نقل وملاحة

انتهاء الدراسات التفصيلية لميناء العاشر من رمضان الجاف خلال 10 أشهر

بتمويل من بنك الاستثمار الأوروبي

شارك الخبر مع أصدقائك

بدأت هيئة الموانئ البرية والجافة بوزارة النقل، بالتعاون مع المكاتب الاستشارية العالمية فى إعداد الدراسات التفصيلية لمشروع إنشاء وإدارة وتشغيل الميناء الجاف بالعاشر من رمضان والمركز اللوجيستى الملحق به على مساحة 250 فدانا، عبر منحة من بنك الاستثمار الأوروبى.

وقال اللواء عمرو اسماعيل، رئيس الهيئة، فى تصريحات لـ«المال»، أنه من المنتظر الإنتهاء من إعداد تلك الدراسات فى غضون 10 اشهر، يليها طرح المشروع فى مناقصة عالمية أمام الشركات والتحالفات الراغبة فى التنفيذ، موضحا أن هناك توجها وتعليمات بضرورة التوسع فى مشروعات الموانى البرية، والتسريع من أعمال التنفيذ على أرض الواقع.

وردا على تفاصيل تقدم تحالف «مصرى – ايطالى – صينى » بعرض لتنفيذ المشروع، أشار اللواء اسماعيل، أن التحالف أبدى اهتمامه بالميناء ورغبته فى تنفيذ المشروع، ولم يتقدم بعرض رسمى سواء فنى أو مالي، نظرا لأنه قيد الدراسة.

وذكر أن التحالف عرض خبرته وتصوره لمثل هذه المشروعات، مضيفا أن الهيئة ترحب بجميع الشركات الجادة والراغبة فى تنفيذ أية مشروعات من شأنها إستغلال الطاقات الحالية، وتحقيق عوائد للدولة والمواطن.

وأعلنت وزارة النقل فى بيان لها أمس ـ عن لقاء وزير النقل المهندس كامل الوزير بوفد التحالف المصرى الايطالى الصينى، المتقدم بعرض لإنشاء وإدارة وتشغيل الميناء الجاف بالعاشر من رمضان والمركز اللوجيستى على مساحة 250 فدان.

ويشمل إنشاء ميناء جاف ومركز لوجيستى ملحق بالميناء بهدف تيسير حركة التجارة وخدمة المناطق الصناعية فى العاشر من رمضان وبدر والعين السخنة وشرق بورسعيد، بالإضافة إلى خدمة العاصمة الإدارية الجديدة مع الربط بين المشروع وشبكة السكك الحديدية للوصول للموانئ البحرية لنقل البضائع.

وأفاد الوفد أن التصور الخاص بالمشروع، يشمل رفع كفاءة وصلة خط سكة حديد «الأدبية ـ السخنة»، وإنشاء «الروبيكى العاشر من رمضان ـ بلبيس».

وأكد الفريق مهندس كامل الوزير على أهمية المشروع خاصة مع تنفيذ الوزارة خطة شاملة لإنشاء عدة موانئ جافة ومناطق لوجيستية لخدمة المجتمع التجارى والحفاظ على شبكة الطرق بنقل البضائع من وإلى هذه الموانى عن طريق السكك الحديدية.

ولفت إلى أنه تم مراعاة توافر هذه الموانئ والمناطق بكل من الوجهين البحرى والقبلى فى مواقع تم اختيارها وفقاً لأسس علمية.

يشار إلى أن وزارة النقل تنوى إقامة 10 مشروعات فى الموانئ البرية والجافة والمناطق اللوجيستية، وتضم القائمة :«إقامة ميناء جاف فى مدينة السادات على مساحة 75 فدانًا،، وفى بنى سويف على مساحة 100 فدان، وتنفيذ محجر ومجزر آلى بمنطقة أرقين على مساحة 238 فدانًا، وإنشاء منطقة لوجيستية على مساحة 238 فدانا فى قسطل، إلى جانب إنشاء ميناء جاف فى الطور على مساحة 100 فدان، وميناء جاف فى سوهاج الجديدة على 44 فدانًا، وآخر فى دمياط الجديدة على مساحة 15 فدانًا، وميناء جاف فى منطقة برج العرب، على مساحة 90 فدانًا، اضافة إلى ميناء العاشر من رمضان، وميناء فى 6 اكتوبر».

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »