لايف

انتصار‮ »‬المنتظر‮« ‬ممتطياً‮ ‬تقنية الـ3D

المال ـ خاص   »أربع أمم وقدر واحد« هذا هو شعار فيلم Last Airbender »فارس الهواء الأخير« الذي تدور أحداثه حول أمم هي: أمة الماء وأمة الهواء وأمة النار وأمة التراب، التي كانت تحيا طوال القرون الماضية تحت حماية »الافاتار«…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص
 
»أربع أمم وقدر واحد« هذا هو شعار فيلم Last Airbender »فارس الهواء الأخير« الذي تدور أحداثه حول أمم هي: أمة الماء وأمة الهواء وأمة النار وأمة التراب، التي كانت تحيا طوال القرون الماضية تحت حماية »الافاتار« الذي كان دوماً من أسياد أمة الهواء، لكن »الافاتار« اختفي فجأة وسيطرت أمة النار علي قري الأمم الثلاث الأخري لتثبت أنها الأقوي، لكن يظهر فتي صغير فجأة عليه رسوم وشم غريبة فتتنبأ له سيدة عجوز أنه سيكون الأفاتار المنتظر، فيبدأ سيد النار في تتبعه لمحاولة القضاء عليه، ولكن بالطبع.. وككل الأساطير ينتصر ذلك »المنتظر« في النهاية علي قوي الشر النارية.

 
في هذا الفيلم نري أحد نماذج استخدام تقنية الـ3D في الأفلام ذات الطبيعة الأسطورية والملحمية، ورغم ما تضفيه هذه التقنية من إبهار فإن حبكة الفيلم وبناءه كانا يغنيانه عن استخدام هذه التقينة، لكنها أحكام السوق السينمائية وضرورات مسايرة الموضة.
 
لكن في المجمل قدم فيلم »فارس الهواء الأخير« ملحمة قتالية ذات أبعاد أسطورية موظفاً عناصر الماء والنار والتراب والهواء، وحضور ورونق أبطاله الشباب لتقديم فيلم قادر علي إثارة الخيال.
 

شارك الخبر مع أصدقائك