالى %4 بعد اكتشاف قرصنة بياناتها.

 ورغم أن المهندسة لم تستخدم أرقام حسابات البطاقات الائتمانية، فإنها نشرت حوالى 140 ألف رقم ضمان اجتماعى وبطاقة رقم قومى و80 ألف رقم حساب بنكى وملايين من أرقام التليفونات والبطاقات الائتمانية لعملاء أمريكيين، وحوالى مليون رقم ضمان اجتماعى لمواطنين من كندا يحملون بطاقات ائتمانية من شركة كابيتال وان.

كانت شركة إيكويفاكس الأمريكية للبطاقات الائتمانية قد أعلنت الأسبوع الماضى أنها دفعت حوالى 700 مليون دولار لتسوية دعاوى قضائية رفعها عملاء اتهموها بأنها لم تتمكن عام 2017 من حماية البيانات الشخصية لحوالى 147 مليون شخص تعرضوا لانتهاك بيانات منها أرقام الضمان الاجتماعى ورخص القيادة.

اقرأ أيضا  الزراعة : توزيع شتلات الخضراوات مجانا لمزارعي سيناء

وأعلنت أيضا لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية يوم الأربعاء الماضى أن شركة فيسبوك، عملاق التواصل الاجتماعى حول العالم، ستدفع غرامة قياسية قيمتها 5 مليارات دولار لتسوية تحقيق حكومى فى انتهاك خصوصية المستخدمين وستعيد هيكلة أساليب حماية خصوصية عملائها.

وقالت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية إن شركة فيسبوك وافقت على دفع 100 مليون دولار إضافية لتسوية مزاعم بأنها ضللت المستثمرين بشأن خطورة إساءة استخدام بيانات المستخدمين بينما أكدت لجنة التجارة الفيدرالية إن سياسة فيسبوك بشأن البيانات خدعت عشرات الملايين من الأشخاص الذين استخدموا تقنية التعرف على الوجه التى طرحتها شركة التواصل الاجتماعى، كما أنها انتهكت القواعد عندما لم تكشف أن أرقام الهواتف التى جمعتها لإحدى الخواص الأمنية سيتم استخدامها أيضا لأغراض إعلانية.

اقرأ أيضا  مواد البناء : استقرار أسعار الطوب خلال الربع الثالث من العام الحالي

وقررت لجنة التجارة الفيدرالية منع فيسبوك من السؤال عن كلمات المرور الخاصة بالبريد الإلكترونى لخدمات أخرى لدى إنشاء المستهلكين لحساباتهم ومن استخدام أرقام الهواتف التى تحصل عليها من أجل الخواص الأمنية لأغراض إعلانية ويجب عليها أخذ موافقة المستخدم من أجل استخدام بيانات تقنية التعرف على الوجه.

وجمعت أيضا شركة كمبردج أناليتيكا لتحليل البيانات معلومات خاصة عن أكثر من 50 مليون مستخدم لموقع فيسبوك من خلال تطوير تقنيات لدعم الحملة الانتخابية للرئيس دونالد ترامب فى عام 2016 مما جعل النائب العام بولاية ماساتشوستس الأمريكية يفتح تحقيقا للحصول على إجابات فورية من فيسبوك وكمبردج أناليتيكا، التى تمتلك عملاء فى الولايات المتحدة وبريطانيا وتقرر تعليق حساب شركة كمبردج أناليتيكا بعد أن تأكد من انتهاك سياسات خصوصية البيانات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »