اتصالات وتكنولوجيا

انتشار المدن الذكية وتطبيقات إنترنت الأشياء نتائج محققة بمستقبل تكنولوجيا 5G

من المتوقع أن تدعم تكنولوجيا “5G” التحول إلى المنازل والمبانى الذكية والمدن الذكية والفيديو ثلاثى الأبعاد والعمل والحوسبة السحابية والجراحة الطبية

شارك الخبر مع أصدقائك

تقنية الجيل الخامس للاتصالات ليست مجرد تطور للجيل القادم من شبكات الاتصالات فحسب، بل نقلة ثورية تساهم فى تمكين الأنشطة الاقتصادية من تحسين أدائها بشكل غير مسبوقة نظرا لسرعات الإنترنت المرتفعة المتوقع أن توفرها، وتطوير تطبيقات جديدة من نوعها.

باريس وسيدنى وسانتايجو الأكثر استفادة

من المتوقع أن تدعم تكنولوجيا “5G” التحول إلى المنازل والمبانى الذكية والمدن الذكية والفيديو ثلاثى الأبعاد والعمل والحوسبة السحابية والجراحة الطبية عن بُعد والواقع الافتراضى والواقع المزيد والاتصالات الكثيفة من آلة إلى آلة الأتمتة الصناعية والسيارات ذاتية القيادة والتى تواجه شبكات الجيل الثالث والجيل الرابع حالياً تحديات فى دعم هذه الخدمات.

%89 من السيارات المباعة فى 2024 ستكون متصلة بالإنترنت

وتتيح التكنولوجيا تدفق سريع لحركة البيانات يصل إلى 100 ضعف سرعة الإنترنت فى شبكات الجيل الرابع للاتصالات الحالية 4G بسرعات تصل إلى 10 جيجابايت فى الثانية الواحدة تكفى لتحميل مقطع فيديو بالكامل خلال 3.6 ثوان مقارنة بـ 100 ميجابايت فى الجيل الرابع و6 ثوان.

وقدرت مؤسسة الأبحاث التسويقية “Navigant Research” عدد المركبات على طرق العالم فى عام 2014 بنحو 1.2 مليار دولار، ومن المتوقع وصولها إلى 2 مليار بحلول عام 2035، وأكدت مؤسسة الأبحاث “جونيبر ريسيرش” أن 20 ٪ من قيمة سوق سيارات الركاب سيتم احتسابها بواسطة السيارات المتصلة فى عام 2019.

ويتوقع أناليسيس ماسون أن 89 ٪ من السيارات الجديدة المباعة فى عام 2024 ستكون متصلة بالإنترنت، علما بأن هذه المركبات ستتركز داخل المدن الأكبر حجمًا وحولها.

بينما رجحت مؤسسة الأبحاث “ماكينزى” وصول حجم سوق حلول ميكنة المصانع والأعمال، ومنها إدارة العمليات فى عام 2025 بما يتراوح بين 1.2 و 3.7 تريليون دولار.

وتعد مدينة ريو دى جانيرو البرازيلية مثال حى على المدن الذكية من خلال الشراكة مع IBM الأمريكية إلى جانب مدينة سانتاندر الإسبانية من خلال تركيب 20 ألف جهاز استشعار لإدارة حركة المرور ومصادر الطاقة والإضاءة وخدمات النفايات والمياه.

وحددت مؤسسة الأبحاث المتخصصة فى تقييم أداء شبكات المحمول أكثر 10 مدن عالميا استفادة من خدمات الجيل الخامس؛ بسبب زيادة متوسط سرعات إنترنت الجيل الرابع بها فى مدن باريس الفرنسية وسيدنى الاسترالية وسانتايجو البرازيلية ولندن الإنجليزية وراسو البولندية ونيويورك الأمريكية وتابييه التايوانية وبرلين الألمانية وسيول الكورية ويونج.

وبحسب الاتحاد الدولى للاتصالات ITU ، فإنه يوجد عاملان رئيسيان يقودان التحول نحو شبكات الجيل الخامس أولها زيادة الطلب على خدمات الأنترنت عبر المحمول ( البرودباند ) ، إلى جانب دعم أو إنشاء خدمات لإنترنت الأشياء (IoT) بما فى ذلك الآلات تطبيقات لآلة

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »